ديالى تعلن تفكيك أكبر شبكة لتزوير الوثائق الرسمية

228

 

ضبط منتحل صفة طبيب أسنان وغلق 4 صيدليات وهمية

ديالى تعلن تفكيك أكبر شبكة لتزوير الوثائق الرسمية

 ديالى ــ سلام الشمري

اعلن رئيس اللجنة الامنية في مجلس ديالى صادق الحسيني ، عن ضبط اكبر شبكة لتزوير الوثائق الرسمية داخل المحافظة وقال الحسيني لـ (الزمان)امس ان  (فريق امني مختص بقيادة مدير الاستخبارات ومكافحة الارهاب في ديالى العميد علي السوداني نجح من الاطاحة باكبر شبكة لتزوير الوثائق الرسمية في ديالى) .  واضاف الحسيني، ان  (الشبكة كان بحوزتها اختام لمختلف الوزارات والهيئات والمؤسسات الحكومية بالإضافة الى وثائق لعمل معاملات تقاعدية لإرهابيين بالإضافة الى هويات الاحوال المدنية خالية مــن الاسماء) .  واشار الحسيني الى ان  (العملية تأتي ثمرة جهد امني استمر فترة طويلة من المتابعة والرصد الميداني قبل اعطاء الضوء الاخضر في اعتقال افرادها مؤكدا بان نتائج العملية سيتم اعلانها قريبا جدا) .  الى ذلك  حذر النائب عن محافظة ديالى احمد مظهر الجبوري ، مما اسماه “زور اخر” يهدد مواطني شمال شرق ديالى. وقال الجبوري لـ (الزمان) ، ان  (اهالي قرى شيخ بابا والاصلاح في ريف ناحية جلولاء  يعانون من وجود خلايا داعش بكثرة في منطقة الزور القريبة من نهر ديالى) . واضاف الجبوري، ان  (الزور بات يشكل قلقا امنيا كبيرا على المزارعين الذين اضطر اغلبهم الى ترك بساتينهم واراضيهم خاصة بعد لجوء داعش الى ستراتيجية نصب العبوات على الطرق الزراعية والتي اسفرت مؤخرا عن مقتل واصابة العديد منهم اخرها الاسبوع الحالي اذ بترت ساق احد الفلاحين في اطراف قرية شيخ بابا بانفجار ناسفة على جرار زراعي) .  واكد الجبوري ان (الوضع في زور جلولاء وهو يمثل خطرا اخر بعد زور شمال المقدادية بعدما اصبح حاضنة لخلايا داعش ونقطة انطلاق لمهاجمة القرى الامنية داعيا المؤسسة الامنية الى خطة معالجة جذرية تسهم في القضاء على فلول التنظيم وتعيد الطمائنية للأهالي وتوقف نزيف الدماء) .

ضبط منتحل

وأعلنت صحة ديالى ،ضبط شخص ينتحل صفة طبيب أسنان، واغلاق اربع صيدليات وهمية داخل المحافظة. وقال مدير اعلام صحة ديالى، فارس العزاوي لـ (الزمان)، إن  (فريقا من شعبة المؤسسات الصحية الخاصة، وبالاشتراك مع مكتب الأمن الوطني، في قضاء خانقين، وقسم شرطة جلولاء، ومكتب الجرائم في جلولاء، نفذ حملة تفتيشية مسائية في ناحية جلولاء  أسفرت عن ضبط شخص ينتحل صفة طبيب أسنان) . وأضاف العزاوي، أن ( فرق الرقابة الصحية، ضبطت أربع صيدليات وهمية، في بعقوبة وجلولاء، وتم اتخاذ الاجراءات القانونية بحق أصحابها) ، مؤكدا (استمرار عملية تعقب الصيدليات الوهمية نظرا لما تشكله من خطر على الصحة العامة) . الى ذلك حذر رئيس اللجنة الامنية في مجلس محافظة ديالى، صادق الحسيني (العوائل التي تتعاون مع خلايا داعش، مبينا أن القوات الأمنية ستتعامل معهم كمضافات للتنظيم) . وقال الحسيني لـ (الزمان)، إن (أي عائلة تقدم العون والمساعدة لتنظيم داعش تعتبر مضافة تابعة له، والاجهزة الامنية لديها كامل الصلاحيات في مواجهتها، والتعامل معها وفق ما يحمي الامــــن والاستقرار في المحافظـــة) . وأضاف الحسيني ، أن (اللجنة الامنية ابوابها مفتوحة للأشخاص الذين يتعرضون إلى  التهديد والابتزاز من قبل عصابات داعش، وأن القوات الأمنية قادرة على حمايتهم) .

