شيخ الجراحين العراقيين  زهير البحراني يوارى الثرى

459

 شيخ الجراحين العراقيين  زهير البحراني يوارى الثرى

النجف – سعدون الجابري

شارك رئيس الوزراء عادل عبد المهدي امس الاول الجمعة بمراسم مواراة الطبيب الجراح زهير البحراني الثرى في مقبرة وادي السلام بمحافظة النجف. وكان الموت قد غيب البحراني في الثامن من الشهر الجاري في احد مستشفيات العاصمة البريطانية لندن عن 86 عاما، واقيم امس السبت مجلس عزاء على روحه الطاهرة في جامع الخضيري ببغداد وسيقام مجلس عزاء اخر السبت المقبل في لندن. ويعد البحراني الاستاذ السابق في فرع الجراحة العامة في كلية الطب بجامعة بغداد، أحد أهم الروّاد في مجال الجراحة وأحد أعلام الطب في العراق والشرق الأوسط وأسهم البحراني بشكل متميز في تطوير جراحة الجهاز الهضمي في العراق، ويعد أول من أجرى عملية قص العصب التائه في سنة 1964 وأجراء عمليات تحويل الدورة الدموية البوبية في حالات تشمع الكبد.وفي مجالات البحث والنشر العلمي كان للبحراني 35  بحثاً بشأن مختلف أمراض جراحة الجهاز الهضمي في مختلف المجلات الطبية العالمية، كما نشر بحثاً أصيلاً بشأن أورام اللمفاوية في الامعاء في العراق، وتم اختيار البحث كأحسن بحث في العالم في هذا الحقل والذي نشر في كتاب الجراحة السنوي 1984.كما أشرف على تأسيس متحف النماذج الطبية، وكذلك تنظير الجهاز الهضمي في الوحدة الجراحية الاولى. وكان وزير الصحة علاء الدين العلوان، وقد نعى البحراني في بيان قائلا (ببالغ الحزن والأسى تلقّينا نبأ وفاة أحد أعمدة الطب في العراق أستاذنا وزميلنا العزيز الدكتور زهير البحراني أحد أهم الروّاد في مجال الجراحة وأحد أعلام الطب في العراق والشرق الأوسط مقدّما أكثر من ستة عقود من الإبداع والعطاء المهني والإنساني وكان مثالا في الأخلاق والرحمة وأسهم في انجاز الكثير من البحوث وتخريج الآلاف من الأطباء الذين كانوا ولا يزالون يخدمون البلد).

مشاركة