طرابلس تأمل أن تفرج روما عن أصولها المصادرة

210

طرابلس تأمل أن تفرج روما عن أصولها المصادرة
الانتقالي نستعد لأول انتخابات نزيهة في تاريخ ليبيا
روما ــ طرابلس ــ الزمان
أعرب رئيس اللجنة المؤقتة للهيئة العامة الليبية للإستثمار محسن دريجة، امس، عن الأمل بأن يتم الإفراج في أقرب فرصة عن الأصول الليبية المصادرة من قبل السلطات القضائية الإيطالية في آذار»مارس الماضي.
ونقلت وكالة آكي الإيطالية عن دريجة قوله في ميلانو، إن الإجتماع الذي عقده أمس الاول مع لجنة الأمن المالي في وزارة الإقتصاد والمالية كان مثمراً للغاية، ونحن سعداء بالدعم الذي تلقيناه حتى هذه اللحظة من قبل اللجنة في ما يتعلق بهذه المسألة و نأمل في التغلب على سوء الفهم هذا في أقرب وقت .
وتابع يحدونا الأمل في أن نعود إلى التركيز مرة أخرى على ما لدينا من حزمة إستثمارات في إيطاليا ما إن يتم الإفراج عن الأصول الليبية.
وأشار إلى أن الهيئة العامة للإستثمار لديها حالياً نسبة 1.8 من مصرف يوني كريديت، في حين أن المصرف المركزي الليبي لديه ما يقرب من ضعف هذه النسبة ، مضيفاً ينبغي زيادة عدد مديري يوني كريديت للسماح بدخول ممثلي الدول الأعضاء التي لديها حصة كبيرة .
وكانت محكمة الإستئناف في روما أصدرت قرار مصادرة أصول النظام الليبي السابق بدعم من محكمة العدل الدولية في لاهاي.
أموال ليبيا
وصادرت الشرطة المالية الإيطالية في آذار»مارس حوالي مليار يورو من الأصول التي تعود للزعيم الراحل معمر القذافي ونجله سيف الإسلام والمدير السابق للمخابرات الليبية عبد الله السنوسي، وتأتي الأصول من حصة بنسبة 1.26 من بنك يوني كريديت بقيمة 611 مليون يورو وحصة بنسبة 0.6 في عملاق الطاقة إيني بقيمة 410 ملايين يورو. الى ذلك قال الناطق باسم المجلس الوطني الانتقالي الليبي صالح درهوب إن الانتخابات الليبية المقرر إجراؤها في 7 تموز القادم ستكون أول انتخابات نزيهة وشفافة في تاريخ ليبيا الحديث .
وأوضح درهوب، في المؤتمر الصحفي الذي يعقده أسبوعياً في مقر المجلس الوطني الانتقالي الليبي، أنه سيكون أمام المجلس المنتخب القادم أجندة هامة منها حل المشاكل الأمنية في البلاد وتشكيل لجنة دستورية.
ورداً على سؤال حول التدابير التي ستتخذ من أجل الانتخابات أجاب درهوب قدمت لنا وزارة الداخلية خطة أمنية شاملة.. أعتقد أنها ستكون كافية .
ولفت إلى المشاكل العامة القائمة في ليبيا، مؤكداً على أن الشعب الليبي سيبذل ما في وسعه لحماية الثورة. ودعا الشعب الليبي إلى تقديم دعمه إلى المرشحين في الانتخابات القادمة، مضيفاً يجب الاعتراف بالإرادة الشعبية مهما كانت نتائج الانتخابات .
/6/2012 Issue 4231 – Date 21 Azzaman International Newspape
جريدة الزمان الدولية العدد 4231 التاريخ 21»6»2012
AZP02

مشاركة