رئيس المحكمة الإتحادية يدعو إلى إشراك القضاء والمحامين في القوانين التي تنظّم أعمالهما

318

السعدي: زيارة المحمود تحمل دلالات كبيرة

رئيس المحكمة الإتحادية يدعو إلى إشراك القضاء والمحامين في القوانين التي تنظّم أعمالهما

بغداد – الزمان

أكد رئيس المحكمة الاتحادية العليا مدحت المحمود اهمية تمثيل النساء في مجلس نقابة المحامين، ودعا إلى اشراك القضاء والمحامين في القوانين التي تنظم اعمالهما. وقال المتحدث الرسمي للمحكمة إياس الساموك في بيان تلقته (الزمان) امس أن (المحمود اجرى زيارة إلى نقابة المحامين، والتقى النقيب ضياء السعدي وأعضاء مجلس النقابة وبارك لهم فوزهم في ألانتخابات وأشاد بتمثيل النساء في المجلس). ونقل البيان عن المحمود قوله أن (المحكمة الاتحادية تبارك للعدالة والقضاء الواقف اتمام انتخابات نقابة المحامين). وعد المحمود (خيار المحامين بانه جاء حراً، وإدراكا لأهمية نقابة المحامين، ونجاحاً لسوح القضاء ومرافق الدولة عامة). واشار إلى ان (النقابة ما زالت على ثقلها وأداء دورها إلى جانب القضاء العراقي بترسيخ سيادة القانون). وبين المحمود أن (المحكمة الاتحادية العليا سعت إلى ترسيخ احكام الدستور نصا وروحاً لأننا امام دستور نافذ وملزم). ونوّه إلى أن (وجود النساء في مجلس النقابة يعدّ تمثيلاً لمكونات الشعب العراقي وسبق للمحكمة الاتحادية العليا ان اصدرت حكماً بأعطاء نسبة تمثيل لهن في مجالس المحافظات والمجالس المحلية بما لا يقل عن 25  بالمئة اسوة بمجلس النواب، رغم أن الدستور لم ينص على ذلك، وبناء على دعوى اقيمت من منظمات المجتمع المدني). ودعا المحمود إلى (اشراك القضاء ونقابة المحامين في نقاشات مشاريع القوانين التي تنظم اعمالهما). من جانبه أكد السعدي أن (زيارة المحمود إلى النقابة تحمل دلالات كبيرة أولها الاعتراف بدور المحامين في تحقيق العدالة امام المحاكم).

ورحب نقيب المحامين العراقيين بمقدم المحمود.

وفي ختام اللقاء قدم رئيس المحكمة الإتحادية درع المحكمة للنقيب معرباً عن سعادته بطيب اللقاء.

على صعيد اخر صدقت محكمة تحقيق الكرخ المختصة بقضايا الإرهاب أقوال متهم أقدم على نقل مادة حنطة مسروقة تعود لوزارة التجارة بغية بيعها في السوق السوداء.

واوضح البيان ان (المتهم في اعترافه أمام قاضي التحقيق قام بنقل مادة الحنطة من إحدى المطاحن في بغداد إلى مكان آخر بغية بيعها بالاتفاق مع صاحب المطحنة).

وأضاف أن (الحنطة المسروقة والبالغة 11 طنا تعود للشركة العامة للحبوب المستوردة التابعة للوزارة وهي مخصصة للتوزيع ضمن البطاقة التموينية بعد طحنها).

مشاركة