صاحب المبدأ ..والرأي – ظافر قاسم آل نوفة

493

صاحب المبدأ ..والرأي – ظافر قاسم آل نوفة

في جولة متابعة منشورات الاصدقاء وكتابتهم الجميلة فرض علي احداهم اشبه بـ(السيطرة) الموزعة على عموم الشوارع وطلب مني عدم المرور الا بإظهار (الباج) المخصص بالمرور وهنا يختلف نوعيته عن الواقع اذ طريقة مرور تعتمد على ابقاء النظر لمدة بسيطة من الوقت في التمعن به وما اجملاها من سيطرة !!!!

نصه كان (اذا كتبت مبادئك فكتبها بقلم الحبر لكي لا تستطيع مسحها ، واذا كتبت اراءك فكتبها بقلم الرصاص لتمسح ما هو خطا وتصححه …) لا اخفيكم سرا فقد اعجبت بها كثيرا واخرجت قلمي الرصاص لكتابة هذه السطور لكي اصحح ما اجده خطا فيما بعد .

فالمبادئ تعتمد وتعود الى الحقائق باعتبارها عقيدة عقلية ينبثق عنها فكر ونظام والمبدأ غير قابل للتغير الا اذا غير الانسان عقيدته ، لذا قيل سابقا (غير فلان مبدأه فوقع عليه اللوم ) .

والرأي يعود الى الاجتهاد ويتوصل به المرء عن طريق البحث والتحليل وقد يتغير بتغير التفكير والادلة التي تطرح عليه وتكون ناسفة لما هو عليه ،وقد صور لنا ديننا الاسلامي الحنيف ذلك بقوله عليه افضل الصلاة والسلام (إذا حكم الحاكم فأصاب فله أجران، واذا أخطأ فله أجر ) وايضا قيل سابقا (غير فلان رايه فلم يقع اللوم عليه) .

وللأسف البعض ادخل على المبدأ صفات وكلمات اعطت له شرعنه تغيرها مثال (الانتهازية) او ما شابها كمن ينزل اشرعة زورقه ينتظر ونوعية الرياح المواتية والتي تلائم ورغباته ثم يسرع في رفعها لتسيرها هذه الرياح الى شاطئ مصالحه الخاصة .

هل الزمن له الحق في تغير مبدئك ؟

ام ان الاعراف لها الحق في ذلك ؟

ام ان المبادئ لا تجزا ؟

– بغداد

مشاركة