سلمى‭ ‬حايك‭ ‬تتعالج‭ ‬بالإبر‭ ‬الصينية‭ ‬

447

بيروت‭ ‬‭- ‬الزمان

نشرت‭ ‬النجمة‭ ‬والممثلة‭ ‬المكسيكية‭ ‬سلمى‭ ‬حايك،‭ ‬واللبنانية‭ ‬الأصل‭ ‬صورة‭ ‬عبر‭ ‬حسابها‭ ‬الشخصي‭ ‬على‭ ‬تطبيق‭ ‬انستجرام،‭ ‬ظهرت‭ ‬فيها‭ ‬عارية‭ ‬الظهر،‭ ‬خلال‭ ‬خضوعها‭ ‬لجلسة‭ ‬علاج‭ ‬بالإبر‭ ‬الصينية،‭ ‬وشاركت‭ ‬بها‭ ‬متابعيها‭.‬

وكانت‭ ‬النجمة‭ ‬العالمية‭  ‬استغلت‭ ‬وصول‭ ‬حسابها‭ ‬على‭ ‬انستجرام،‭ ‬لـ‭ ‬12‭ ‬مليون‭ ‬متابع،‭ ‬لتوجه‭ ‬رسالة‭ ‬شكر‭ ‬إلى‭ ‬متابعيها‭ ‬كافة،‭ ‬قائلة:‭ ‬أنا‭ ‬ممتنة‭ ‬جدًا‭ ‬لكم‭ ‬جميعًا‭ ‬على‭ ‬حبكم‭ ‬ودعمكم‭ ‬!!!‭ ‬لقد‭ ‬وصلت‭ ‬إلى‭ ‬12‭ ‬مليون‭.‬

وقامت‭ ‬سلمى‭ ‬بحث‭ ‬جمهورها‭ ‬على‭ ‬فوائد‭ ‬الإبر‭ ‬الصينية،‭ ‬قائلة:‭ ‬إبرة‭ ‬للصحة‭ ‬والرفاهية‭ ‬تمثل‭ ‬كل‭ ‬مليون‭ ‬منكم،‭ ‬ثم‭ ‬أعادت‭ ‬نفس‭ ‬الرسالة‭ ‬باللغة‭ ‬الإسبانية‭.‬

والجدير‭ ‬بالذكر‭ ‬أن‭ ‬الشركة‭ ‬المنتجة‭ ‬لفيلم‭ ‬“Like‭ ‬A‭ ‬Boss”،‭ ‬قد‭ ‬طرحت‭ ‬البرومو‭ ‬الدعائى‭ ‬الأول‭ ‬تمهيدا‭ ‬لعرضه‭ ‬فى‭ ‬يناير‭ ‬المقبل‭ ‬وذلك‭ ‬عبر‭ ‬موقع‭ ‬يوتيوب‭.‬

الفيلم‭ ‬من‭ ‬بطولة‭ ‬سلمى‭ ‬حايك‭ ‬وتيفاني‭ ‬حديش‭ ‬وروز‭ ‬بيرن،‭ ‬وإخراج‭ ‬ميغيل‭ ‬أرتيتا‭ ‬وكتبه‭ ‬سام‭ ‬بيتمان‭ ‬وآدم‭ ‬كول‭ ‬كيلي‭.‬

وتدور‭ ‬قصته‭ ‬عن‭ ‬محاولة‭ ‬فتاتين‭ ‬البحث‭ ‬عن‭ ‬ذاتيهما‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬إنشاء‭ ‬شركة‭ ‬للتجميل،‭ ‬وبينما‭ ‬تعشق‭ ‬إحداهما‭ ‬العمل،‭ ‬تعشق‭ ‬الأخرى‭ ‬المال‭ ‬بشكل‭ ‬أكبر،‭ ‬ولكن‭ ‬تظهر‭ ‬امرأة‭ ‬غنية‭ ‬تسعى‭ ‬للسيطرة‭ ‬عليهما‭ ‬واستغلال‭ ‬أفكارهما‭ ‬لمصلحتها‭ ‬الشخصية‭.‬

مشاركة