وكشف النائب عن  محافظة ديالى همام التميمي ، عن أزمة وقود حادة في المحافظة منذ أسبوع تقريباً تسبب بوقوف طوابير طويلة أمام محطات البنزين، داعياً وزارة النفط ومديرية توزيع المنتجات النفطية لزيادة كميات وقود البانزين المجهزة للمحافظة. وقال التميمي  لـ  (الزمان) ، إن  (هناك أزمة وقود حادة تعيشها محافظة ديالى منذ أسبوع تقريباً والسيارات تقف بطوابير طويلة أمام المحطات لعدة ساعات بغية التزود بالوقود وقد يضطر البعض للمجيء إلى العاصمة للتزود بالوقود والعودة الى ديالى) . وأشار التميمي، إلى أن  (وزارة النفط فشلت بشكل كبير في تغطية حاجة المحافظات من الوقود، وهناك سوء تخطيط وعدم وجود عدالة بتوزيع الحصص بين المحافظات في سياسة مستغربة يدفع ثمنها المـــواطن البسيط) . وأضاف، أن  (وزارة النفط ما زالت حتى اللحظة تعتمد على استيراد المشتقات النفطية بعد عجزها عن الإنتاج المحلي بما يغطي الحاجة وهو ما تظهر سلبياته كثيراً على الداخل العراقي، سواء بأوقات الذروة أو الأزمات الاقليمية) . الى ذلك أعلن المتحدث الرسمي باسم قيادة شرطة ديالى العقيد غالب العطية ، عن إنطلاق عملية أمنية في مناطق وقرى جنوب ناحية بهرز جنوبي المحافظة.

دور سكنية

 وقال العطية لــ (الزمان) اميس إن  (قوة أمنية مشتركة من قيادة شرطة ديالى وبإشراف قيادة العمليات انطلقت بتفتيش الدور السكنية المتروكة والبساتين والطرق النيسمية) . وأضاف، أن  (العملية الأمنية تعتمد على الجهد الاستخباري في تنفيذها لملاحقة وتعقب خلايا داعش الإرهابية النائمة وبسط الأمن والاستقرار) ، لافتاً إلى أن (العملية مستمرة لحين تحقيق أهدافها المرسومة) .

من جهة اخرى  أبدى النائب  عن محافظة ديالى فرات التميمي  ، تخوفه من تحول ديالى  الى مكان لزراعة المخدرات، بعد ان صارت ممرا لها.  وقال التميمي لـ (الزمان)، ان  (ديالى لا تزال في قلب التحديات بملف المخدرات، باعتبارها تشكل معبرا لأنواع متعددة منها من خلف الحدود في ظل وجود شبكات وعصابات تروجها لها داخل المحافظة) .  وحذر التميمي  ، مما اسماها  (لعنة المسحوق الأبيض) ، مؤكدا ان  (اكثر مخاوفنا من انتقال زراعتها الى ديالى خاصة في ظل ما اكتشف مؤخرا في احدى البساتين المهجورة في منطقة الكوبات بقضاء الخالص بوجود نبته تادورا المخدرة) .  واكد عضو مجلس ديالى ،  الى أن  (المخدرات بشكل عام أكثر فتكا من الفتاوي السوداء للجماعات المتطرفة)  ، داعيا (وزارة الداخلية الى دعم قسم مكافحة المخدرات في ديالى من اجل مواجهة خطر السموم والعمل على تعقب الخلايا والشبكات المروجة لها).

مشاركة