ضغوط‭ ‬لنيل‭ ‬الحقائب‭ ‬الوزارية‭ ‬غير‭ ‬المحسومة‭ ‬بالعراق

368

إيران‭ ‬تبلغ‭ ‬عبد‭ ‬المهدي‭ ‬ثقتها‭ ‬بخبرته‭ ‬لتجاوز‭ ‬الصعوبات‭ ‬

بغداد‭ – ‬الزمان‭ ‬

استمرت‭ ‬في‭ ‬الساعات‭ ‬القليلة‭ ‬الاخيرة‭ ‬الضغوط‭ ‬السياسية‭ ‬للاحزاب‭ ‬والكتل‭ ‬لنيل‭ ‬المتبقي‭ ‬من‭ ‬الحقائب‭ ‬الوزارية‭ ‬وسط‭ ‬ضبابية‭ ‬ازاء‭ ‬بعضها‭ ‬،‭ ‬فيما‭ ‬تقترب‭ ‬العطلة‭ ‬الدينية‭ ‬لمناسبة‭ ‬اربعينية‭ ‬استشهاد‭ ‬الامام‭ ‬الحسين‭ ‬عليه‭ ‬السلام‭ ‬التي‭ ‬يرى‭ ‬سياسيون‭ ‬فيها‭ ‬مناسبة‭ ‬للتداول‭ ‬في‭ ‬شؤون‭ ‬تشكيل‭ ‬الحكومة‭ ‬واحداث‭ ‬التقارب‭ ‬المطلوب‭ ‬بين‭ ‬الكتل‭ ‬بعد‭ ‬الجفاء‭ ‬الحاصل‭ ‬اثر‭ ‬جلسة‭ ‬البرلمان‭ ‬لمنح‭ ‬الثقة‭ ‬للحكومة‭ ‬وطاقمها‭ ‬الجزئي‭ . ‬واستمرت‭ ‬امس‭ ‬اعتراضات‭ ‬النخب‭ ‬والفعاليات‭ ‬العراقية‭ ‬الاكاديمية‭ ‬والثقافية‭ ‬على‭ ‬ما‭ ‬اشيع‭ ‬من‭ ‬اختيار‭ ‬وزراء‭ ‬غير‭ ‬مناسبين‭ ‬لحقائب‭ ‬الثقافة‭ ‬والعدل‭ ‬والتربية‭. ‬فيما‭ ‬اكد‭ ‬النائب‭ ‬الاول‭ ‬للرئيس‭ ‬الايراني‭ ‬اسحاق‭ ‬جهانكيري،‭ ‬الاحد،‭ ‬في‭ ‬اتصال‭ ‬هاتفي‭ ‬مع‭ ‬رئيس‭ ‬الوزراء‭ ‬العراقي‭ ‬عادل‭ ‬عبدالمهدي‭ ‬ان‭ ‬ايران‭ ‬تثق‭ ‬بخبرة‭ ‬عبدالمهدي‭ ‬في‭ ‬تمكين‭ ‬العراق‭ ‬من‭ ‬تجاوز‭ ‬الصعوبات‭.‬

وذكر‭ ‬بيان‭ ‬لمكتب‭ ‬عبد‭ ‬المهدي‭ ‬ان‭ ‬‮«‬عبدالمهدي‭ ‬تلقى‭ ‬اتصالا‭ ‬هاتفيا‭ ‬جهانكيري،‭ ‬لتقديم‭ ‬التهنئة‭ ‬له‭ ‬بمناسبة‭ ‬تسنمه‭ ‬منصب‭ ‬رئيس‭ ‬الوزراء‮»‬،‭ ‬موضحا‭ ‬ان‭ ‬‮«‬جهانكيري‭ ‬اكد‭ ‬بان‭ ‬الديمقراطية‭ ‬في‭ ‬العراق‭ ‬انموذج‭ ‬لدول‭ ‬المنطقة‮»‬‭. ‬واوضح،‭ ‬ان‭ ‬‮«‬جهانكيري‭ ‬اعرب‭ ‬عن‭ ‬ثقة‭ ‬الجمهورية‭ ‬الايرانية‭ ‬بالخبرة‭ ‬الطويلة‭ ‬لعادل‭ ‬عبدالمهدي‭ ‬وأهمية‭ ‬هذه‭ ‬الخبرة‭ ‬في‭ ‬تمكين‭ ‬العراق‭ ‬من‭ ‬تجاوز‭ ‬الصعوبات‭ ‬الحالية‮»‬‭.‬

