دور السينما اليونانية في الهواء الطلق و تطبيق للحجز على الشواطىء الساحرة

202

اثينا‭-‬ريو‭ ‬دي‭ ‬جانيرو‭- -(‬أ‭ ‬ف‭ ‬ب‭) – ‬دعت‭ ‬بلدية‭ ‬ريو‭ ‬دي‭ ‬جانيرو‭ ‬الإثنين‭ ‬كل‭ ‬شخص‭ ‬يرغب‭ ‬في‭ ‬ارتياد‭ ‬أحد‭ ‬شواطىء‭ ‬المدينة‭ ‬البرازيلية‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬يحجز‭ ‬سلفاً‭ ‬مكاناً‭ ‬له‭ ‬بواسطة‭ ‬تطبيق‭ ‬خاص،‭ ‬سعياً‭ ‬إلى‭ ‬احتواء‭ ‬انتشار‭ ‬فيروس‭ ‬كورونا‭ ‬المستجد‭.‬

‭ ‬لكنّ‭ ‬التهافت‭ ‬الكبير‭ ‬على‭ ‬شواطىء‭ ‬المدينة‭ ‬التي‭ ‬تمتد‭ ‬كيلومترات‭ ‬عدة‭ ‬يجعل‭ ‬من‭ ‬الصعب‭ ‬تنفيذ‭ ‬هذا‭ ‬الإجراء‭ ‬الذي‭ ‬أعلنه‭ ‬رئيس‭ ‬البلدية‭ ‬مارسيلو‭ ‬كريفيلا،‭ ‬رغم‭ ‬فرض‭ ‬غرامة‭ ‬قدرها‭ ‬107‭ ‬ريالات‭ ‬برازيلية‭(‬17‭ ‬يورو‭) ‬على‭ ‬من‭ ‬لا‭ ‬يلتزم‭ ‬به‭.‬

وقال‭ ‬كريفيلا‭ ‬في‭ ‬مؤتمر‭ ‬صحافي‭ ‬سيسمح‭ ‬لمرتادي‭ ‬الشواطىء‭ ‬بالبقاء‭ ‬في‭ ‬مناطق‭ ‬محددة‭ “‬يحجزونها‭ ‬بواسطة‭ ‬تطبيق‭”. ‬وأضاف‭ “‬بهذه‭ ‬الطريقة‭ ‬يمكننا‭ ‬أن‭ ‬ننظم‭ ‬اليوم‭ ‬بطريقة‭ ‬صحيحة‭ ‬وأفضل‭ ‬أمراً‭ ‬معطلاً‭”.‬

وكانت‭ ‬سلطات‭ ‬ريو‭ ‬أقفلت‭ ‬شواطىء‭ ‬المدينة‭ ‬في‭ ‬آذار‭/‬مارس‭ ‬الفائت‭ ‬بهدف‭ ‬الحدّ‭ ‬من‭ ‬تفشّي‭ ‬فيروس‭ ‬كورونا‭ ‬الذي‭ ‬أدى‭ ‬مذّاك‭ ‬إلى‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬100‭ ‬ألف‭ ‬حالة‭ ‬وفاة‭.‬

وفي‭ ‬31‭ ‬تموز‭/‬يوليو،‭ ‬مع‭ ‬بدء‭ ‬تخفيف‭ ‬إجراءات‭ ‬الحجر‭ ‬المنزلي‭ ‬في‭ ‬المدينة،‭ ‬أعاد‭ ‬رئيس‭ ‬البلدية‭ ‬السماح‭ ‬بالسباحة‭ ‬في‭ ‬البحر‭ ‬وببعض‭ ‬الأنشطة‭ ‬البحرية،‭ ‬لكنّ‭ “‬حمّامات‭ ‬الشمس‭” ‬على‭ ‬الشاطىء‭ ‬بقيت‭ ‬محظورة‭ ‬رسمياً‭.‬

