زاخو يواجه الجوية غداً في دوري النخبة

153

زاخو يواجه الجوية غداً في دوري النخبة
كربلاء يستقبل دهوك اليوم والميناء يرحب بكركوك
الناصرية – باسم الركابي
تتواصل اليوم الخميس السادس والعشرين من نيسان الجاري وغدا الجمعة مباريات الا سبوع الرابع من المرحلة الثانية من مسابقة النخبة بكرة القدم حيث تقام ثلاث مباريات تتوزع بين ملاعب كربلاء والميناء البصري وزاخو وكلها لاتخرج عن دائرة الصراع التي تزداد سخونة مع مرور الوقت وفيها تظهر الحاجة الى التركيز في المباريات المقبلة من دون التفريط بالنقطة حيث الفارق وتداخل المراكز خاصة عند المؤخرة والخطر الذي يداهم البعض منها والتي تريد انقاذ نفسها لان مغادرة البطولة يعني النهاية الحزينة حتى لو كانت العودة للبطولة الادنى لان في ذلك لامعنى اطلاقا كما يجري الحال مع فرق الدوري الممتاز التي تلعب وتتنافس وتخسر وتفوز وتشعر بالسعادة والحزن لوحدها دون ان يشعر بها احد مؤكد ان الحسابات تاتي بهذه الطريقة الامر الذي ينبا باقامة مواجهات قوية تحاول فيها الفرق المتعثرة تفادي النتائج السلبية عسى ان يبقى الباب مفتوحا امامها للنهاية وهو ما ينطبق على فرق مثلث الترتيب التي تحسب الف حساب لنقاط مبارياتها القادمة بعد الذي حصل للجوية والطلاب وما حققه دهوك وانفراد اربيل في الصدارة الذي يهمنا هنا ان ترتق المباريات الى رغبة الجمهور كربلاء يلتقي دهوك. ففي ملعبه يلتقي كربلاء ثاني عشر الترتيب بـ 23 نقطة الوصيف دهوك بـ 43 نقطة في مباراة تكتسي اهمية كبيرة لاصحاب الارض بنسبة اكبر لانهم بقوا يراهنون على عقر الدار التي يرون فيها من تحدد مصير الفريق الذي عاد من تعادل من كركوك لكن الوضع الذي يمر به الفريق الذي يواجه مشاكل حقيقية تتطلب منه اللعب بحذر وتركيز وحشد جهود اللاعبين الذين يدركون ان النتيجة قد تدفع حكومتهم المحلية للاقتراب منهم من خلال النتيجة وليس من الواجب والمسؤولية التي يبدو تخلو عنها وهم يرون فريقهم في وضع لا يحسدون عليه ولابد من وضع حد للامور التي لازالت تدار من الادارة المنقسمة من اجل كعكة الادارة التي كان على وزارة الشباب ان تجري انتخاباتها وبقية الاندية الاخرى قبل ان تحتفل بانجاز هذه الممارسة الديمقراطية والاعلان عن صرف المنح للاندية التي اكملت الانتخابات وكان الامور بيدها وكان الاجدر في اللجنة المشرفة ان تختم الانتخابات بصورة نهائية لان كلمة الفصل لهاو العصمة بيدها لان حال اندية اخرى ربما اسوء من حال كربلاء كما هو الوضع في نادي الناصرية اما كان الاجدر ان تحسم الانتخابات من دون ترك البعض من الادارة وسط مشاكل عرضت على الوزارة نفسها وبعد ان الذي يهم جمهور كربلاء هو ان يقوم فريقهم باداء الواجب واضافة النقاط كاملة من اجل الدفاع عن البقاء ولو لسان حالهم يقول اذا هبط الفريق فالكل خاسر وفي المقدمة رياضة كربلاء التي ترى ان فريق كرة القدم هو المرءاة العاكسة لواقع حالها الذي يتنفس من فريق كرة القدم لان مفهوم الرياضة في المحافظات هو (الطوبة).
ويريد دهوك الذي يسير بالحالة الطيبة ان يوسع من جراح اهل الدار ويزيد من مشاكلهم وان يكون جمهورهم شاهدا على النتيجة التي يكون د صالح راضي قد حظر لها بعد الفوز على الزوراء التي تكون قد مهدت لتحقيق نفس الامر الذي كان مع البطل ولان الفريق في الوضع المطلوب وبحاجة الى دعم موقعه الحالي الذي يدفعه للصراع على اللقب ويتطلع لاعبو الفريق في تحقيق رغبة جمهورهم الكبير الذي يطالب بمواصلة الضغط على الغريم التقليدي المتصدر ولان الفريق يكون قد تجاوز مشاكل مباريات الذهاب بعد الفوز على الجوية ويعلم الجهاز الفني للفريق ان المباريات المقبلة هي من تحدد ترتيب اللائحة ومن غير المعقول ان يتخلى دهوك عن ثاني افضل موقعين في الترتيب الفرقي بعد البداية المثالية مع انطلاقة المرحلة الحالية التي يحرص راضي ولاعبو الفريق الحفاظ عليها لان التحديات المقبلة كبيرة في ظل الموقف الذي وصل اليه الفريق الذي لفت الانظار اليه بعد استلامه من مدربه الحالي الذي يحقق الانجازات كما كان الوضع عليه مع القوة الجوية ويرى انصار دهوك ان المباراة تعد فرصة للمرور من ملعب كربلاء الذي يريد اهله حرمان الضيوف من ابسط الفوائد حتى التعادل لانه ليس في مصلحته في الوقت الحالي.
