دريد لحام ينفي إعتزاله بعد فيلم الحكيم

دريد لحام ينفي إعتزاله بعد فيلم الحكيم

دمشق – الزمان

نفى الفنان دريد لحام الأنباء التي تحدث عن اعتزاله الفن وأن فيلم الحكيم الذي صوره مؤخراً سيكون آخر عمل له، مؤكداً وفقا لموقع الهيئة العامة للاذاعة والتلفزيون بسوريا أنه (عندما يقرر الاعتزال سيُعلن عن ذلك بنفسه، وأنه لن يعتزل الفن حتى يموت).وتحدث لحام في لقاء صحفي عن ماهية الشخصية التي يقدمها في فيلمه الجديد الحكيم من تأليف ديانا جبور، وإخراج باسل الخطيب، مشيراً إلى أن (الفيلم يُذكره بشخصية الطبيب والأديب عبد السلام العجيلي ابن محافظة الرقة، المعروف بإنسانيته العالية وله العديد من الكتب والمؤلفات).وهو ما يشبه شخصية لحام في الفيلم. وأكد لحام، أن (الفيلم يعكس الواقع السوري، وتتضح تداعيات الأزمة السورية من خلال تطور الأحداث حلقة وراء الأخرى، سواء في النفوس والتعامل بين الناس، أو في الأبنية المهدمة والدمار وغيرها من الأمور المتعلقة بمظاهر الحياة في البلد).كما أشار لحام إلى إنه (لا يتدخل بالنص الفني، إنما يبدي بعض الآراء، ويتناقش مع المخرج، والأمر يبقى للمخرج إما يقبل أو لا)، موضحاً أنه (دائماً ما يقرأ نصوصاً، ويعتذر عن كل الأعمال التي تقل أهميتها عن الأعمال السابقة، التي قدمها خلال مسيرته الفنية). فيلم الحكيم كتابة ديانا جبور، إخراج باسل الخطيب، ويشارك فيه نخبة من الفنانين منهم، ربى الحلبي، روبين عيسى، ليا مباردي، إيلين عيسى، تسنيم الباشا، محمد قنوع، أحمد رافع، رامي الأحمر، وغيرهم. وتعاون لحام والمخرج باسل الخطيب سابقاً بفيلم دمشق – حلب كما شارك خلال العام الماضي بمسلسل شارع شيكاغو من تأليف وإخراج محمد عبد العزيز.

مشاركة