إلاّ‭ ‬أن‭ ‬ذلك‭ ‬لم‭ ‬يحُل‭ ‬دون‭ ‬اجتياح‭ ‬آلاف‭ ‬الأشخاص‭ ‬في‭ ‬عطلتي‭ ‬الأسبوع‭ ‬الأخيرتين‭ ‬شواطىء‭ ‬الرمل‭ ‬الأبيض‭ ‬التي‭ ‬تشتهر‭ ‬بها‭ ‬المدينة‭ ‬الرائعة،‭ ‬وخصوصاً‭ ‬شواطىء‭ ‬كوباكابانا‭ ‬وإيبانيما‭ ‬وليبلون‭ ‬للاستلقاء‭ ‬والتمتع‭ ‬بالشمس‭ ‬وممارسة‭ ‬الرياضة،‭ ‬ولم‭ ‬تلتزم‭ ‬إلاّ‭ ‬قلّة‭ ‬منهم‭ ‬وضع‭ ‬الكمامات‭. ‬وكان‭ ‬رئيس‭ ‬البلدية‭ ‬قال‭ ‬في‭ ‬تموز‭/‬يوليو‭ ‬الفائت‭ ‬إنه‭ ‬لن‭ ‬يعيد‭ ‬فتح‭ ‬الشواطىء‭ ‬إلا‭ ‬عند‭ ‬التوصل‭ ‬إلى‭ ‬لقاح‭ ‬لكوفيد‭-‬19‭.‬

وفي‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬دولة،‭ ‬وُضِعت‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬في‭ ‬خدمة‭ ‬مكافحة‭ ‬فيروس‭ ‬كورونا،‭ ‬كما‭ ‬في‭ ‬اسبانيا‭ ‬حيث‭ ‬استخدمت‭ ‬الطائرات‭ ‬المسيّرة‭ ‬أو‭ ‬التطبيقات‭ ‬لحجز‭ ‬أماكن‭ ‬على‭ ‬الشاطىء‭.‬

وسمحت‭ ‬ريو‭ ‬أيضاً‭ ‬اعتباراً‭ ‬من‭ ‬الإثنين‭ ‬بإعادة‭ ‬فتح‭ ‬مراكز‭ ‬الأعمال‭ ‬وبعقد‭ ‬المؤتمرات‭.‬

وفي‭ ‬29‭ ‬تموز‭/‬يوليو‭ ‬أعادت‭ ‬البرازيل،‭ ‬وهي‭ ‬الدولة‭ ‬الثانية‭ ‬الأكثر‭ ‬تضرراً‭ ‬من‭ ‬جائحة‭ ‬كوفيد‭-‬19‭ ‬بعد‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة،‭ ‬فتحَ‭ ‬حدودها‭ ‬الجوية‭ ‬للسياح‭ ‬الأجانب‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬علقت‭ ‬استقبالهم‭ ‬أربعة‭ ‬أشهر‭.‬

وتشكّل‭ ‬دور‭ ‬السينما‭ ‬في‭ ‬الهواء‭ ‬الطلق‭ ‬جزءاً‭ ‬من‭ ‬مشهد‭ ‬الصيف‭ ‬في‭ ‬اليونان،‭ ‬لكنها‭ ‬تعاني‭ ‬هذه‭ ‬السنة‭ ‬قصر‭ ‬الموسم‭ ‬بسبب‭ ‬جائحة‭ ‬كوفيد‭-‬19،‭ ‬وتراجع‭ ‬الإقبال‭ ‬بسبب‭ ‬الخوف‭ ‬من‭ ‬فيروس‭ ‬كورونا‭ ‬المستجد‭.‬

