رئيس الجمهورية يفتتح المعرض السنوي لجمعية التشكيليين العراقيين

رئيس الجمهورية يفتتح المعرض السنوي لجمعية التشكيليين العراقيين

100 فنان يجسدون الإبداع والجمال

بغداد – فائز جواد

أفتتح رئيس الجمهورية برهم صالح صباح  السبت التاسع عشر من كانون ثاني الجاري المعرض السنوي لجمعية التشكيليين العراقيين  بحضور وزير الثقافة عبد الأمير الحمداني ومدير عام دائرة الفنون العامة علي عويد العبادي وسفيري المملكة المتحدة وفرنسا في بغداد ووكيل وزارة الرياضة والشباب عصام الديوان ونقيب الفنانين العراقيين جبار جودي وعضو مجلس النواب ميسون الدملوجي وعدد من الشخصيات الدبلوماسية والاكاديمية ورواد الفن التشكيلي ،  المعرض الذي اقيم على القاعة الكبرى للجمعية شارك فيه اكثر من 100 فنان تشكيلي قدموا اعمال الرسم والنحت والخزف ، رئيس الجمعية الفنان قاسم سبتي قال ( منذ اشهر ونحن نخطط لهذا المعرض الكبير ،ترى هل نجحنا كما فعلنا في العام المنصرم ام هناك مايمكن ان نسميه هفوات غير مقصودة قد تظهر هنا وهناك وحاولنا اخفاؤها من خلال خبراتنا وطموحنا الجاد في البحث عن الكمال كما هو شائنا في كل المعارض التي اقيمت على نفس القاعة ولنكن منصفين مع انفسنا مع الاخرين لنقول ان هذا المعرض هو مصدر فخرنا وتفردنا )

 واكد على (ان نصيب الشباب كان في المعرض كبير وامتزجت اعمالهم مع الرواد الاكبر سنا وخبرة وبالرغم من ان حصة التشكيليات كانت متعثرة وننتظر مشاركتهن في قادم الايام بمعرضهن الخاص) ، وختم بالقول ( اننا لازلنا نراهن وبقوة على مجمل الحركة وبكل اطيافها ونقول لمن هم في قمة السلطة السياسية من ان الثقافة والفنون هما الحل الامثل للأزمة التي يعيشها وطننا الجميل وان دور الحضارة العراقية الباهر وحركة التاريخ لايمكن ان يقف جبروتها شئ ومعرضنا التشكيلي هذا هو صرخة احتجاج من ان دور الثقافة والفن قد ازف زمنها والى الجحيم خطاب الظلام والكراهية ) .

وشارك في المعرض اكثر من مئة فنانة وفنان عرضوا اعمالهم في الرسم والنحت والخزف ليحقق المعرض النجاح السنوي من الناحية الفنية والتنظيمية  ، وسمت الجمعية اللجان  المختصة لاختيار الاعمال المشاركة شارك فيها كبار الفنانين والاكاديميين اصحاب الاختصاص لتخرج لنا اعمال نوعية يفتخر لها المشهد التشكيلي العراقي .

مشاركة