شرطة الناصرية تصطاد مبتور ساقين يروّج المخدرات 

 

 

 

 

عمليات بغداد تفكك عصابة للإتجار بالبشر

شرطة الناصرية تصطاد مبتور ساقين يروّج المخدرات

ديالى ــ سلام عبد الشمري

بغداد – الزمان

ألقى مكتب مكافحة مخدرات الشطرة بمحافظة ذي قار القبض على متهمين أثنين احدهما مبتور الساقين يقومان بجلب المخدرات الى الشطرة وترويجها.وقال بيان  امس ان (العملية نفذت بعد تأكد المعلومة حيث تم نصب كمين بمدخل القضاء اسفر عن القاء القبض على المتهمين – ع. ص .ح -30  عاما يقود سيارة نوع سمند تاكسي ، والمتهم – أ. ط .ج – 21 عاما مبتور الساقين ضبط بحوزتهما الف قرص مخدر نوع كبتاجون المعروف محليا بالكبتي)، مؤكدا (توقيف المتهمين أصوليا على ذمة التحقيق ). وألقت قوة أمنية القبض على عصابة للاتجار بالبشر وسط بغداد.وقال بيان لقيادة عمليات بغداد امس ان (قوة من الشرطة الاتحادية اعتقلت سبعة متهمين بالاتجار بالبشر ضمن منطقة أبو نؤاس)، مضيفا  ان(قوة أمنية اخرى أعتقلت متهماً مطلوباً وفق المادة 4/ إرهاب في منطقة أبو غريب). وبحسب البيان فقد تم ايضا (اعتقال متهمين اثنين وفق المادة 440 سرقة ضمن منطقتي الري والكمالية).واعلنت  قيادة شرطة ديالى  عن القاء القبض على  17 مطلوبا بقضايا ارهابية وجنائية في المحافظة خلال اليومين الماضيين اثناء عمليات الدهم والتفتيش في تنفيذ الاوامر القضائية.وقال مدير قسم العلاقات والاعلام  في قيادة الشرطة العقيد غالب العطية لـ(الزمان ) امس أن ( دوريات ومفارز من اقسام مكافحة الاجرام وجلولاء وهبهب القت القبض على  15  مطلوبا بقضايا جنائية مختلفة فيما تمكن قسم شرطة السلام من القاء القـــبض على مطلوبين أثنين وفــــق المادة  4 أرهاب ) . من جهة اخرى قصفت مدفعية الحشد الشعبي اهدافا لتنظيم داعش في منطقة الباغور السورية.وقال قائد عمليات الانبار للحشد الشعبي قاسم مصلح في بيان  امس إن (المعارك تشتد في الجانب السوري بين قوات سوريا الديمقراطية – قسد – وداعش الإرهابي من دون حسم الأمر رغم مرور ايام عدة على بدء المعارك) واضاف  أن (لقوات الحشد عمليات رصد لتحركات العدو القريبة على الحدود)، مؤكدا ان (تجمعات لعناصر داعش الارهابي بالجانب السوري تم استهدافها عن طريق المدفعية الصاروخية وادت ضربات دقيقة الى ابعاد الخطر وافشال تسلل العناصر الارهابية).واكد مصلح أن (الحشد الشعبي والقوات الامنية بمناطق الانبار على تنسيق عال في سبيل دحض اي خطر عن حدود العراق الغربية).

وقالت الحكومة الأسترالية انها ترجح سقوط قتلى مدنيين من جراء ضربة جوية نفذتها في العراق وذلك بعد تحقيق استمر عاماً.وأستراليا جزء من التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة لقتال داعش في العراق وسوريا.وقالت وزارة الدفاع الأسترالية أن (طائرتين أستراليتين من طراز سوبر هورنيت، أسقطتا قنابل على مبنى وفناء بعدما طلبت قوات الأمن العراقية المساعدة لضرب حي في غربي الموصل، كان مقاتلو داعش قد أقاموا مواقع فيه)، مضيفة انه (لا توجد معلومات مخابرات محددة تشير إلى وجود مدنيين في المواقع المستهدفة)، مستدركة (كان من المستحيل التأكد في ظل الظروف الملحة التي كانت تواجهها القوات العراقية في ذلك الوقت). وفي أعقاب اكتمال التحقيق في كانون الاول الماضي، خلصت قوة الدفاع الأسترالية إلى أن المزاعم (ذات مصداقية). من جهته قال المارشال في سلاح الجو الأسترالي ميل هوبفيلد، في بيان(لقد حددنا في نهاية المطاف أن من الممكن أن تحالفنا أسقط من دون قصد قتلى مدنيين خلال تلك الضربات)، مضيفا  ان ( مقتل أي مدني أمر يبعث على الأسف الشديد ونتعامل مع كل المزاعم بجدية شديدة). وقدر التحالف أن ما بين ستة و18 مدنياً ربما قتلوا.وقالت القوة المشتركة في بيان في وقت متأخر من مساء الخميس الماضي  إن (التحالف نفذ 32  و397  ضربة في العراق وسوريا بين آب 2014  ونهاية 2018  ويقدر بأن نحو ألف و190 مدنياً قتلوا من دون قصد في تلك المدة).

مشاركة