وتدير‭ ‬عائلة‭ ‬موزاكيوتي‭ ‬منذ‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬30‭ ‬عاماً‭ ‬سينما‭ “‬زيفيروس‭” ‬التي‭ ‬تأسست‭ ‬عام‭ ‬1932‭ ‬وتقع‭ ‬وسط‭ ‬الطبيعة،‭ ‬حيث‭ ‬تفوح‭ ‬في‭ ‬المكان‭ ‬رائحة‭ ‬الياسمين،‭ ‬وتُسمع‭ ‬أصوات‭ ‬حشرات‭ ‬الزيز‭. ‬وتقول‭ ‬صاحبة‭ ‬السينما‭ ‬جورجيا‭ ‬موزاكيوتي‭ ‬لوكالة‭ ‬فرانس‭ ‬برس‭ “‬دَرَجنا‭ ‬على‭ ‬فتح‭ ‬أبواب‭ ‬السينما‭ ‬اعتباراً‭ ‬من‭ ‬أحد‭ ‬عيد‭ ‬الفصح‭”‬،‭ ‬لكنّ‭ ‬الموعد‭ ‬تأخر‭ ‬هذه‭ ‬السنة‭ ‬إلى‭ ‬الأول‭ ‬من‭ ‬حزيران‭/‬يونيو‭. ‬أما‭ ‬مديرة‭ ‬السينما‭ ‬كونستاندينا‭ ‬موزاكيوتي،‭ ‬ابنة‭ ‬جورجيا،‭ ‬فتعرب‭ ‬عن‭ ‬استيائها‭ ‬قائلةً‭ “‬لا‭ ‬أحب‭ ‬هذا‭ ‬الوضع،‭ ‬فالجو‭ ‬غير‭ ‬ملائم‭ ‬للفرح‭”.‬

وتشكووالدتها‭ ‬أن‭ “‬فترة‭ ‬الاستثمار‭ ‬أقصر‭ ‬بكثير‭ ‬من‭ ‬المعتاد،‭ ‬وتعكّرها‭ ‬التدابير‭ ‬الصحية‭”‬،‭ ‬كالتعقيم‭ ‬بعد‭ ‬كل‭ ‬عرض،‭ ‬ووضع‭ ‬علامات‭ ‬على‭ ‬الأرض،‭ ‬والإقلال‭ ‬من‭ ‬عدد‭ ‬المقاعد،‭ ‬إضافة‭ ‬إلى‭ ‬وضع‭ ‬الموظفين‭ ‬كمامات‭.‬

وتشرح‭ ‬أن‭ “‬القدرة‭ ‬الاستيعابية‭ ‬للسينما‭ ‬تصل‭ ‬إلى‭ ‬250‭ ‬شخصاً‭ ‬في‭ ‬الأوقات‭ ‬الطبيعية،‭ ‬أما‭ ‬اليوم‭ ‬فيمكننا‭ ‬استقبال‭ ‬125‭ ‬فحسب،‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬يكونوا‭ ‬متباعدين‭”. ‬وتلاحظ‭ ‬أن‭ “‬السياح‭ ‬الأجانب‭ ‬قليلون‭ ‬جداً،‭ ‬أما‭ ‬كبار‭ ‬السن‭ ‬فيمتنعون‭ ‬عن‭ ‬الحضور‭. ‬إنها‭ ‬مرحلة‭ ‬غير‭ ‬سهلة‭”.‬

ويُقبل‭ ‬اليونانيون‭ ‬أنفسهم‭ ‬كما‭ ‬السياح‭ ‬على‭ ‬دور‭ ‬السينما‭ ‬في‭ ‬الهواء‭ ‬الطلق‭ ‬في‭ ‬الأمسيات‭ ‬الصيفية‭. ‬لكنّ‭ ‬جائحة‭ ‬كوفيد‭-‬19‭ ‬التي‭ ‬أدت‭ ‬إلى‭ ‬5600‭ ‬إصابة‭ ‬بفيروس‭ ‬و213‭ ‬حالة‭ ‬وفاة،‭ ‬تركت‭ ‬آثاراً‭ ‬قاسية‭ ‬على‭ ‬القطاع‭.‬

