رسام الكاريكاتير المصري  محمد البشلاوي : الكاريكاتير فن ناقد لظروف الحياة – كاظم السيّد علي

رسام الكاريكاتير المصري  محمد البشلاوي : الكاريكاتير فن ناقد لظروف الحياة – كاظم السيّد علي

حاوره:

 “الكاريكاتير اداة فعالة من ادوات النقد السياسي والاجتماعي والاقتصادي وفنان الكاريكاتير , هو حامل شعلة هموم الناس وعذاباتهم ويجتهد لكي ينير دهاليز الافكار , ويحاول ان يتلمس معرفة الحقيقة “هكذا وصفه رسام الكاريكاتير العراقي الراحل مؤيد نعمة وفي الوطن العربي اصبح فن الكاريكاتير ركنا اساسيا ومهما في كل صحيفة ومجلة وبالذات في مصر وكان من روادها الفنان يعقوب صنوع الذي كان يصدر مجلة نقدية ساخرة باسم ابو نظارة والذي كان ينقد فيها كومة اسماعيل الخديوي وبرز عام 1925  الفنان صاروفان الارمني اثبت انه فنان في هذا المجال وانشأ مدارس لفن الكاريكاتير في مصر ومن هؤلاء الذين تأثروا بمدرسته واسلوب فنه هذا كل من الفنانين عبد السميع ورضا وصلاح جاهين وبهجوري .

واليوم الفنان  محمد  البشلاوي ..  فنان مجدد وملتزم بأصول الفن شغوف في البحث عن الجديد وهو امتداد لإوائك المبدعين, والبشلاوي بكالوريوس تربية فنية نشر له في عدة صحف ومجلات مصرية  شارك في معارض جماعيه و شخصيه .عضو الجمعية المصرية للكاريكاتير.. مع معشوقه الكاريكاتير هذا الفن الساخر والجميل  بدأت حواري معه :

{ ماذا يعني لك الكاريكاتير بالنسبة لك ؟

-الكاريكاتير فن ناقد لظروف الحياه والمعيشة ومرآة تعكس كل ما هو سلبي في المجتمع بطريقه ساخرة بهدف تجنبه وإصلاحه .

{ ومتى تدرك متعتها ؟

– أدرك متعتها عند اشادة المتلقي  بها  .

{ اذن متى وكيف كانت رحلتك معه ؟

– من الصغر كانت رحلتي من قبل بدء الدراسة وأنا أرسم واقلد الشخصيات الكرتونيه المحببة لي . ثم لما كبرت بالمرحلة الاعدادية تعرفت على فن الكاريكاتير بالصحف وخاصة الفنان مصطفى حسين فقد أثر في اسلوبي الفني بعد ذلك من ناحية الخطوط والتلوين

{ كيف ترى رسامي في مصر لفن الكاريكاتير اليوم ؟

– رسامي الكاريكاتير اليوم في مصر  منهم الجيد والذي يرسم بهدف توصيل أفكاره التي تفيد عند النقد وكذلك منهم من يتميز بأسلوبه في الرسم .

{ أي فنان اعجبتك رسومه وكان له تأثير واضح في مشوارك الفني ؟

– الفنان الراحل مصطفى حسين من الفنانين الأكثر تأثيرا على مشواري الفني .

{ ماذا ينبغي على رسام الكاريكاتير ؟ – ينبغي على رسام الكاريكاتير البحث عن القضايا اليومية في حياته والعمل على إيجاد حلول لها بأسلوبه الساخر .

{ هل لك مجالات فنية اخرى غير الكاريكاتير ؟

-نعم  لي مجالات أخرى في الرسم مثل رسم البورترية العادي وكذلك رسم المنظر الطبيعي

{  هل  لديك رؤية فنية خاصة ؟

– رؤيتي الفنية تتلخص في ما يتعلق بالكاريكاتير توصيل افكاري وايجاد الحلول لأي خلل أراه في المجتمع اما بالنسبة لرسم المناظر الطبيعية إظهار الجمال والتعبير عنه بفرشاتي .

{ هل عملت رساما في الصحف المصرية ؟

– كلا بل نشر رسوماتي في الصحف المصرية كهاوي فقط ولم تكن مهنة لي الصحف التي تم نشر أعمالي بها مع اختلاف اسم الشهرة التي كنت أنشر به والذي استقر حاليا على إسمي الحالي محمد هدهد . والصحف التي نشرت اغلب اعمالي هي ( جريدة أخبار اليوم المصرية  –جريدة ميدان الرياضة  – جريدة الاهرام المصرية — مجلة كاريكاتير- مجلة أخبار النجوم المصرية – مجلة الأهرام العربي – وحاليا مجلة الآداب والفنون العراقية ) .

{ مؤخرا يعمل  اغلب رسامي الكاريكاتير رسوماتهم بالكومبيوتر .هل يضعف مهارة الرسام ما رايك بذلك ؟

– الرسم بالكمبيوتر شيء جميل ويحترفه رسامين كبار.

{ هل قمت معرضا شخصيا لأعمالك وهل اسهمت بمعارض مشتركه ؟

-لم اقم معرضا شخصيا بل اسهمت بمعرض  مشترك بعنوان “فرسان الكاريكاتير” عام 1997 وتم افتتاحه من قبل الفنان الراحل مصطفى حسين .  ومن ثم اسهمت  بمعرض كاريكاتيري ثنائي تحت عنوان “لقطات وحالة روقان  عام 2000.

مشاركة