رسالة إلى القنوات الفضائية – عادل الزبيدي

168

رسالة إلى القنوات الفضائية – عادل الزبيدي

رسالة الى اصحاب القنوات الفضائية ومموليها: اتقوالله في العراق والعراقيين في ماتعرضونه على قنواتكم فيما تسمونه بالبرامج الحوارية وكان الاولى تسميتها ببرامج المناكفات الحوارية والتسقيط السياسي لصالح مموليكم وهم جميعا مشتركون فيما آل اليه الوضع في العراق الى ماهو عليه الان والى متى تجافون الحقيقة التي يعيها حتى الطفل العراقي في ان الجميع وبلا استثناء مساهمون في خراب البلاد والعباد وهل ستستمرون في نظرية فيصل القاسم في التسقيط السياسي والشعبي كما اود ان اوجه كلامي للزملاء الذين يقدمون كمحللين سياسيين اليس من الافضل ان تسأل عمن تشاركهم الحوار وعما يمتلكون من معلومات ومقومات تؤهلهم لابداء آراء يمكن مناقشتهم فيها بدلا من الحوار مع الاميين الذين لايفقهون من السياسة الف باء احتراما لأنفسكم ولعقول العراقيين بدلا من الوقوع في شرك اصحاب هذه القنوات التي تحاول استثمار كل صغيرة وكبيرة لخدمة مشاريعها اللاوطنيةالم يكفيكم الحال الذي وصلنا اليه والى اين يقودكم مشغليكم لخدمة اجنداتهم واليس فيكم من رشيد يردعكم عن تدمير بلد كان يعد من بلدان المنطقة الذي تهفو اليه عيون من تهفون اعينكم الى بلدانهم اليوم؟

 الم يكفكم ان صغار الدول اصبحت تتحدث عنكم بما لايسر؟

 الم يكفكم الهزال الذي وصل اليه العراق؟

 وهل هو نتاج رجل واحد ام نتاج عملية سياسية بنيت على النهب والسلب من اصحاب الجنسيات المتعددة؟

 الم تسألوا عن اسباب الازمات؟

وهل غابت عنكم البصيرة بالامس اوقف وزير الكهرباء عن العمل؟ وهل هو المسؤول الوحيد؟

ومن سبب الازمـــــــة اسألوا من قطع الكهــــــرباء عنكم في هذا الوقت؟

ولماذا اليس ذلك تسقيطا سياسيا لفئة سياسية لخدمة فئة اخرى يعول عليها كفى استهتارا بعقول العراقيين ولعل في خطاب المرجعية رادعا وان جاء متأخرا؟

مشاركة