شباب يدعون لتحقيق العدالة في التعيين

259

الوساطات والمحسوبية ظاهرة صعود

شباب يدعون لتحقيق العدالة في التعيين

بغداد –  هالة اللامي

تسود الواقع ظاهرة مرفوضة من صور الفساد الإداري التي تمحي بدورها كل فرص المساواة في المجتعات ، فالواسطات والمحسوبية تضعف بدورها كفاءة الدوائر والقطاعات الحكومية والاهلية وتؤثر على كفاءة العاملين ، وتلغي دور الاحق بالوظيفة والمنصب ، وتعتمد احيانا على المظهر والجنس وتترك وراءها الاف الخريجين من مختلف الاقسام والكفائات عاطلين عن العمل ، ووضعت الاف المناصب المهمة تحت ايادي غير كفوئة وغير ملمة بالتخصص .

اثر يخريجي

وبين الدكتور علاء الحسيني التدريسي في كلية القانون أن الظاهرة لها اثر تخريبي ويعد الفعل جريمة يحاسب عليها القانون وينزل بها العقوبات ، حيث تنص المادة 330 يعاقب بالحبس كل موظف أو مكلف بخدمة عامة امتنع بغير حق عن اداء عمل أو وظيفة وأهل احد ما عمدأ بواجب من واجباتها نتيجة رجاء أو توصية أو وساطة لاي سبب غير مشروع)، ويدرج تحت طاولة خرق القانون والعقوبة .

واكد محمد سعد البهادلي من مفوضية النزاهة من الممكن القضاء على افة المحسوبية تدريجياً ، لكن ليس في كل الأمور والجميع ضد الواسطة قطعيا في الأمور التي تتسبب بظلم الاخرين ، كأن تحصل على وظيفة وغيرك من المتقدمين مؤهل اكثر لهذه الوظيفة ويحرم منها .

وتابع (هناك عدة طرق وحلول للقضاء على ظاهرة المحسوبية ، منها زيادة الرقابة الميدانية من قبل النزاهة في الدوائر والقطاعات الحكومية والاهلية وانزال اشد العقوبات لمن عمل بالمحسوبية ليكون عبرة لغيره ووضع قوانين صارمة بما يخص هذه الظاهرة، ودور الإعلام كبير في المواجهة والحد منها من خلال النشر والتوعية للابلاغ عن هذه الحالات).

حقوق التعيين

واشار قاسم حمد احد خريجي كلية الحقوق ، ان (الأعوام تمر دون حصول الخريجين على حقوق التعيين وحتى القبول بالدراسات العليا ، ولعل الاحتجاجات والتظاهرات المتتالية منذ سنوات تشكل الحق والطريقة التي يعترض ويرفض الشباب والحاصلين على شهادات جامعية ، لذا نرك ان الاعتراض على واقع الدولة التي تتعامل بها الحكومة في العراق انصب برفض تدخلات الاحزاب السياسية والشخصيات ذات التأثيرات ، حتى ان أبواب الفساد تجاوزت كل معايير وتعليمات وانظمة وضوابط التقديم للوظيفة ، وبات من يرغب التعيين لا يذهب للتقديم للوزارات ويتجه نحو مقر الحزب ومنزل الشخص المعين، وبالتالي فان الظاهرة مرفوضة وسيبقى شباب العراق يحتجون الى ان تتحقق العدالة).

ودعا قادة عالميون لتوجه شامل في مكافحة تأثير جائحة كورونا التي قال رئيس منظمة العمل الدولية جاي رايدر، الاربعاء إنها تسببت في ”أزمة غير مسبوقة“ في سوق العمل.   وقال أنطونيو غوتيريش الأمين العام للأمم المتحدة في قمة لمنظمة العمل يشارك فيها عشرات من رؤساء الدول والحكومات،  لنكن واضحين: ليس خيارا بين الصحة أو الوظائف والاقتصاد. إنهم متشابكون: إما أن نفوز على جميع الجبهات أو نخسرها جميعا“

مشاركة