تفكيك أكبر خلية إرهابية وتحرير مختطفات آيزيديات مع أطفالهن في نينوى

440

صالح يدعو إلى توثيق جرائم داعش لمحاكمة المتورطين

بغداد –  قصي منذر

داعا رئيس الجمهورية برهم صالح الامم المتحدة الى ضرورة الاسراع بجمع وحفظ الادلة التي تدين داعش بما أرتكبته من جرائم بحق العراقيين ترقى الى الابادة الجماعية وتقديم المتورطين بها الى محاكم دولية متخصصة. وقال بيان تلقته (الزمان) امس ان (صالح بحث مع المستشار الخاص للامم المتحدة و رئيس فريق التحقيق للمساءلة عن جرائم داعش كريم خان الدور الكبير الذي تضطلع به المنظمة الدولية وأهمية تواصلها مع الجهات العراقية المعنية ومنظمات المجتمع المدني لتوثيق ما تعرض له ابناء الشعب العراقي من جرائم القتل والاضطهاد والسبي على ايدي الارهاب ومساعدة الناجين منهم)، لافتا الى ان (العراقيين من الطوائف كافة عانوا من بطش داعش وعنف التنظيمات الارهابية مما يتطلب جهداً مشتركاً وتعاوناً جاداً لضمان إجراء تحقيقات موثوقة وشاملة تستوفي المعايير الدولية من اجل تحديد هوية عناصر داعش الذين هم الأكثر مسؤولية عن الجرائم لضمان خضوعهم للمحاكمة العادلة المبنية على الأدلة). من جهته ، استعرض خان (جهود المنظمة الاممية في تحري وتوثيق الجرائم التي ارتكبها التنظيم الارهابي بحق المواطنين العراقيين بمختلف قوماياتهم ومذاهبهم وتواصلها مع الناجين ومنظمات المجتمع المدني لهذا الغرض)، وتابع ان (هناك العديد من التدابير الضرورية تجري لمعالجة ما حدث)، مشيرا الى ان (مشاركة مختلف منظمات الأمم المتحدة والمجتمع الدولي ستظل الأوسع حيوية في هذا الصدد). وتمكنت القوات الامنية من تحرير ست مختطفات ايزيديات مع أطفالهن في محافظة نينوى وتسليمهم إلى ذويهم.وقالت الخلية في بيان امس إن (القوات الأمنية تمكنت من تحرير ست مختطفات ايزيديات مع أطفالهن كانت داعش قد اختطفتهم خلال سيطرة الإرهابيين على مدينة الموصل المحررة)، واضاف ان (عملية التحرير تمت وفق معلومات دقيقة ضمن عمل قطعات الفرقة 15 بالتنسيق مع القطعات الأمنية الأخرى)، مشيرا الى ان (القوات الأمنية أنجزت إيصال المختطفين المحررين بسلام إلى ذويهم في سنجار). وفي محافظة الانبار ، افاد مصدر بأن مديرية استخبارات وارهاب المحافظة تمكنت من تفكيك خلية تضم 200  ارهابي . وقال المصدر في تصريح امس ان (مديرية استخبارات وارهاب الانبار وبالتعاون مع خلية الصقور تمكنت من تفكيك اكبر خلية ارهابية في المحافظة)،  مبينا ان (الخلية مكونة اكثر من 200  عنصرا تابع لداعش)،

واوضح المصدر ان (هؤلاء متورطين بعمليات قتل واستهداف للمدنيين والقوات الامنية في الانبار اضافة الى تفجير عجلات مفخخة وعبوات ناسفة وكان من بينهم قتلة مصطفى العذاري في الفلوجة والمسؤولين عن مجزرة البو نمر بالمحافظة). واكد مصدر ثان في المحافظة أن قوة من الفوج التكتيكي بشرطة الانبار اعتقلت اربعة مطلوبين شمال الرطبة.واشار المصدر الى ان (قوة من الفوج التكتيكي في شرطة الانبار وباشتراك مع الجيش اعتقلت اربعة مطلوبين للقضاء في منطقة الكعرة خلال واجب امني)، لافتا الى ان (القوة ضبطت بحوزتهم هويات ولوحات سيارات مزورة ايضا). فيما اغلقت وزارة الهجرة و المهجرين مخيمات بزيبز المركز اي و بي ومخيمات الهجرة و الابيض و الإحسان في المنطقة التابعة للانبار.

 وقال مدير عام دائرة شؤون الفروع في الوزارة ستار نوروز في بيان امس ان (ملاكات فرع الوزارة في المحافظة وبالتعاون مع السلطات المحلية فيها اغلق جميع مخيمات النزوح المركزية في بزيبز)، لافتا الى انه (تم دمج ما تبقى من الأسر النازحة مع مخيمات أخرى)، واضاف ان (هذا جاء بعد الحصول على الموافقات الأمنية بعودة 126  نازحا الى مناطق سكناها الاصلية وبالتعاون وزارة النقل والمحافظة)، مؤكدا (استمرار الوزارة بتشجيع العودة الطوعية للأسر النازحة الى مناطق ديارهم الأصلية).

مشاركة