واشاد‭ ‬عبد‭ ‬المهدي‭ ‬بحسب‭ ‬البيان‭ ‬بـ‭ ‬‮«‬العلاقات‭ ‬المميزة‭ ‬مع‭ ‬الجمهورية‭ ‬الاسلامية‭ ‬الايرانية‮»‬،‭ ‬مشدد‭ ‬على‭ ‬‮«‬ضرورة‭ ‬تبادل‭ ‬الزيارات‭ ‬والحوار‭ ‬المستمر‭ ‬لتعزيز‭ ‬العلاقات‭ ‬وإزالة‭ ‬العوائق‭ ‬وحل‭ ‬القضايا‭ ‬العالقة‭ ‬بين‭ ‬البلدين‮»‬‭. ‬واشار‭ ‬عبدالمهدي‭ ‬ان‭ ‬‮«‬العراق‭ ‬يشهد‭ ‬حالة‭ ‬كبيرة‭ ‬من‭ ‬الدیمقراطیة‭ ‬والتبادل‭ ‬السلمي‭ ‬للسلطة‭ ‬في‭ ‬العراق،‭ ‬ورغم‭ ‬كل‭ ‬المشاكل،‭ ‬فإن‭ ‬الحكومة‭ ‬السابقة‭ ‬ستسلم‭ ‬السلطة‭ ‬للحكومة‭ ‬الجدیدة‭ ‬سلمیاً‮»‬،‭ ‬موضحا‭ ‬ان‭ ‬‮«‬جهود‭ ‬الحكومة‭ ‬العراقیة‭ ‬السابقة‭ ‬والجدیدة،‭ ‬كانت‭ ‬لتعزیز‭ ‬النقاط‭ ‬الإیجابیة‭ ‬وإضفاء‭ ‬المزید‭ ‬علي‭ ‬الإنجازات‭ ‬السابقة،‭ ‬وجهودنا‭ ‬هي‭ ‬استخدام‭ ‬إمكاناتنا‭ ‬وطاقتنا‭ ‬الكاملة‭ ‬للتغلب‭ ‬على‭ ‬المشاكل‭ ‬ووضع‭ ‬العراق‭ ‬على‭ ‬مسار‭ ‬الأعمار‭ ‬والبناء،‭ ‬والانخراط‭ ‬بشكل‭ ‬بناء،‭ ‬وبناء‭ ‬علاقات‭ ‬حسن‭ ‬الجوار‭ ‬مع‭ ‬جیراننا‮»‬‭. ‬لافتاً‭ ‬‮«‬إذا‭ ‬كانت‭ ‬هناك‭ ‬أیة‭ ‬مشاكل،‭ ‬فإن‭ ‬هذه‭ ‬المشاكل‭ ‬ذات‭ ‬أهمیة‭ ‬ثانویة‭ ‬وتركیزنا‭ ‬الأساسي‭ ‬هو‭ ‬على‭ ‬أرضیة‭ ‬مشتركة‭ ‬حتي‭ ‬نتمكن‭ ‬من‭ ‬حل‭ ‬المشاكل‭ ‬المقبلة‮»‬،‭ ‬مشيراً‭ ‬الى‭ ‬ان‭ ‬‮«‬الاجتماعات‭ ‬المباشرة‭ ‬والثنائیة‭ ‬بین‭ ‬المسؤولین‭ ‬فی‭ ‬البلدین،‭ ‬خطوة‭ ‬مهمة‭ ‬في‭ ‬توسیع‭ ‬العلاقات‭ ‬بین‭ ‬البلدین،‭ ‬ویمكن‭ ‬أن‭ ‬تلعب‭ ‬هذه‭ ‬الاجتماعات‭ ‬دورا‭ ‬بناء‭ ‬فی‭ ‬توسیع‭ ‬العلاقات‭ ‬وتعزیز‭ ‬مستوي‭ ‬التعاون‭ ‬الدفاعي‭ ‬والإقلیمي‭ ‬بین‭ ‬البلدین‮»‬‭.‬

فيما‭ ‬وقالت‭ ‬الدكتورة‭ ‬احسان‭ ‬جوان‭  ‬ان‭ ‬النواب‭ ‬سيناقشون‭ ‬تفاصيل‭ ‬مشروع‭ ‬الموازنة‭ ‬الاتحادية‭ ‬التي‭ ‬وصلت‭ ‬الى‭ ‬مجلس‭ ‬النواب،‭ ‬موضحة،‭ ‬ان‭ ‬الكتل‭ ‬الكوردستانية‭ ‬ستناقش‭ ‬باسهاب‭ ‬حصة‭ ‬الاقليم‭ ‬في‭ ‬الموازنة‭ ‬الاتحادية‭ ‬لعام‭ ‬2019،‭ ‬وايضا‭ ‬حصة‭ ‬محافظة‭ ‬حلبجة‭ ‬الشهيدة‭.‬

واكدت‭ ‬ان‭ ‬الوزارات‭ ‬المتبقة‭ ‬بحكومة‭ ‬رئيس‭ ‬الوزراء‭ ‬عادل‭ ‬عبدالمهدي‭ ‬لم‭ ‬تحسم‭ ‬بعد،‭ ‬لافتة‭ ‬الى‭ ‬ان‭ ‬منصب‭ ‬وزاري‭ ‬سيكون‭ ‬من‭ ‬حصة‭ ‬الاتحاد‭ ‬الوطني‭ ‬الكوردستاني‭ ‬بكل‭ ‬تأكيد‭ ‬باستمرار‭ ‬الجهود‭ ‬كاستحقاق‭ ‬للاتحاد‭ ‬الوطني‭ ‬ومكانته‭ ‬وثقله‭ ‬في‭ ‬الساحة‭ ‬السياسية‭.‬

مشاركة