وسيكون فريق الميناء ثامن الترتيب ب33 نقطة احد افضل فرق المرحلة الثانية بعد الفوز في جولاتها الثلاث المنتهية امام فرصة تحقيق الفوز الرابع عندما يضيف كركوك خامس عشر اللائحة بـ 22 نقطة امام فرصة متاحة في ابقاء الاتصال مع النتائج المطلوبة وهو يقدر ويعرف قيمتها التي ترتبط بنتيجة الثار في المرحلة الاولى والتطلع للانتقال لمركز افضل من خلال الضغط على النجف الذي سيلاعب اربيل والاهم هو تعزيز العلاقة مع جمهوره الذي يامل ان يكون القرار بيد لاعبو الفريق الذي قدموا اداءا مقبولا والتطلع لمواصلة صحوته بعد استعادة توازنه في وقت يرى رحيم حميد ان ثقته كبيرة بفريقه وان فريقه في يومه في تقديم نتيجة اخرى للجمهور المعروف عنه اهتمامه بالفوز الذي اعتاد على مشاهدته في مدينة البصرة ويرى ان المشاكل ذابت كل ما جاءت النتائج التي يبحثون عنها التي اعادت هيبة الفريق البصري الذي لايريد ان يتخلى عن دوره في المسابقة حيث الوقوف في مواقع المقدمة بالمقابل يسعى كركوك الى تقديم مباراة تاتي مع جهود اللاعبين في محاولة ايقاف حالة التراجع وغياب الاستقرار ومن ثم محاولة التقدم الى موقع افضل من الذي يتواجد فيه والابتعاد عن دائرة الخطر التي تشغل تفكير الجهاز الفني للفريق خشية ان يقع فيها مع فارق النقطتين عن فريق الكهرباء ومهم جدا ان يدعم جهوده بايقاف مد النتائج البصرية ومؤكد انه سيلعب من اجل الفوز الذي تمكن من تحقيقه على الزوراء والجوية مع فارق الظروف التي سيلعب فيها لانه يدرك صعوبة مباريات الذهاب التي لازالت تشكل عقبة ليس امام كركوك بل امام الكل.
زاخو يقابل الجوية
ويخشى جمهور الجوية ان تزداد امور فريقه صعوبة اكثر بعد الحصول على نقطة واحدة من ثلاث مباريات عندما يرحل الى مدينة زاخو يوم غد الجمعة في مهمة لاتخلو من المخاطر امام صاحب الدار الذي اضاف ست نقاط من خلال الجولات الاخيرة ويسعى الى تعويض خسارة اربيل بعد لعب مباراة كبيرة فرط بنقاطها بعد تقدم دام لـ 64 دقيقة في ملعب المتصدر وسيعمل على استغلال صدمة النتائج التي حصلت للجوية الذي تراجع ثالثا ولو ان ان اختبار غد يعد الحقيقي لزاخو الذي يراهن على الارض وجمهوره الكبير في خطف النقاط التي ستعزز من موقعه في الابتعاد عن النجف ومن ثم عكس حالة المنافسة التي لازال يقف عليها الفريق الذي يقدم موسم ناجح ويامل في ان يستفيد من جولات الحصة الثانية وهو قادر على ادارة الوضع في ملعبه الذي احبر فيه الضيوف العودة بحزن ومؤكد ان المدير الفني للفريق قد جهز الامور بحثا عن الفوز عبر جهود اللاعبين التي أحيت النتائج التي اسعدت جمهورهم الذي ينتظر ان يحسم المهمة الكبيرة لانها بحجم لايقدر في ان تاتي على الجوية الذي سيكون امام مهمة لاتقبل غير الفوز لان عكس ذلك قد يترك مكانه لللاخوة الاعداء الشرطة المتوقع ان يضيفوا علامات مباراتهم امام الكرخ كاملة وحتما ان اويشيو قد وحه لاعبو الفريق على رفع شعار اللعب من اجل الفوز والتحكم بالامور لان بغير ذلك سيكون الطريق للوراء وهذه مشكلة سيدفع ثمنها الجهاز الفني الذي يرى ان مهمة الغد ستدار تحت ضغط الجمهور والنتائج الاخيرة والوضع السلبي للفريق الذي لم يتمكن حتى هداف المسابقة والفريق حمادي احمد التسجيل وعليه مسؤولية تقديم مامطلوب منه لانها الواجب الكبير وعلى الكل تقديم ما لديهم من اجل مصلحة الفريق الذي يامل تجاوز مشاكل الاداء الذي اصيب بلعنة راضي بعد ان كان يقدم الاداء والمستوى وكل ما يريده جمهور الفريق الذي سينقم اكثر على ادارة النادي اذا ما عاد الصقور بفشل اخر لان النتائج هي من تسيطر على مسار المشاركة التي تمر بحلة من الضعف الواضح ولان زاخو يمتلك وسائل قهر الضيوف. لية تقديم مامطلوب منه لانها الواجب الكبير وعلى الكل تقديم ما لديهم من اجل مصلحة الفريق الذي يامل تجاوز مشاكل الاداء الذي اصيب بلعنة راضي بعد ان كان يقدم الاداء والمستوى وكل ما يريده جمهور الفريق الذي سينقم اكثر على ادارة النادي اذا ما عاد الصقور بفشل اخر لان النتائج هي من تسيطر على مسار المشاركة التي تمر بحلة من الضعف الواضح ولان زاخو يمتلك وسائل قهر الضيوف.
/4/2012 Issue 4184 – Date 26 Azzaman International Newspape
جريدة الزمان الدولية العدد 4184 التاريخ 26»4»2012
AZLAS
AZLAF

مشاركة