ورغم‭ ‬تأكيد‭ ‬الأم‭ ‬وابنتها‭ ‬أن‭ ‬نسبة‭ ‬المبيعات‭ ‬شبيهة‭ ‬بتلك‭ ‬المسجلة‭ ‬العام‭ ‬الفائت،‭ ‬تُظهر‭ ‬الأرقام‭ ‬واقعاً‭ ‬مختلفاً‭.‬

فعدد‭ ‬تذاكر‭ ‬السينما‭ ‬المباعة‭ ‬في‭ ‬اليونان‭ ‬خلال‭ ‬شهري‭ ‬حزيران‭/‬يونيو‭ ‬وتموز‭/‬يوليو‭ ‬اقتصر‭ ‬على‭ ‬نحو‭ ‬356‭ ‬ألفاً‭ (‬في‭ ‬الصالات‭ ‬وفي‭ ‬الهواء‭ ‬الطلق‭)‬،‭ ‬في‭ ‬حين‭ ‬وصل‭ ‬إلى‭ ‬1‭,‬3‭ ‬مليون‭ ‬تذكرة‭ ‬خلال‭ ‬الفترة‭ ‬نفسها‭ ‬من‭ ‬العام‭ ‬الفائت،‭ ‬وفق‭ ‬بيانات‭ ‬المركز‭ ‬اليوناني‭ ‬للصناعة‭ ‬السينمائية‭.‬

وقد‭ ‬تأثر‭ ‬الإقبال‭ ‬بالتدابير‭ ‬التي‭ ‬حدّت‭ ‬القدرة‭ ‬الاستيعابية،‭ ‬وبخشية‭ ‬بعض‭ ‬المشاهدين‭ ‬من‭ ‬الإصابة‭ ‬بالعدوى،‭ ‬إضافة‭ ‬إلى‭ ‬تراجع‭ ‬الإنتاج‭ ‬السينمائي‭ ‬منذ‭ ‬أشهر‭. ‬ويشير‭ ‬خريستوس‭ ‬كاتسيلو‭ ‬من‭ ‬المركز‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ “‬الأفلام‭ ‬المهمة‭ ‬التي‭ ‬تجذب‭ ‬الجمهور‭ ‬أرجئت‭”.‬

ويرى‭ ‬كاتسيلو‭ ‬أن‭ “‬دور‭ ‬السينما‭ ‬في‭ ‬الهواء‭ ‬الطلق‭ ‬قد‭ ‬تتأثر‭ ‬سلباً‭ ‬أيضاَ‭ ‬بالعادة‭ ‬الاستهلاكية‭ ‬الجديدة‭ ‬التي‭ ‬تعززت‭ ‬خلال‭ ‬مرحلة‭ ‬الحجر،‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬منصات‭ ‬الفيديو‭ ‬عند‭ ‬الطلب‭”.‬

ويلاحظ‭ ‬أندرياس‭ ‬كونتاراكيس،‭ ‬مدير‭ ‬دور‭ ‬السينما‭ ‬في‭ ‬الهواء‭ ‬الطلق‭ “‬كارمن‭” ‬و‭”‬ستيلا‭” ‬و‭”‬دافني‭”‬،‭ ‬أن‭ “‬كل‭ ‬الأفلام‭ ‬الجديدة‭ ‬فشلت‭” ‬في‭ ‬استقطاب‭ ‬الجمهور‭. ‬وقدّر‭ ‬نسبة‭ ‬انخفاض‭ ‬الإقبال‭ ‬على‭ ‬شاشاته‭ ‬الثلاث‭ ‬بنحو‭ ‬60‭ ‬في‭ ‬المئة‭.‬

‭- “‬مرحلة‭ ‬غامضة‭”-‬

ويتفهم‭ ‬مسؤولو‭ ‬دور‭ ‬السينما‭ ‬إلغاء‭ ‬الاستراحات‭ ‬خلال‭ ‬عرض‭ ‬الأفلام‭ ‬لتجنّب‭ ‬التجمعات،‭ ‬لكنّ‭ ‬هذا‭ ‬الإجراء‭ ‬أدى‭ ‬أيضاً‭ ‬إلى‭ ‬ربح‭ ‬فائت‭ ‬نظراً‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬هذه‭ ‬الاستراحات‭ ‬تشجّع‭ ‬الاستهلاك‭.‬

