رئيس الشورى المصري أمن الخليج لا يتجزأ عن أمن مصر


رئيس الشورى المصري أمن الخليج لا يتجزأ عن أمن مصر
مرسي يلتقي مبعوث عاهل البحرين
القاهرة ــ دبي ــ بيروت ــ الزمان
بحث الرئيس المصري محمد مرسي امس، مع مبعوث بحريني، تطورات الأوضاع على الساحة العربية خاصة في منطقة الخليج.
فيما دعت الامارات العربية المتحدة الى علاقات ثنائية اقوى مع مصر بعد اداء الرئيس الجديد محمد مرسي اليمين الدستورية رئيسا للبلاد.
وناقش مرسي مع مبعوث عاهل البحرين ا وزير الدولة للشؤون الخارجية غانم بن فضل البوعينين آخر التطورات على الساحة العربية ومنطقة الخليج، بالإضافة إلى سُبل دعم العلاقات الثنائية بين مصر والبحرين لاسيَّما في مجال توسيع التعاون الاقتصادي والاستثماري المشترك.
وقدَّم مبعوث عاهل البحرين لمرسي التهنئة على نجاح التجربة الديمقراطية في مصر وانتخابه رئيسا للجمهورية.
فيما نفى حزب الله اتهام سلطات البحرين له بالوقوف خلف تصاعد العنف في البلاد وانه قد يكون وراء كمية كبيرة من المتفجرات تم اكتشافها في حزيران »يونيو الماضي في قرية بالمملكة.
وتتزامن مباحثات مرسي مع البوعينين، مع زيارة يقوم بها وفد من الساسة والنواب البحرينيين إلى مصر حيث التقى الوفد في وقت سابق مع رئيس مجلس الشورى الغرفة الثانية من البرلمان المصري حيث جرى التأكيد على دعم القاهرة لأمن البحرين ومنطقة الخليج العربي.
وأكد رئيس مجلس الشورى المصري أحمد فهمي، امس، دعم بلاده الكامل للبحرين، مشدِّدداً على أن أمن البحرين ومنطقة الخليج هو جزء لا يتجزأ من الأمن القومي المصري.
وأعرب فهمي، خلال لقائه وفد من الساسة البحرينيين، عن دعم مصر الكامل للبحرين ضد كل ما يمس أمنها واستقرارها، مؤكداً أن أمن البحرين واستقرارها وعروبتها وأمن منطقة الخليج عموماً هو خط أحمر لا تقبل مصر ولا تسمح بتجاوزه .
وشدَّد على أن الأمن القومي لدول الخليج لا يتجزأ عن الأمن القومي المصري لما يربط مصر بدول الخليج من علاقات تاريخية وحضارية وثيقة .
وتنظر الامارات وبعض دول الخليج العربية الاخرى بحذر الى صعود الاسلاميين في مصر ودول اخرى في اعقاب الربيع العربي خشية ان يشجع ذلك جماعات اسلامية ومعارضة على ارضها. لكن وزير خارجية الامارات عبد الله بن زايد آل نهيان قال في بيان نقلته وكالة انباء الامارات وام انه متفائل بأن فترة رئاسة الرئيس المصري محمد مرسي ستشهد انجازات ملموسة في العلاقات الثنائية ومحطات مهمة في مختلف المجالات. واشاد بخطاب مرسي في جامعة القاهرة السبت الماضي وهو اول خطاب بعد تنصيبه وسعى فيه الى طمأنة الدول بشأن التغيير في مصر. وذكرت وام ان وزير الخارجية ثمن إشارة فخامة الرئيس محمد مرسي بعدم التدخل في شؤون الغير وعدم تصدير الثورة. ونقلت الوكالة عن الشيخ عبد الله قوله هذا التوجه هو توجه رجل الدولة القادر وهو توجه مصر الدولة التي يرغب كل العرب في رؤيتها مستقرة مزدهرة. وكانت وزارة الخارجية المصرية استدعت الاسبوع الماضي سفير الامارات في القاهرة بشان تصريحات لقائد شرطة دبي ضاحي خلفان في موقع تويتر حذر فيها من الجهود الرامية لزعزعة امن الخليج. وتتخذ الامارات اجراءات صارمة ضد الاسلاميين في الشهور الاخيرة لقلقها من ان يشجعهم صعود الاخوان المسلمين في دول عربية اخرى وخصوصا في مصر مهد الحركة.
/7/2012 Issue 4243 – Date 5 Azzaman International Newspape
جريدة الزمان الدولية العدد 4243 التاريخ 5»7»2012
AZP01