ريال مدريد يستعيد نغمة الإنتصارات برباعية ضد بلد الوليد في الليغا

1421

بنزيما يتألق من جديد مع زملائه ويصالح جمهوره بعد وداع دوري الأبطال

ريال مدريد يستعيد نغمة الإنتصارات برباعية ضد بلد الوليد في الليغا

مدن- وكالات

استعاد ريال مدريد نغمة الانتصارات مرة أخرى بالفوز على بلد الوليد بنتيجة (4-1)  خلال مواجهة الفريقين، ضمن منافسات الجولة الـ27 من الليجا.

تقدم أنور محمد بهدف رائع لبلد الوليد في الدقيقة (29) بعد هدفين ملغيين بداعي التسلل وركلة جزاء ضائعة لصالح أصحاب الأرض.

وانتفض الريال، ليسجل 4 أهداف دفعة واحدة عن طريق فاران في الدقيقة (34) وكريم بنزيما (هدفين) في الدقيقتين (51 و59)  ومودريتش في الدقيقة (85).

وبهذا الانتصار يرفع ريال مدريد رصيده للنقطة 51 في المركز الثالث بجدول الترتيب، بينما تجمد رصيد بلد الوليد عند 26 نقطة في المركز الـ17.

أول تهديد في المباراة كان لأصحاب الأرض، حيث توغل بلانو في منطقة جزاء ريال مدريد في الدقيقة 11 ليتدخل عليه بقوة أودريوزولا.

واحتسب حكم المباراة ركلة جزاء لصالح بلد الوليد، نفذها اللاعب ألكاريز لكن تسديدته علت مرمى الحارس كورتوا.

وسجل جوارديولا هدفًا لصالح بلد الوليد في الدقيقة 13 لكن لجأ الحكم إلى تقنية الفيديو لوجود شك في حالة تسلل، قبل أن يتخذ قراره النهائي بالإلغاء.

وسجل جوارديولا هدفا آخر من كرة رأسية في الدقيقة 18 ألغاه الحكم المساعد بداعي التسلل، بعد اللجوء لتقنية الفيديو للمرة الثانية.

وجاءت أولى محاولات ريال مدريد، في الدقيقة 24 بتسديدة من الفرنسي كريم بنزيما على الجبهة اليسرى، حيث علت الكرة مرمى الحارس ماسيب.

واقتنص بلد الوليد الهدف الأول في الدقيقة 29 بأقدام أنور محمد بصناعة من سيرجي جوارديولا، الذي مرر له الكرة في منطقة الجزاء ليضعها بسهولة في الشباك.وعدل الفرنسي رافائيل فاران مدافع ريال مدريد، النتيجة للميرنجي في الدقيقة 34 حيث استغل خطأ الحارس ماسيب في الخروج أثناء ركلة ركنية، وسدد الكرة في الشباك الخالية.

وكاد محمد أنور لاعب ريال بلد الوليد أن يُسجل الهدف الثاني، في الدقيقة 42 عندما استقبل كرة في منطقة الجزاء وسدد لكن كورتوا كان في الموعد وأمسك بالكرة.

وحاول كاسيميرو، أن يُضاعف النتيجة لريال مدريد، بتسديدة صاروخية من على بُعد 25 مترًا، في الدقيقة 44 لكن تصدى لها الحارس ماسيب ببراعة وحولها إلى ركنية.

واحتسب حكم المباراة ركلة جزاء لريال مدريد في الدقيقة 50  لصالح أودريوزولا بعد تدخل دفاع بلد الوليد بقوة عليه، ونفذها الفرنسي كريم بنزيما بنجاح على يسار الحارس ماسيب.

وواصل بنزيما التألق، وسجل الهدف الثالث لريال مدريد في الدقيقة 59 من كرة رأسية على يسار الحارس ماسيب، من ركلة ركنية نفذها الألماني توني كروس.

وأجرى سيرجيو جونزاليس المدير الفني لبلد الوليد أولى تغييراته في المباراة بالدفع بدانيلي فيردي بدلا من أنور، ودوخي كوب بدلا من كيكو، واخيرًا أونال بدلا من بلانو.

وحاول كيكو لاعب بلد الوليد تقليص الفارق، في الدقيقة 63  حيث استقبل كرة عرضية في الجبهة اليمنى وانطلق خلف ريجيلون وسدد كرة قوية علت مرمى الحارس كورتوا.

على الجانب الآخر، دفع سانتياجو سولاري المدير الفني لريال مدريد، بالشاب فيدي فالفيردي بدلا من توني كروس، وفاييخو بدلا من فاران، ومارسيلو بدلا من ريجيلون.

وأهدر سيرجيو جونزاليس لاعب بلد الوليد فرصة تسجيل الهدف الثاني لفريقه في الدقيقة 77  حيث اصطدمت تسديدته بالقائم الأيمن للحارس تيبو كورتوا.

وتلقى كاسيميرو البطاقة الصفراء الثانية في الدقيقة 79  ليُشهر في وجهه الحكم البطاقة الحمراء، بــــــسبب إعــــــاقته لتنفيذ بلانو لاعب بلد الوليد ركلة حرة.

واقتنص لوكا مودريتش لاعب ريال مدريد الهدف الرابع، في الدقيقة 85 حيث استقبل تمريرة من كريم بنزيما، وسدد بين أقدام الحارس ماسيب.

مشاركة