ضبط مواد في 7 شاحنات مخالفة في كمرك الشمالية

ضبط مواد في 7 شاحنات مخالفة في كمرك الشمالية

إقالة مديري معبر وكمارك برويزخان وضبط مسؤول متورّط بقضايا إختلاس

بغداد – الزمان

أقالت وزارة المالية في إقليم كردستان ،مديري معبر وكمارك برويزخان الحدودي في كرميان بعد أيام من إضراب سواق الشاحنات ،احتجاجاً على زيادة الضرائب والرسوم. وكشفت مصادر في إدارة كرميان عن (توقيع وزير مالية الإقليم أوات شيخ جناب ، أمرا بإقالة مديري المعبر والكمارك). بدوره ، اكد المتحدث  باسم المعبر عباس إسماعيل (اقالة المسؤولين ، دون الخوض في تفاصيل الموضوع). وجاءت الاقالة بعد تغيير مدير أمن المعبر. وشهد برويزخان قبل أيام إضراب سواق الشاحنات ،احتجاجاً على زيادة الضرائب والرسوم على الشحنات تحت عناوين مختلفة ، الامر الذي دفع القنصلية الإيرانية في محافظة السليمانية إلى التعبير عن امتعاضها، مؤكدة أن (الوضع في المعبر غير مقبول).

رفع دعوى

وكان المشرف عل? إدارة كرم?ان جلال نوري قد اشار الى (توجه إدارة المنطقة لرفع دعاوى قضائية ضد السواق بتهمة الإضرار بالمال العام بعد أن تكبدت الكمارك خسائر يومية تقدر بـنحو 210  ملايين دينار)، واضاف ان (الإضراب جاء احتجاجاً على إجراءات كشف السونار الذي يعد إجراءً قانونياً في المعابر).

وضبطت مديرية الكمارك كمرك المنطقة الشمالية سبع شاحتات محملة بمادة معجون الطماطة والزجاج وماء الراديتر للسيارات، مخالفة للضوابط والتعليمات. وقال بيان تلقته (الزمان) أمس أنه (تم إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحق المخالفين.

من جهتها ، كـشـفـت دائرة الـتحـقيـقـات في هـيئـة النزاهة العامة عن ضبط مـســؤول فـي منفذ الشيب الحدودي في محافظة ميسان، على خلفية حالات تلاعبٍ واختلاسٍ في ضريبة البضائع في المنفذ. وأفادت الدائرة في بيان تلقته (الزمان) امس ان (فريق عمل مكتب تحقيق ميسان بالتنسيق مع هيئة المنافذ الحدودية، انتقل إلى منـفذ الشيب، وتمكن من ضبط حالات تلاعب في وصولات التحاسب الضريبي للبضائع الداخلة إلى العراق)، ولفت البيان الى (جباية مبالغ أقل من المبالغ الرسمية المقررة، والتحاسب على نسبة 12  بالمئة لكل مادة، وليس 20  بالمئة كما هو مقرر قانوناً)، وتابع ان (الفريق قام بتدقيق مبالغ الجباية في الوحدة الضريبية في المنفذ، ولاحظ وجود فروقات في تلك المبالغ)، واشار الى ان (العملية أسفرت عن ضبط مدير الوحدة الضريبيـة في المنفذ وأمين الصندوق، وتم تنظيم محضر ضبط أصولي بالعملية، التي نفذت بموجب مذكرة قضائية، وعرضها رفقة المتـهمين على قاضي التحقيق المختص في ميسان، الذي قرر توقيفهما وفق أحكام المادة 340 من قانون العقوبات). في وقت ، نفت شركة نفط ميسان، ما تداوله الموقع الرسمي للنزاهة بشأن وجود مخالفات في إحالة مناقصة مشروع إنشاء جدار كونكريتي مضاد للانفجارات  في شركة س?نوك الص?ن?ة. وقالت الشركة في بيان تلقته (الزمان) امس ان (الهيئة اشارت في بيان لها بأن الشركة الصينية ارتكبت مخالفات في إحالة العقد على شركة مقاولات ا?ل?ة ، والقيام بتنظ?م محضر ضبط أصولي تم عرضه على محكمة التحق?ق المختصة  بقضايا  النزاهة في م?سان)، واشار الى ان (فر?ق عمل مكتب تحق?قات ميسان وخلال وجودهم في مقر هيئة تشغ?ل حقول م?سان طالبوا سينوك الصينية بتزويدهم بأول?ات المناقصة الخاصة بمشروع إنشاء جدار كونكر?تي المحالة بشكل أصولي إلى شركة الأحزام للمقاولات العامة).

مداولات عدة

وتابع انه (بناء على ذلك وبعد مداولات عديدة ب?ن نفط م?سان وس?نوك الصينية لمناقشة التزامات السرية الوارد في المادة 33 من عقد الخدمة ، تم توج?ه أكثر من دعوة من قبل المقاول إلى النزاهة ،عرض خلالها المشغل كافة التسهيلات اللازمة إضافة لعدم الممانعة في تقد?م الأوليات ذات العلاقة لغرض الاطلاع  عليها في حقل البزركان النفطي ،كون تلك التعاقدات محكومة بمبدأ السرية)، مبينا ان (زيارة فريق الهيئة لم تتحدد إلى الآن ، وبعد سلسلة مداولات لاحقة لأحكام المادة 33 وبيان طلب تلك العقود من قبل المحكمة المختصة الذي يعد احد الاستثناءات الواردة على المادة المذكورة ،وافق المشغل على تزويد الهيئة بما مطلوب). وكانت الهيئة ، قد كشفت عن مخالفات رافقت عملية إحالة أحد المشاريع في ميسان ،الذي تجاوزت كلفته خمسة ملايين دولار.

مشاركة