ضرب مثلاً فأبكاه – مجيد السامرائي

ضرب مثلاً فأبكاه – مجيد السامرائي

الامثال ان ضربتها ولم تدرك فحواها ومحتواها تبكي ايضا ! خذوا مثلا ماعرفناه هنا في بلاد الشام والاردن ايضا : اكفي الطنجره ع تمها تطلع البنت لمين ؟ ع امها !  اصله :   يعود إلى عصر الدولة العثمانية، وذكر عنه أن الفتيات قديمًا كن ممنوعات من صعود سطوح المنزل، وكان قاصرًا على النساء المتزوجات فقط، ويقال أن الأم كانت تصعد لتنشر الغسيل فوق السطح، وعندما تحتاج إلى ابنتها تقوم بقلب القِدرة على فمها فتحدث صوت مرتفع تسمع الفتاه فتطلع إلى والدتها ومن هنا جاء (اكفىا لقدرة على فمها تطلع البنت لأمها)! فقط المهتمون بهذا النمط الخاص من الفولكلور من حقهم  الرد في حال سؤالهم عن معنى المثل .. حتى من عاش بين ظهراني الشام لايحق له التفسير الا وفق مصادر موثوقة ! لااحد يقول : لااعرف اسأل غيري !

 تجربة مضحكة : كنت دعوتها معها لاقتسام حلقة حوارية تشاركية في (اطراف الحديث) .. هي قالت : انا زي الفريك مابحبش الشريك !

 عندنا بعمان رجل اسمه عقله يبيع جملة ومفرد لكل ماتشتهيه من طبخات عراقية من حبوب جافة … سألته عن الفريك .. قال كم كيلو بدك ؟!  لكن اصحابي ممن يقيمون بمصر تطوعوا نيابة عن سكان  المحروسة  اولاد الحارات  الذين يعرفون  كل مفردة وينسبونها الى اصلها وفصلها ..ويصلحون ان يعينوا اي سيناريست في حال اراد ان يدس على لسان اي قرشانة او بنت بلد حوارا فيه عمق حواري ثلاثية نجيب محفوظ .. قلت له : يارجل اسأل مصاروه .. زعل وكأنني لااثق بمعارفه وعلومه …. لقد اقترن بمصرية سرا .. لكنها شابة من جيل  البرنس محمد رمضان … تهوى ارتياد المطعام الافرنجية وامها من اصول اغريقية ..

 كثيرون يعتقدون انهم يمكن ان يجتهدوا في تأصيل الامثال وتخريجها! منذ يومين او ثلاثة وانا انتظر من اولاد الموسوعي الراحل جلال الحنفي  تفسيرا لسباب بعض الناس فيمن يغيضهم (هذا كلب ابن سطعش كلب)! مايزال واعية شقيق داعية ولبيد وعقيل وعروض الحنفي يعدني بالتفسير ولم انتظر ..نبشت قلبت : حقا ليش مو ابن 17 او 15 مثلا ؟ أنا خمن ربما يكون الظهر الـ16 يؤكد صحة انتسابه الى اصائل الكلاب النبيلة التي تفي وتؤدي وظيفتها في الحراسة على الاملاك المنقولة وغير المنقولة !

  محرك البحث لايجيب وجمهرة الامثال البغدادية خلت في باب الكاف من هذه المفردة .

اذن اقبلوا تأويلي .. المؤصلون من جهة الام والاب من الرجال ينتسبون الى سابع ظهر .. تحليل مريح اقنعت به نفسي ..القصد اتمنى ان نريح ونرتاح في قول (لاادري) فقط كان العلم نقطة فكثره الجهلاء !

مشاركة