داعش يفجر بئرين للنفط في كركوك وماكغورك يبلغ بارزاني رسالة بايدن:سندعمكم

1274

كركوك‭- ‬الزمان‭ ‬

في‭ ‬تطور‭ ‬جديد‭ ‬في‭ ‬سياق‭ ‬هجمات‭ ‬تنظيم‭ ‬داعش‭ ‬،‭ ‬جرى‭ ‬استهداف‭ ‬آبار‭ ‬النفط‭ ‬في‭  ‬كركوك،‭ ‬اغنى‭ ‬المناطق‭ ‬النفطية‭ ‬بالعراق،‭ ‬وذلك‭ ‬بعد‭ ‬سلسلة‭ ‬هجمات‭ ‬متقطعة‭ ‬للتنظيم‭ ‬في‭ ‬محيط‭ ‬كركوك‭ ‬ازدادت‭ ‬حدتها‭ ‬في‭ ‬الأسبوعين‭ ‬الأخيرين،‭ ‬

حيث‭ ‬ذكر‭ ‬أمني‭ ‬عراقي‭ ‬لوكالة‭ ‬الصحافة‭ ‬الفرنسية‭ ‬أن‭ ‬جهاديين‭ ‬في‭ ‬إشارة‭ ‬لداعش‭ ‬قتلوا‭ ‬في‭ ‬وقت‭ ‬مبكر‭ ‬من‭ ‬الأربعاء‭ ‬شرطيا‭ ‬في‭ ‬هجوم‭ ‬ثم‭ ‬فجّروا‭ ‬بئرين‭ ‬في‭ ‬حقل‭ ‬للنفط‭ ‬في‭ ‬كركوك‭ ‬المنطقة‭ ‬المتنازع‭ ‬عليها‭ ‬بين‭ ‬حكومة‭ ‬اقليم‭ ‬كردستان‭ ‬وبغداد‭.‬

وقال‭ ‬المصدر‭ ‬للوكالة‭ ‬ذاتها‭ ‬إن‭ “‬عنصرا‭ ‬من‭ ‬شرطة‭ ‬النفط‭ ‬استشهد‭ ‬واصيب‭ ‬اثنان‭ ‬آخران‭ ‬في‭ ‬هجوم‭ ‬نفذه‭ ‬عناصر‭ ‬داعش‭ (‬تنظيم‭ ‬الدولة‭ ‬الإسلامية‭) ‬على‭ ‬نقطة‭ ‬أمنية‭ (…) ‬وقاموا‭ ‬بتفجير‭ ‬بئرين‭ ‬نفطيين‭ ‬في‭ ‬باي‭ ‬حسن‭”.‬

وأكدت‭ ‬وزارة‭ ‬النفط‭ ‬العراقية‭ ‬في‭ ‬بيان‭ ‬الهجوم،‭ ‬موضحة‭ ‬أن‭ ‬جهاديين‭ “‬فجروا‭ ‬البئرين‭ ‬183‭ ‬و177‭”.‬

وأضاف‭ ‬البيان‭ ‬ان‭ “‬فرق‭ ‬السلامة‭ ‬تمكنت‭ ‬من‭ ‬إطفاء‭ ‬البئر‭ ‬177‭ ‬والسيطرة‭ ‬عليه‭ ‬في‭ ‬وقت‭ ‬قياسي‭ ‬فيما‭ ‬تعمل‭ ‬هذه‭ ‬الفرق‭ ‬للسيطرة‭ ‬على‭ ‬حريق‭ ‬البئر‭ ‬183‭”‬‭.‬

وحقل‭ ‬باي‭ ‬حسن‭ ‬انتقل‭ ‬إلى‭ ‬سيطرة‭ ‬إقليم‭ ‬كردستان‭ ‬في‭ ‬2014‭ ‬خلال‭ ‬الفوضى‭ ‬التي‭ ‬اجتاحت‭ ‬العراق‭ ‬مع‭ ‬تقدم‭ ‬تنظيم‭ ‬داعش‭. ‬وهو‭ ‬كغيره‭ ‬يندرج‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬نزاع‭ ‬بين‭ ‬حكومة‭ ‬الإقليم‭ ‬وبغداد‭ ‬على‭ ‬المواقع‭ ‬النفطية‭ ‬في‭ ‬محافظة‭ ‬كركوك‭ ‬التي‭ ‬تنتج‭ ‬في‭ ‬حدود‭ ‬250‭ ‬ألف‭ ‬برميل‭ ‬يوميا

