سهير رمزي وشهيرة تفسّران أسباب نزعهن الحجاب

القاهرة‭ ‬‭- ‬الزمان‭ ‬

أثارت‭ ‬الفنانتان‭ ‬المصريتان‭ ‬سهير‭ ‬رمزي،‭ ‬وشهيرة،‭ ‬حالة‭ ‬جدل‭ ‬واسعة‭ ‬بعد‭ ‬ظهورهما‭ ‬بدون‭ ‬حجاب‭ ‬خلال‭ ‬إحدى‭ ‬الفعاليات‭ ‬الخيرية‭.‬

سهير،‭ ‬وشهيرة،‭ ‬شاركتا‭ ‬في‭ ‬بازار‭ ‬خيري‭ ‬أقيم‭ ‬داخل‭ ‬أحد‭ ‬المراكز‭ ‬التجارية‭ ‬لتوفير‭ ‬متطلبات‭ ‬المرأة،‭ ‬وتخليتا‭ ‬عن‭ ‬الحجاب،‭ ‬أو‭ ‬الكاب‭ ‬الذي‭ ‬اعتادا‭ ‬على‭ ‬الظهور‭ ‬به‭ ‬في‭ ‬الفترة‭ ‬الأخيرة‭.‬

وظهرت‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬النجمتين‭ ‬بشعر‭ ‬أشقر‭ ‬طويل،‭ ‬وبكامل‭ ‬مكياجهما،‭ ‬وحازت‭ ‬إطلالتهما‭ ‬على‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الانتقادات‭ ‬خاصة‭ ‬أنها‭ ‬جاءت‭ ‬بعد‭ ‬سنوات‭ ‬طويلة‭ ‬من‭ ‬ارتداء‭ ‬الحجاب،‭ ‬كما‭ ‬أن‭ ‬الحفل‭ ‬الذي‭ ‬شاركتا‭ ‬فيه‭ ‬خيري‭.‬

يذكر‭ ‬أن‭ ‬سهير‭ ‬رمزي،‭ ‬كانت‭ ‬قد‭ ‬ردت‭ ‬على‭ ‬الانتقادات‭ ‬التي‭ ‬وُجهت‭ ‬لها،‭ ‬بسبب‭ ‬ظهورها‭ ‬بدون‭ ‬حجاب‭ ‬كامل‭ ‬خلال‭ ‬العطلة‭ ‬الصيفية‭ ‬في‭ ‬أغسطس‭ ‬الماضي،‭ ‬واعتقد‭ ‬الجميع‭ ‬أنها‭ ‬تخلت‭ ‬عن‭ ‬الحجاب‭ ‬الذي‭ ‬ارتدته‭ ‬منذ‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬20‭ ‬عامًا،‭ ‬قائلة،‭ ‬إنها‭ ‬ترى‭ ‬نفسها‭ ‬محتشمة‭ ‬وليست‭ ‬محجبة‭.‬

وأضافت‭ ‬خلال‭ ‬مداخلة‭ ‬هاتفية‭ ‬لبرنامج‭ ‬«صح‭ ‬النوم»،‭ ‬مع‭ ‬الإعلامي‭ ‬محمد‭ ‬الغيطي،‭ ‬والمذاع‭ ‬عبر‭ ‬فضائية‭ ‬ltc،‭ ‬أنها‭ ‬ترى‭ ‬الحجاب‭ ‬ليس‭ ‬مجرد‭ ‬غطاء‭ ‬للرأس‭ ‬مع‭ ‬ارتداء‭ ‬ملابس‭ ‬ضيقة،‭ ‬لأن‭ ‬هذا‭ ‬مفهوم‭ ‬خاطئ‭ ‬في‭ ‬رأيها،‭ ‬وأن‭ ‬كل‭ ‬ما‭ ‬تفعله‭ ‬هي‭ ‬أنها‭ ‬ترتدي‭ ‬ملابس‭ ‬محتشمة‭ ‬وتغطي‭ ‬شعرها‭ ‬بأي‭ ‬شيء،‭ ‬سواء‭ ‬بوشاح‭ ‬أو‭ ‬قبعة‭.‬

أما‭ ‬شهيرة‭ ‬فقالت:‭ ‬«الحجاب‭ ‬ليس‭ ‬غطاء‭ ‬للرأس‭ ‬فقط،‭ ‬بل‭ ‬هو‭ ‬احتشام‭ ‬المرأة،‭ ‬فعورة‭ ‬المرأة‭ ‬في‭ ‬جسدها‭ ‬وليس‭ ‬شعرها،‭ ‬مشيرة‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬حجابها‭ ‬الآن‭ ‬يختلف‭ ‬عن‭ ‬حجابها‭ ‬قبل‭ ‬20‭ ‬عامًا‭ ‬لأنها‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬الوقت‭ ‬كانت‭ ‬صغيرة‭ ‬في‭ ‬السن،‭ ‬أما‭ ‬الآن‭ ‬فهي‭ ‬من‭ ‬القواعد»‭.‬

مشاركة