دهوك: الخسارة أمام الفيصلي مباراة للنسيان

بغداد – الزمان

قال رئيس الهيئة الادارية لنادي دهوك الرياضي سعيد احمد، إن فريقه الكروي تناسى خسارته امام الفيصلي الاردني في البطولة الأسيوية وأصبح جل تفكيره في موقعته المقبلة امام ظفار العماني التي ستكون فرصة للتعويض.

وأضاف سعيد احمد أن فريقه دفع ثمن الفرص السهلة التي اهدرها لاعبوه وبالاخص في الشوط الاول والتي لو سجل نصفها لخرجنا فائزين بنتيجة كبيرة اذ ردت العارضة كرتين وأضعنا فرصاً سهلة للتسجيل.

وتابع: هذا حال كرة القدم كونها تعطي لمن يعطيها، الا ان لاعبونا نسوا خسارتهم امام الفيصلي الاردني وأصبح جل تفكيرهم في موقعتهم المقبلة امام ظفار العماني التي ستكون فرصة للتعويض والعودة بنقاط المباراة التي ستكون مهمة لمواصلة التنافس على بطاقة التأهل.

وأفاد بأن فوز فريقه السلوي على المتصدر الكهرباء أعاد الروح له من جديد ومنحه جواز المرور للتنافس من جديد على اللقب الذي ستشتد وطأة مبارياته خلال الادوار اللاحقة.

وحقق فريق الفيصلي فوزاً مهماً على دهوك العراقي 1/0 في الوقت القاتل من المباراة ، في المبارة التي جرت على ملعب دهوك في كردستان العراق ، ضمن الجولة الثانية من المجموعة الثالثة لدوري المجموعات لبطولة كأس الاتحاد الآسيوي، وجاء الهدف الفيصلاوي بأقدام اللاعب تامر الحاج في الدقيقة ’93 ‘ بعد تمريرة من عبد الهادي المحارمة، وبذلك الفوز رفع الفيصلي رصيده إلى ‘3’ نقاط في المركز الثالث وهو نفس الرصيد لفريق دهوك في المركز الثاني وظفار العماني صاحب المركز الأول بستة نقاط من فوزيه على فريق شعب اب اليمني والفيصلي الاردني.

 

مشاركة