رئيس مجلس القضاء  يشدد على تطبيق المعايير الدولية في إجراء المحاكمات

الإعدام بحق متّهم بتهريب نزلاء من سجن بادوش

رئيس مجلس القضاء  يشدد على تطبيق المعايير الدولية في إجراء المحاكمات

بغداد – عبد اللطيف الموسوي

شدد رئيس مجلس القضاء الاعلى فائق زيدان على ضرورة تطبيق القانون وفق المعايير الدولية في اجراء المحاكمات العادلة للمتهمين , فيما قضت المحكمة الجنائية المركزية في استئناف الرصافة الاتحادية حكما بالإعدام شنقا بحق متهم بالهجوم على سجن بادوش.

 ونقل بيان تلقته (الزمان) امس عن المركز الاعلامي للمجلس قوله ان (زيدان عقد اجتماعا ضم كلا من نائب رئيس الادعاء العام ورئيس هيئة الإشراف القضائي ورؤساء محاكم استئناف الكرخ والرصافة والمدعين العامين في محاكم الجنايات ببغداد لمناقشة عمل محاكم الجنايات).

تطبيق القانون

واوعز زيدان بـ(ضرورة مراعاة تطبيق القانون بدقة ووفق المعايير الدولية في اجراءات المحاكمات العادلة للمتهمين). مشيدا بـ (جهود القضاة في محكمتي الجنايات والتحقيق المختصتين بمكافحة الإرهاب في استئناف نينوى على الأداء المتميز الذي أعطى صورة ايجابية عن القضاء العراقي لدى المجتمع الدولي). وقضت المحكمة الجنائية المركزية في استئناف الرصافة الاتحادية حكما بالإعدام شنقا على مدان اعترف بالهجوم على سجن بادوش.

وقال البيان إن (المدان اعترف بالهجوم على السجن في الموصل وقيامه بتهريب السجناء والاستيلاء على ممتلكات السجن), مشيرا الى ان (المدان ينتمي لداعش ودخل في دورة عسكرية نسب بعدها الى لواء العسرة واشترك بالمعارك ضد القوات الأمنية في سنجار وزمار وقتل السجناء على أساس طائفي).

مبينا ان (المحكمة وجدت الأدلة كافية لإدانة المتهم وفق إحكام المادة الرابعة من قانون مكافحة الإرهاب), وتابع البيان ان (متهما اخر اعترف خلال مرحلتي التحقيق الابتدائي والقضائي بتنفيذه مهام توزيع المبالغ النقدية على إفراد داعش مقابل الحصول على مئة دولار), وأضاف أن (المحكمة وجدت الأدلة كافية لإدانة المتهم وفق إحكام المادة الرابعة من قانون مكافحة الإرهاب).

 فيما صدقت محكمة تحقيق نينوى المختصة بقضايا الإرهاب اعترافات متهم بالانتماء للتنظيمات الارهابية واشتراكه بعدة عمليات اجرامية ابرزها قتل قاض نحراً في ناحية يثرب بمحافظة صلاح الدين. وأوضح البيان أن (المتهم القي القبض عليه من قبل الاجهزة الأمنية لانتمائه للتنظيمات الارهابية واشتراكه بالهجوم على الناحية في المحافظة خلال سيطرة داعش على المدينة عام 2014).

لافتا الى ان (المتهم اشترك بالعديد من العمليات الاجرامية ابرزها قيامه بقتل قاض بنحره بواسطة سكين ورمي جثته عند السيطرة على الناحية وكذلك اسر خمسة جنود وإعدامهم), واكد البيان انه (اعترف ايضا الاشتراك بالهجوم على احد مراكز الشرطة في الناحية وتفجير منازل الضباط و المنتسبين والصحوات من اهالي الناحية ممن شارك بالقتال ضدهم اثناء دخولهم).

اعترافات المتهم

مشيراً الى ان (المحكمة صدقت اعترافات المتهم واتخذت الإجراءات كافة بحقه وفقاً لأحكام المادة الرابعة /1 من القانون نفسه).

على صعيد متصل , أقر المعهد القضائي النتائج النهائية للمتقدمين للقبول فيه بدورته 41  كما حدد موعداً لبداية الدوام الرسمي. وتابع البيان أن (مجلس المعهد عقد امس جلسته الأولى برئاسة زيدان واقر نتائج المتقدمين للقبول فيه لإكمال جميع الدرجات النهائية التحريري والشفوي للدورة 41 والمتضمنة نجاح 24 متقدما), مبينا ان (المجلس حدد موعد المباشرة بالدوام من يوم الأحد المقبل على ان تكون المباشرة صباحاً بالتطبيق العملي في المحاكم والدراسة النظرية مساءً في المعهد القضائي), داعيا الناجحون الى (الحضور لمقر المعهد في الساعة الثامنة من صباح يوم الاحد المقبل لاستكمال إجراءات المباشرة).

وكان اجتماعا قد عقد في مقر رئاسة استئناف محافظة كربلاء ضم عدد من قضاة التحقيق والمدعي العام ومعاون عمليات الفرات الأوسط ومدير شرطة محافظة كربلاء  وعدد من الضباط  لمناقشة المحافظة على قدسية المدينة والذوق العام  . واكد البيان ان (الاجتماع ناقش المواضيع المتعلقة بالمقاهي والمراكز الترفيهية وموضوع المواد المخدرة تجارة وتعاطي وبعض سلوكيات المجتمع والظواهر السلبية  والتصرفات غير اللائقة   لغرض تكثيف الجهود للحد من هذه  الظواهر).

مشاركة