ريا العاني على خطى زها حديد

ريا العاني على خطى زها حديد

دبي – الزمان

تداولت وسائل التواصل الاجتماعي في هذه الايام معلومات جميلة عن مهندسة عراقية تسير على خطى المهندسة العراقية الراحلة زها حديد.مشيرة الى ان المهندسة ريا العاني اسم ينمو اسرع من الضوء ، في بلورة الريادة والتجديد العمراني ، وعين على الاستحقاق العالمي . والعاني حاصلة على شهادة الماجستير  في هندسة العمارة من جامعة (ام اي تي) الامريكية.ويعد مكتبها الهندسي في نيويورك معلم من معالم الثورة المعمارية في اميركا والعالم.تذهب المهندسة ريــا الى التمسك بحرية الحركة للمجسدات في فضاء التكوين، وهذه الميزة تعود الى جهود المؤسسين لمدرستي السوريالية، لدى ستيف دالي وتكعيبية بيكاسو المتفردة ، لتحرير الجسد  والمكان من جذور ولادته، ومنحه صفة كونية ، حتى تبدو التكوينات الاولى لفن العمارة لدى العاني ، شبيهة بالاطباق الطائرة وذات مدلول تجريدي، وبسبب تعمقها في فلسفة العمارة الاسلامية، حيث القبب لا اعمدة لها ، بل هي سماء تحت سماء ابعد، وكذلك التطويع الاجمل للمنائر ، التي تتجه الى السماء عاموديا، دونما علاقة افقية، وهو ما يمنحها التفرق البصري في التجديد وريادة الفن المعماري .وحازت العاني على العديد من الجوائز العالمية ، وهي متميزة في تصميم مؤسسات البيئة الخضراء الدقيقة .

مشاركة