دم عبير وهيبة الدولة – صلاح الدين الجنابي

دم عبير وهيبة الدولة – صلاح الدين الجنابي

عوَّدونا على ردات الفعل وليس الاستباق لمنع الكوارث باستخدامِ أشد العبارات والألفاظ وأكثرها حزماً لعلاج ما مَرِض من الاوضاع واستئصال السرطاني منها ولكنّ الأفعال تبدأ بالفتور وصولاً لتقريرٍ خجول للجنة المشكلة، واجراءات تعمل على زيادة المرض أو  إدامته في أحسن الأحوال، اليوم نحن أمام مفترق طرق بعد الحادث الأليم لمدير بلدية كربلاء، والذي يحتاج إلى موقف حازم عبَّرت عنه الحكومة بأشد الجمل والكلمات، ننتظر وبفارغ الصبر إزالة تجاوزات المتنفذين والمسؤولين وبكافة عناوينهم ومسمياتهم أولاً وقبل التعرض أو التحدث مع أي متجاوز من الفقراء أو الناس، لأنَّهم ببساطة سوف يمتثلون طوعاً لإزالة تجاوزاتهم عندما يرون بأُم أعينهم أنّ الدولة أزالت كل تجاوزات النافذين والمتنفذين ليبعدونا عن الهلاك الذي وعد به النبي الأكرم صلى الله عليه وسلم حيث قال:

(إنما أهلك الذين قبلكم، أنهم كانوا إذا سرق فيهم الشريف تركوه، وإذا سرق فيهم الضعيف أقاموا عليه الحد).

مشاركة