زيادة تربية الدواجن وإنتاج البيض خطوة مهمة لإستيعاب الخريجين

678

منع إستيراد الرمان في جميع المنافذ والزراعة النيابية:

زيادة تربية الدواجن وإنتاج البيض خطوة مهمة لإستيعاب الخريجين

بغداد – قصي منذر

اكدت لجنة الزراعة والمياه والاهوار النيابية ان زيادة مزارع تربية الدواجن وانتاج البيض خطوة مهمة لاستيعاب خريجي كليات الزراعة والطب البيطري.

وقال رئيس اللجنة سلام الشمري في بيان امس ان (اللجنة تقف داعمة لخطط وزارة الزراعة بديمومة الاكتفاء الذاتي الدجاج وبيض المائدة والتي وصلت الى مستويات انتاج كبيرة). واضاف ان (فتح المجال لانشاء مزارع لتربية الدواجن ومصانع لانتاج بيض المائدة عبر الاستثمار او منح قروض لاصحاب الاختصاص سيؤدي الى تشغيل خريجي كليات الزراعة والطب البيطري اضافة لما تحققه من واردات مالية لالاف العوائل). واكد الشمري ان (اللجنة ستعمل على هذه الخطة وتضمينها بموازنة العام المقبل.

ارتفاع سعر

وشدد على اهمية زيادة الرقابة الحكومية على الارتفاع الاخير بسعر طبقة البيض في ظل الانتاج المحلي الوفير) . عادا ذلك حالة سلبية لاتخدم المنتج المحلي).  وقررت وزارة الزراعة منع استيراد محصول الرمان من جميع المنافذ الحدودية اعتباراً من تاريخ تشرين الاول الجاري لوفرته محلياً. وجاء القرار استناداً للصلاحيات المخولة لوزير الزراعة بمنع وفتح الاستيراد في ضوء وفرة وشحة المنتج الزراعي المحلي. ووفقاً لما جاء في كتاب مجلس الوزراء / لجنة الشؤون الاقتصادية الذي نص على منع دخول السلع المشمولة بالمنع وفق الروزنامة الزراعية . وقال بيان تلقته (الزمان) امس انه (تم منح عشرة ايام للمستوردين الحاصلين على موافقة مسبقة الذين قاموا بادخال جزءاً من الارساليات المستوردة لغرض منحهم الوقت الكافي لاستكمال ما تبقى منها تماشياً مع سياسة الوزارة في حماية المنتج المحلي من جانب وحماية المستهلك من جانب اخر) . وأعلنت وزارة الزراعة ومن خلال الشركة العراقية لانتاج البذور (قطاع مختلط) عن صرف مستحقات الفلاحين والمزارعين المسوقين لمحصول بذور الحنطة، مشيرةً الى ان الية الصرف ستتم وفق الأسبقيه في عملية تسليم الحاصل والموثقة في المعاملات الموجودة في مواقع الاستلام ولجميع الرتب والأصناف وفي كافة مواقع تنقيةالبذور التابعة للشركة ودعت الوزارة في بيان تلقته (الزمان) امس الفلاحين المسوقين لبذور الحنطة مراجعة مواقع استلام  البذور التابعة للشركة ،فضلا عن القطاع الخاص لاجل استلام  جزء من مستحقاتهم المالية للموسم الزراعي   2020-2019)،  وأعربت الوزارة عن (املها بألحصول على الدفعات اللاحقة من مستحقات الفلاحين والمزارعين من وزارة المالية سوى المسوقين الى وزارة التجارة او المسوقين الى وزارة الزراعة من منتجي بذور الرتب العليا وبأقرب وقت ممكن وبالتزامن مع بدء الموسم الزراعي الشتوي) وأكدت وزارة الزراعة استمرار دائرة وقاية المزروعات احدى تشكيلات الوزارة بالتعاون مع مديريات الزراعة في المحافظات بحملات تعفير بذور الحنطة. حيث تأتي هذه الحملات تزامنا مع قرب موسم زراعة وتنفيذ الخطة الزراعية الشتوية . وبينت الوزارة (تعفير نحو  600 طن في الديوانية لحماية البذرة من الإصابة بأمراض التفحم والتي قد تسبب خسائر كبيرة). مشيرة إلى ان (عمليات التعفير تتم وفقا لآلية معدة بالتعاون مع المديريات ولجان شكلت لغرض المتابعة والإشراف على هذه العمليات).

مشاركة