زيارة مرتقبة للبارزاني إلى بغداد لبحث التعاون وتسوية المشاكل

355

الإمارات تقرر إستثمار 3 مليارات دولار في العراق

زيارة مرتقبة للبارزاني إلى بغداد لبحث التعاون وتسوية المشاكل

بغداد – الزمان

يزور رئيس اقليم كردستان نيجرفان البارزاني ، بغداد خلال الايام المقبلة لإجراء اجتماعات مع المسؤولين والاستفادة من الفرص المتاحة لحل المشاكل.وقال فلاح مصطفى ، كبير مستشاري رئيس الاقليم في تصريح تابعته (الزمان) امس (نحن عل? اتصال مع مكتبي رئيسي الوزراء والجمهورية لتحديد موعد لزيارة البارزاني الى بغداد)، مرجحا ان (تكون الزيارة خلال الايام المقبلة)، واكد مصطفى ان (الزيارة دليل على حرص رئيس الاقليم على استمرار الحوار مع الاطراف العراقية لحل المشاكل والاستفادة من الفرص المتاحة).

في تطور ، اكد البارزاني ، أن الخيار الوحيد المتاح هو أن نخطوا صوب مستقبل أفضل من خلال التلاحم والتشارك وبالإفادة من تجارب الماضي، والحوار والتفاهم والاتفاق مع الحكومة الاتحادية ، بدعم ومشاركة ومساعدة المجتمع الدولي.

وقال رئيس الاقليم بمناسبة حلول الذكرى الثلاثين لصدور القرار الدولي 688 انه (في هذه المناسبة نكرر تحياتنا وامتناننا للمجتمع الدولي الذي اتخذ قبل ثلاثين عاما من اليوم قراراً صائباً وصحيحاً، وأثبت شعب كردستان بقيادة الجبهة الكردستانية أنه في حال توفرت له الحرية والفرصة، يستطيع أن يقدم أنموذجاً جيداً ومتميزاً).

داعيا المجتمع الدولي (لدعمنا ومساعدتنا على اتخاذ خطوات أكبر صوب مستقبل أفضل مشترك وآمن ومستقر ومتقدم مع العراق والمنطقة والعالم، لنحمي معاً من خلال الشراكة والتعاون، القيم الإنسانية السامية والعالم المتقدم، ونتصدى معاً للعنف والتطرف والإرهاب). فيما عاد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي الى بغداد امس ، بعد اختتام زيارته الى الامارات التي استمرت يوما واحدا.

وقال بيان للمكتب الاعلامي لرئيس الوزراء تلقته (الزمان) امس ان (الكاظمي اجتمع خلال زيارته الى الامارات مع  نائب رئيس الدولة ، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي محمد بن راشد آل مكتوم ، وولي عهد أبوظبي ، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة محمد بن زايد آل نهيان ، حيث تم استعراض آخر التطورات والمستجدات الإقليمية والدولية، والتطرق إلى أهمية التعاون الدولي وتنسيق الجهود وتكاملها في مواجهة جائحة  كورونا ، واحتواء تداعياتها الاقتصادية والصحية على دول العالم)، وقدّم الكاظمي الشكر إلى (الإمارات وقيادتها للمساعدات الطبية التي قدمتها إلى العراق وشعبه لمواجهة الجائحة)، واضاف انه (جرى خلال الزيارة واللقاءات الرسمية ، بحث آفاق التعاون بين البلدين الشقيقين على جميع المستويات، وسبل تطويرها وتنميتها خدمة للمصالح المشتركة، والاشادة بعمق العلاقات الأخوية التي تجمع البلدين الشقيقين)، وتابع ان (الاجتماعات شددت على أهمية تطوير وتعزيز التعاون في المجالات الاقتصادية، وتنمية التجارة وزيادة التبادل التجاري، وتشجيع حركة الاستثمار بين البلدين، ودعوة رجال الأعمال من البلدين لتبادل الزيارات، وتأسيس مجلس الأعمال العراقي ــ الإماراتي، وتسهيل جميع الإجراءات التي تخدم مصلحة البلدين).

مؤكدا ان (الإمارات اعلنت استثمارها مبلغ ثلاثة مليارات دولار في العراق ، بهدف تعزيز العلاقات الاقتصادية والاستثمارية وخلق فرص جديدة للتعاون والشراكة، ودفع عجلة النمو الاقتصادي والاجتماعي والتنموي لدعم الــــشعب العراقي).

واشار الكاظمي خلال اللقاءات الى ان (العراق يثمن عاليا مبادرة الإمارات وإعادة بناء منارة الحدباء وجامع النوري وعدد من الكنائس في محافظة نينوى)، مؤكدا ان (الزيارة شهدت بحث التعاون الأمني والعسكري، وتبادل المعلومات لمكافحة الإرهاب ، والاتـــــفاق على توسيع التعاون في مجال الطاقة، ولاسيما مجالات الطـاقة النظيفة).

مشاركة