ويقول‭ ‬كونتاراكيس‭ “‬نفعل‭ ‬كل‭ ‬شيء‭ ‬للحدّ‭ ‬من‭ ‬التفاعل‭ ‬بين‭ ‬الأشخاص،‭ ‬ونجد‭ ‬أنفسنا‭ ‬أمام‭ ‬مقاعد‭ ‬شبه‭ ‬خالية‭”.‬

وكما‭ ‬أصحاب‭ ‬دور‭ ‬السينما‭ ‬المماثلة‭ ‬الأخرى،‭ ‬يؤكد‭ ‬كونتاراكيس‭ ‬أنه‭ ‬لم‭ ‬يتلقَ‭ ‬أي‭ ‬دعم‭ ‬مالي‭ ‬من‭ ‬الدولة‭.‬

وتقول‭ ‬مسؤولة‭ ‬البرمجة‭ ‬في‭ ‬مكتبة‭ ‬اليونان‭ ‬السينمائية‭ ‬نينا‭ ‬فيليغرادي‭ ‬إن‭ ‬القطاع‭ ‬أمام‭ “‬مرحلة‭ ‬غامضة‭”. ‬وتحاول‭ ‬التكيف‭ ‬مع‭ ‬هذا‭ ‬الوضع‭ ‬غير‭ ‬المسبوق‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬اختيار‭ ‬الأفلام‭ ‬كفيلة‭ ‬استقطاب‭ ‬جمهور‭ ‬أصغر‭ ‬سناً‭.‬

وتتابع‭ “‬نلجأ‭ ‬كثيراً‭ ‬هذا‭ ‬الصيف‭ ‬إلى‭ ‬إعادة‭ ‬عرض‭ ‬بعض‭ ‬الأفلام،‭ ‬فهذا‭ ‬أقل‭ ‬تكلفةً‭ ‬ومجازفةً‭”‬،‭ ‬في‭ ‬محاولة‭ ‬لعصر‭ ‬النفقات‭ ‬تحسباً‭ ‬لأوضاع‭ ‬قد‭ ‬تكون‭ ‬صعبة‭ ‬في‭ ‬الأشهر‭ ‬المقبلة‭.‬

وتضيف‭ “‬لا‭ ‬يمكننا‭ ‬أن‭ ‬نضع‭ ‬أي‭ ‬خطة،‭ ‬فنحن‭ ‬في‭ ‬حال‭ ‬ترقّب‭. ‬كل‭ ‬أسبوع،‭ ‬نتلقى‭ ‬تعليمات‭ ‬جديدة‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬نطبقها‭”.‬

أما‭ ‬سينما‭ ‬باريس‭ ‬الواقعة‭ ‬في‭ ‬أحد‭ ‬أزقّة‭ ‬حي‭ ‬بلاكا‭ ‬السياحي،‭ ‬فسيبقى‭ ‬مقفلاً‭ ‬طوال‭ ‬هذا‭ ‬الصيف،‭ ‬إذ‭ ‬أعلنت‭ ‬إدارتها‭ ‬عير‭ ‬موقعها‭ ‬الإلكتروني‭ ‬أن‭ “‬الأشغال‭ ‬الضرورية‭ ‬التي‭ ‬كانت‭ ‬مقررة،‭ ‬تأخرت‭ ‬بسبب‭ ‬الجائحة‭”. ‬وعلى‭ ‬مقربة‭ ‬من‭ ‬محل‭ “‬ليسابيت‭” ‬للملابس‭ ‬في‭ ‬أثينا،‭ ‬ستبقى‭ ‬ستارة‭ ‬سينما‭ “‬ديكسامني‭” ‬مغلقة‭ ‬هي‭ ‬الأخرى‭ ‬هذه‭ ‬السنة‭.‬

مشاركة