سم‭ ‬العقارب‭ ‬لمعالجة‭ ‬الالتهابات‭ ‬ومحاربة‭ ‬البكتيريا‭ ‬

243

تورنتو‭ – ‬الزمان

تدرس‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬الأطباء‭  ‬جدوى‭ ‬استخدام‭ ‬سم‭ ‬العقرب‭ ‬لمكافحة‭ ‬الالتهابات‭ ‬البشرية،‭ ‬بعد‭ ‬اكتشاف‭ ‬قدرته‭ ‬على‭ ‬قتل‭ ‬البكتيريا‭ ‬دون‭ ‬آثار‭ ‬جانبية‭. ‬ويحتوي‭ ‬السم‭ ‬على‭ ‬مادتين‭ ‬كيميائيتين‭ ‬اكتشف‭ ‬العلماء‭ ‬أن‭ ‬لديهما‭ ‬قدرات‭ ‬مضادة‭ ‬للبكتيريا،‭ ‬حيث‭ ‬قتلت‭ ‬السلالات‭ ‬المسؤولة‭ ‬عن‭ ‬أمراض‭ ‬مثل‭ ‬السل،‭ ‬وفقا‭ ‬لدراسة‭ ‬أجريت‭ ‬على‭ ‬الفئران‭. ‬وكشفت‭ ‬التجارب‭ ‬عن‭ ‬قدرة‭ ‬السم‭ ‬(المأخوذ‭ ‬من‭ ‬عقرب‭ ‬Diplocentrus‭ ‬melici‭ ‬الموجود‭ ‬في‭ ‬المكسيك)‭ ‬على‭ ‬محاربة‭ ‬البكتيريا،‭ ‬دون‭ ‬إتلاف‭ ‬أنسجة‭ ‬صحية‭ ‬في‭ ‬الفئران‭. ‬وقال‭ ‬معد‭ ‬الدراسة‭ ‬البروفيسور‭ ‬ريتشارد‭ ‬زاري،‭ ‬من‭ ‬جامعة‭ ‬ستانفورد‭ ‬بحسب‭ ‬مواقع‭ ‬اخبارية‭ ‬عالمية‭ ‬:‭ ‬«إن‭ ‬هذه‭ ‬المركبات‭ ‬قد‭ ‬لا‭ ‬تكون‭ ‬العنصر‭ ‬القاتل‭ ‬في‭ ‬السم‭. ‬ليس‭ ‬لدينا‭ ‬أي‭ ‬فكرة‭ ‬لماذا‭ ‬يصنع‭ ‬العقرب‭ ‬هذه‭ ‬المركبات،‭ ‬وهناك‭ ‬المزيد‭ ‬من‭ ‬الألغاز‭ ‬حول‭ ‬ذلك»‭. ‬وعمل‭ ‬الأستاذ‭ ‬زاري‭ ‬مع‭ ‬لوريفال‭ ‬بوساني،‭ ‬من‭ ‬الجامعة‭ ‬الوطنية‭ ‬المستقلة‭ ‬في‭ ‬المكسيك،‭ ‬والذي‭ ‬ركز‭ ‬على‭ ‬تحديد‭ ‬المركبات‭ ‬ذات‭ ‬الإمكانات‭ ‬الطبية‭ ‬في‭ ‬سم‭ ‬العقرب،‭ ‬لمدة‭ ‬45‭ ‬عاما‭. ‬وقام‭ ‬طلابهما‭ ‬بالتقاط‭ ‬عينات‭ ‬قليلة‭ ‬من‭ ‬سم‭ ‬العقرب،‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬تحفيز‭ ‬ذيولها‭ ‬بنبضات‭ ‬كهربائية‭ ‬خفيفة‭.‬

ووجد‭ ‬الباحثون‭ ‬مركبين‭ ‬كيميائيين‭ ‬أساسيين‭ ‬(benzoquinones)،‭ ‬يتشاركان‭ ‬في‭ ‬بنية‭ ‬جزيئية‭ ‬مماثلة،‭ ‬مع‭ ‬احتواء‭ ‬أحدهما‭ ‬على‭ ‬الأكسجين‭ ‬ووجود‭ ‬الكبريت‭ ‬في‭ ‬الآخر‭.‬

وأُرسلت‭ ‬benzoquinones‭ ‬إلى‭ ‬معهد‭ ‬سلفادور‭ ‬Zubirán‭ ‬الوطني‭ ‬للعلوم‭ ‬الصحية‭ ‬والتغذية‭ ‬في‭ ‬مكسيكو‭ ‬سيتي،‭ ‬لإجراء‭ ‬المزيد‭ ‬من‭ ‬الاختبارات‭.‬

واكتشف‭ ‬فريق‭ ‬البحث‭ ‬أن‭ ‬إحدى‭ ‬المواد‭ ‬الكيميائية‭ ‬الحمراء‭ ‬دمرت‭ ‬فعليا‭ ‬المكورات‭ ‬العنقودية‭ ‬الذهبية،‭ ‬والتي‭ ‬تسبب‭ ‬التهاب‭ ‬الجلد‭ ‬عادة‭. ‬وفي‭ ‬الوقت‭ ‬نفسه،‭ ‬ساهم‭ ‬العنصر‭ ‬الأزرق‭ ‬من‭ ‬benzoquinones‭ ‬في‭ ‬قتل‭ ‬سلالات‭ ‬البكتيريا‭ ‬المسببة‭ ‬للسل،‭ ‬سواء‭ ‬الطبيعية‭ ‬أو‭ ‬تلك‭ ‬المقاومة‭ ‬للعقاقير،‭ ‬مع‭ ‬عدم‭ ‬إصابة‭ ‬بطانة‭ ‬الرئتين‭ ‬في‭ ‬الفئران‭ ‬بالأذى‭.‬

مشاركة