رئيس الإقليم يقوم بزيارة تضامن نادرة للسليمانية

220

رئيس الإقليم يقوم بزيارة تضامن نادرة للسليمانية
البارزاني يرفض الحديث عن خلافة الطالباني ويؤكد تحسن صحته
السليمانية – الزمان
عد رئيس اقليم كردستان مسعود البارزاني امس الحديث عن خليفة لرئيس الجمهورية جلال الطالباني سابق لأوانه، مؤكدا ان زيارته للسليمانية تهدف الى التضامن مع الاتحاد الوطني الكردستاني.
وقال البارزاني خلال مؤتمر صحفي قصير عقب لقائه النائب الاول لرئيس الاتحاد الوطني كوسرت رسول (ان الطالباني حي يرزق وهو بصحة جيدة والقيادات الكردية تنتظر عودته من رحلته العلاجية في المانيا بعد ان تحسنت صحته). وبشأن الازمة بين اربيل وبغداد اوضح البارزاني (ان القيادات الكردية تعمل بشكل متواصل على حل الازمة).
مرجحا (ان يتوجه وفد من وزارة البيشمركة الى بغداد قريبا يبحث مع قادة عسكريين في الحلول).
وكان البارزاني قد وصل السليمانية امس في زيارة نادرة حيث التقى قيادات الاتحاد الذي يتزعمه الطالباني. من جانبه قال عضو التحالف الكردستاني شوان محمد طه لـ(الزمان) امس ان (زيارة البارزاني للسليمانية مسالة اعتيادية لانها لم تكن الاولى وليست الاخيرة).واضاف ان (زياراته تشمل جميع المحافظات ولا تقتصر على السليمانية فقط فهو يجتمع مع القوى السياسية لمناقشة الاوضاع العامة). على حد قوله
وكان عضو المكتب السياسي للاتحاد الوطني سعدي احمد بير قد ذكر ان البارزاني ناقش اخر المستجدات المحلية والاقليمية وتطوير الاتفاق الستراتيجي بين الحزبين الديمقراطي والوطني الكردستاني وتوحيد المواقف حيال المتغيرات السياسية).على صعيد اخر أعلن عضو التحالف الوطني عن التركمان محمد مهدي البياتي ان (الدولة الكردية التي يطالب بها نيجيرفان البارزاني سوف يعارضها التركمان بكل ما اوتوا من قوة).
وقال بيان للمكتب الاعلامي للبياتي امس ان (تقسيم العراق الى دويلات شيعية وسنية وكردية هو مخطط اسرائيلي الهدف منه النيل من قوة الشعب العراقي). وطالب (السياسيين بعدم الانجرار وراء التصريحات الطائفية التي تغذي هذا المشروع المقيت)، مبينا أن (الدولة الكردية التي يطالب بها نيجيرفان البارزاني والتي تشمل المناطق التركمـانية سوف يعارضها التركمان بكل ما اوتوا من قوة).
من جهته أكد المجلس المركزي للاتحاد انه سائر على النهج والسياسة التي تبناها ورسخ لها أمينه العام الطالباني في الحفاظ على حقوق ومكتسبات شعب كردستان والانفتاح على مختلف القوى الوطنية في كردستان والعراق.
جاء ذلك خلال الجلسة الـ40 التي عقدها المجلس بمبنى المكتب السياسي في السليمانية باشراف كوسرت رسول علي وحضور نائب الأمين العام للاتحاد الوطني الكردستاني برهم أحمد صالح ومسؤول الهيئة العامة في المكتب السياسي ملا بختيار اضافة الى عمر فتاح وقادر حمه جان عضوي الهيئة العامة في المكتب السياسي.
AZQ01

مشاركة