فيما،‭ ‬اكد‭ ‬وفد‭ ‬دبلوماسي‭ ‬وعسكري‭ ‬أمريكي‭ ‬عالي‭ ‬المستوى‭ ‬برئاسة‭ ‬المساعد‭ ‬الخاص‭ ‬للرئيس‭ ‬الأمريكي‭ ‬ومنسق‭ ‬شؤون‭ ‬الأمن‭ ‬في‭ ‬الشرق‭ ‬الاوسط‭ ‬وشمال‭ ‬افريقيا‭ ‬بريت‭ ‬ماكغورك،‭ ‬خلال‭ ‬استقباله‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬الزعيم‭ ‬الكردي‭ ‬مسعود‭ ‬بارزاني،‭ ‬امس‭ ‬الاربعاء‭ ‬على‭ ‬ان‭ ‬الادارة‭ ‬الامريكية‭ ‬الجديدة‭ ‬على‭ ‬علم‭ ‬جيد‭ ‬جدا‭ ‬بالأوضاع‭ ‬والمشكلات‭ ‬في‭ ‬العراق‭ ‬والمنطقة‭ ‬وان‭ ‬بلاده‭ ‬ستبقى‭ ‬ملتزمة‭ ‬بتلك‭ ‬المشاركة‭ ‬مع‭ ‬اقليم‭ ‬كردستان‭ ‬وحلفائه‭ ‬الاخرين‭.‬

وجاء‭ ‬في‭ ‬بيان‭ ‬لمكتب‭ ‬بارزاني‭ ‬،‭ ‬انه‭ ‬استقبل‭ ‬في‭ ‬يوم‭ ‬الأربعاء،‭ ‬في‭ ‬منتجع‭ ‬صلاح‭ ‬الدين‭ ‬بأربيل‭ ‬وفدا‭ ‬مشتركا‭ ‬من‭ ‬البيت‭ ‬الأبيض‭ ‬ووزارة‭ ‬الخارجية‭ ‬ووزارة‭ ‬الدفاع‭ ‬الامريكية‭ ‬تألف‭ ‬من‭ ‬المساعد‭ ‬الخاص‭ ‬للرئيس‭ ‬الامريكي‭ ‬ومنسق‭ ‬شؤون‭ ‬الأمن‭ ‬في‭ ‬الشرق‭ ‬الاوسط‭ ‬وشمال‭ ‬افريقيا‭ ‬بريت‭ ‬ماكغورك،‭ ‬وكبير‭ ‬مستشاري‭ ‬وزير‭ ‬الخارجية‭ ‬الامريكي‭ ‬ديريك‭ ‬شولي‭ ‬ومساعد‭ ‬نائب‭ ‬وزير‭ ‬الخارجية‭ ‬الامريكي‭ ‬لشؤون‭ ‬الشرق‭ ‬الاوسط‭ ‬وشمال‭ ‬افريقيا‭ ‬دانا‭ ‬سترول‭ ‬وعدد‭ ‬من‭ ‬المستشارين‭ ‬الاخرين‭ ‬في‭ ‬الادارة‭ ‬الامريكية‭.‬

واشار‭ ‬البيان‭ ‬الى‭ ‬ان‭ ‬الاجتماع‭ ‬الذي‭ ‬تم‭ ‬بحضور‭ ‬اعضاء‭ ‬المكتب‭ ‬السياسي‭ ‬للحزب‭ ‬الديمقراطي‭ ‬هوشيار‭ ‬زيباري‭ ‬ومحمود‭ ‬محمد،‭ ‬اوصل‭ ‬الوفد‭ ‬الضيف‭ ‬تحيات‭ ‬خاصة‭ ‬من‭ ‬الرئيس‭ ‬بايدن‭ ‬ووزراء‭ ‬الخارجية‭ ‬والدفاع‭ ‬الامريكيين‭ ‬لبارزاني،‭ ‬كما‭ ‬قدما‭ ‬تقديرهما‭ ‬للمشاركة‭ ‬والتنسيق‭ ‬بين‭ ‬اقليم‭ ‬كوردستان‭ ‬وامريكا‭ ‬خلال‭ ‬السنوات‭ ‬المنصرمة‭.‬

واضاف‭ ‬البيان‭ ‬ان‭ ‬بارزاني‭ ‬عبر‭ ‬خلال‭ ‬الاجتماع‭ ‬عن‭ ‬شكره‭ ‬لامريكا‭ ‬التي‭ ‬قامت‭ ‬منذ‭ ‬بداية‭ ‬تسعينيات‭ ‬القرن‭ ‬الماضي‭ ‬بدور‭ ‬بارز‭ ‬في‭ ‬توفير‭ ‬المنطقة‭ ‬الامنة‭ ‬لشعب‭ ‬كوردستان،‭ ‬كما‭ ‬عبر‭ ‬عن‭ ‬شكره‭ ‬وتقديره‭ ‬للدور‭ ‬الذي‭ ‬قامت‭ ‬به‭ ‬واشنطن‭ ‬في‭ ‬مساعدة‭ ‬اقليم‭ ‬كوردستان‭ ‬والعراق‭ ‬في‭ ‬الحرب‭ ‬ضد‭ ‬داعش‭.‬

