سبع‭ ‬وأربعون‭ ‬شفرة‭ ‬جينية‭ ‬ترتبط‭ ‬بنوم‭ ‬الانسان

444

لندن‭ – ‬الزمان‭ ‬

كشفت‭ ‬دراسة‭ ‬وراثية‭ ‬دولية‭ ‬في‭ ‬جامعة‭ ‬إكستر‭ ‬البريطانية،‭ ‬ونشرت،‭ ‬في‭ ‬دورية‭ ‬«نيتشر‭ ‬كوميونيكيشن»،‭ ‬عن‭ ‬47‭ ‬شفرة‭ ‬جينية‭ ‬ترتبط‭ ‬بمدة‭ ‬النوم‭ ‬ونوعيته،‭ ‬وذلك‭ ‬باستخدام‭ ‬بيانات‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬91‭ ‬ألف‭ ‬شخص،‭ ‬منهم‭ ‬ما‭ ‬يزيد‭ ‬على‭ ‬85‭ ‬ألف‭ ‬شخص‭ ‬بياناتهم‭ ‬مسجلة‭ ‬في‭ ‬البنك‭ ‬الحيوي‭ ‬ببريطانيا،‭ ‬ونحو‭ ‬5‭ ‬آلاف‭ ‬تناولتها‭ ‬ثلاث‭ ‬دراسات‭ ‬أخرى‭. ‬واعتمدت‭ ‬البيانات‭ ‬التي‭ ‬تم‭ ‬استخدامها‭ ‬على‭ ‬توثيق‭ ‬دقيق‭ ‬لأنماط‭ ‬النوم‭ ‬الخاصة‭ ‬بالمشاركين‭ ‬في‭ ‬الدراسة‭ ‬لتلافي‭ ‬عيوب‭ ‬دراسات‭ ‬سابقة،‭ ‬كان‭ ‬المشاركون‭ ‬بها‭ ‬يبلغون‭ ‬بشكل‭ ‬غير‭ ‬دقيق‭ ‬عن‭ ‬أنماط‭ ‬نومهم،‭ ‬واستخدمت‭ ‬لتحقيق‭ ‬هذا‭ ‬الغرض،‭ ‬أجهزة‭ ‬قياس‭ ‬التسارع،‭ ‬وهي‭ ‬أجهزة‭ ‬يتم‭ ‬حملها‭ ‬بالمعصم‭ ‬وتسجل‭ ‬مستويات‭ ‬النشاط،‭ ‬وتم‭ ‬ارتداؤها‭ ‬بشكل‭ ‬مستمر‭ ‬لمدة‭ ‬سبعة‭ ‬أيام،‭ ‬مما‭ ‬أعطى‭ ‬بيانات‭ ‬نوم‭ ‬أكثر‭ ‬دقة‭ ‬وتفصيلاً‭ ‬من‭ ‬الدراسات‭ ‬السابقة‭. ‬واكتشف‭ ‬الفريق‭ ‬البحثي‭ ‬خلال‭ ‬الدراسة‭ ‬متغيراً‭ ‬غير‭ ‬شائع‭ ‬من‭ ‬الجين‭ ‬المسمى‭ ‬«PDE11A»،‭ ‬وكان‭ ‬له‭ ‬تأثير‭ ‬ليس‭ ‬فقط‭ ‬على‭ ‬مدة‭ ‬النوم،‭ ‬ولكن‭ ‬على‭ ‬نوعيته‭ ‬أيضاً،‭ ‬وكان‭ ‬هذا‭ ‬الجين‭ ‬قد‭ ‬تم‭ ‬تحديده‭ ‬سابقاً‭ ‬كهدف‭ ‬محتمل‭ ‬لعقاقير‭ ‬علاج‭ ‬الأشخاص‭ ‬الذين‭ ‬يعانون‭ ‬من‭ ‬اضطرابات‭ ‬نفسية‭ ‬وعصبية‭ ‬مرتبطة‭ ‬باستقرار‭ ‬المزاج‭ ‬والسلوكيات‭ ‬الاجتماعية‭.‬

ووجد‭ ‬الباحثون‭ ‬أيضاً‭ ‬خلال‭ ‬الدراسة‭ ‬أن‭ ‬محيط‭ ‬الخصر‭ ‬الزائد‭ ‬مرتبط‭ ‬بوقت‭ ‬نوم‭ ‬أقل،‭ ‬حيث‭ ‬يقل‭ ‬النوم‭ ‬بنحو‭ ‬4‭ ‬ثوانٍ‭ ‬لكل‭ ‬1‭ ‬سم‭ ‬زيادة‭ ‬في‭ ‬الخصر‭ ‬لدى‭ ‬شخص‭ ‬يبلغ‭ ‬متوسط‭ ‬محيط‭ ‬الورك‭ ‬لديه‭ ‬نحو‭ ‬100‭ ‬سم‭.‬

مشاركة