كما‭ ‬اشار‭ ‬الى‭ ‬ان‭ ‬الجانبين‭ ‬تبادلا‭ ‬خلال‭ ‬الاجتماع‭ ‬الآراء‭ ‬بشأن‭ ‬الاوضاع‭ ‬السياسية‭ ‬في‭ ‬المنطقة‭ ‬والعملية‭ ‬السياسية‭ ‬العراقية‭ ‬والانتخابات‭ ‬العراقية‭ ‬المقبلة،‭ ‬لافتا‭ ‬الى‭ ‬انهما‭ ‬ناقشا‭ ‬التحديات‭ ‬امام‭ ‬العملية‭ ‬السياسية‭ ‬العراقية‭ ‬والعلاقات‭ ‬بين‭ ‬الاقليم‭ ‬وبغداد‭ ‬والاستقرار‭ ‬في‭ ‬العراق‭.‬‮ ‬

واضاف‭ ‬البيان‭ ‬ان‭ ‬داعش‭ ‬وتهديدات‭ ‬الارهاب‭ ‬كانا‭ ‬محورا‭ ‬اخر‭ ‬في‭ ‬اللقاء،‭ ‬وبشأن‭ ‬تهديدات‭ ‬داعش‭ ‬ابلغ‭ ‬بارزاني‭ ‬الوفد‭ ‬الضيف‭ ‬ان‭ ‬تهديدات‭ ‬الارهاب‭ ‬وداعش‭ ‬في‭ ‬العراق‭ ‬والمنطقة‭ ‬مازال‭ ‬قائما،‭ ‬لان‭ ‬الاسباب‭ ‬التي‭ ‬اصبحت‭ ‬سببا‭ ‬في‭ ‬ظهور‭ ‬واستقواء‭ ‬داعش‭ ‬لم‭ ‬تتم‭ ‬معالجتها‭ ‬لحد‭ ‬الان‭.‬

ويعد‭ ‬تفجير‭ ‬ابار‭ ‬النفط‭ ‬تحولا‭ ‬خطيرا‭ ‬في‭ ‬مسار‭ ‬الصراع‭ ‬لاسيما‭ ‬ان‭ ‬داعش‭ ‬انتهت‭ ‬سيطرته‭ ‬منذ‭ ‬سنوات‭ ‬وان‭ ‬عودته‭ ‬بقوة‭ ‬تثير‭ ‬الأسئلة،‭ ‬ويعتمد‭ ‬العراق،‭ ‬ثاني‭ ‬أكبر‭ ‬منتج‭ ‬للنفط‭ ‬في‭ ‬منظمة‭ ‬الدول‭ ‬المصدرة‭ ‬للنفط‭ (‬أوبك‭)‬،‭ ‬بشكل‭ ‬رئيسي‭ ‬على‭ ‬النفط‭ ‬لتأمين‭ ‬ميزانيته‭.‬

وبلغت‭ ‬صادرات‭ ‬البلاد‭ ‬في‭ ‬نيسان‭/‬أبريل‭ ‬88‭,‬93‭ ‬مليون‭ ‬برميل‭ ‬بعائدات‭ ‬بلغت‭ ‬5‭,‬5‭ ‬مليارات‭ ‬دولار‭.‬

وفقد‭ ‬تنظيم‭ ‬داعش‭ ‬السيطرة‭ ‬على‭ ‬المناطق‭ ‬التي‭ ‬كان‭ ‬يتواجد‭ ‬فيها‭ ‬حتى‭ ‬نهاية‭ ‬عام‭ ‬2017‭ ‬،‭ ‬لكن‭ ‬تقوم‭ ‬خلاياه‭ ‬السرية‭ ‬بشن‭ ‬هجمات‭ ‬غالبا‭ ‬ما‭ ‬تكون‭ ‬خلال‭ ‬الليل،‭ ‬ضد‭ ‬قوات‭ ‬الأمن‭ ‬في‭ ‬مناطق‭ ‬نائية‭.‬

كما‭ ‬تستغل‭ ‬هذه‭ ‬الخلايا‭ ‬أراض‭ ‬الشريط‭ ‬التي‭ ‬تمتد‭ ‬في‭ ‬مناطق‭ ‬متنازع‭ ‬عليها‭ ‬تتواجد‭ ‬فيها‭ ‬قوات‭ ‬البيشمركة‭ ‬الكردية‭ ‬وقوات‭ ‬الحكومة‭ ‬الاتحادية‭.‬

مشاركة