خلافات حول إدارة مطار كابول وأمنه وطالبان:ليكن قلب أمريكا كبيراً

كابول‭- ‬جنيف‭ ‬–‭ ‬الدوحة‭ -‬الزمان‭ ‬

شكرت‭ ‬طالبان‭ ‬الثلاثاء‭ ‬العالم‭ ‬على‭ ‬تعهدات‭ ‬بمئات‭ ‬ملايين‭ ‬الدولارات‭ ‬من‭ ‬المساعدات‭ ‬الطارئة‭ ‬لأفغانستان،‭ ‬وحضت‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬على‭ ‬إظهار‭ ‬‮«‬تعاطف‮»‬‭ ‬في‭ ‬تعاملاتها‭ ‬المستقبلية‭.  ‬ودعتها‭ ‬لكي‭ ‬يكون‭ ‬قلبها‭ ‬كبيرا‭ ‬كما‭ ‬هي‭ ‬دولة‭ ‬كبيرة‭. ‬وقال‭ ‬وزير‭ ‬الخارجية‭ ‬في‭ ‬الحكومة‭ ‬الموقتة‭ ‬أمير‭ ‬خان‭ ‬متقي‭ ‬خلال‭ ‬مؤتمر‭ ‬صحافي‭ ‬إن‭ ‬الحركة‭ ‬ستنفق‭ ‬أموال‭ ‬المانحين‭ ‬بحكمة‭ ‬وتستخدمها‭ ‬لتخفيف‭ ‬الفقر‭. ‬

وقال‭ ‬ان‭ ‬الحكومة‭ ‬الدائمة‭ ‬ستكون‭ ‬اكثر‭ ‬تمثيلا‭ ‬للافغان‭. ‬ورفض‭ ‬الربط‭ ‬بين‭ ‬السياسة‭ ‬والمساعدات‭ ‬الإنسانية‭ . ‬

وكان‭ ‬يتحدث‭ ‬غداة‭ ‬إعلان‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬عن‭ ‬تعهدات‭ ‬بقيمة‭ ‬1‭,‬2‭ ‬مليار‭ ‬دولار‭ ‬من‭ ‬المساعدات‭ ‬لأفغانستان‭ ‬التي‭ ‬سيطرت‭ ‬عليها‭ ‬طالبان‭ ‬في‭ ‬15‭ ‬آب‭/‬أغسطس‭. ‬

وقال‭ ‬إن‭ ‬‮«‬الإمارة‭ ‬الإسلامية‭ ‬ستبذل‭ ‬كل‭ ‬ما‭ ‬بوسعها‭ ‬لإيصال‭ ‬هذه‭ ‬المساعدة‭ ‬إلى‭ ‬المحتاجين‭ ‬بكل‭ ‬شفافية‮»‬‭ 

وشكر‭ ‬أيضا‭ ‬واشنطن‭ ‬على‭ ‬إظهار‭ ‬تقدير‭ ‬لطالبان‭ ‬بعد‭ ‬استكمال‭ ‬الانسحاب‭ ‬الأميركي‭ ‬وإجلاء‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬120‭ ‬ألف‭ ‬شخص‭ ‬الشهر‭ ‬الماضي‭. ‬

وقال‭ ‬إن‭ ‬‮«‬أميركا‭ ‬بلد‭ ‬كبير‭ ‬ويجب‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬قلبها‭ ‬كبيرا‮»‬‭. ‬

‭ ‬وتحقق‭ ‬طالبان‭ ‬في‭ ‬حسابات‭ ‬مسؤولين‭ ‬كبار‭ ‬في‭ ‬الحكومة‭ ‬الأفغانية‭ ‬السابقة‭ ‬بحثاً‭ ‬عن‭ ‬احتمال‭ ‬وجود‭ ‬مكاسب‭ ‬غير‭ ‬مشروعة،‭ ‬وفق‭ ‬ما‭ ‬ذكر‭ ‬مديرا‭ ‬مصرف‭ ‬الثلاثاء‭. ‬

قال‭ ‬مسؤول‭ ‬في‭ ‬‮«‬مصرف‭ ‬دا‭ ‬أفغانستان‮»‬‭ ‬المركزي‭ ‬الأفغاني‭ ‬فضل‭ ‬عدم‭ ‬الكشف‭ ‬عن‭ ‬هويته،‭ ‬لوكالة‭ ‬فرانس‭ ‬برس‭ ‬إن‭ ‬التحقيق‭ ‬قد‭ ‬يفضي‭ ‬إلى‭ ‬تجميد‭ ‬أصول‭ ‬وحسابات‭ ‬مسؤولين‭ ‬سابقين‭ ‬ووزراء‭ ‬ونواب‭. 

وأكد‭ ‬مسؤول‭ ‬في‭ ‬مصرف‭ ‬خاص‭ ‬أن‭ ‬فريق‭ ‬‮«‬تدقيق‮»‬‭ ‬تابع‭ ‬لطالبان‭ ‬زار‭ ‬المكان‭ ‬للتحقق‭ ‬من‭ ‬حسابات‭ ‬بعض‭ ‬المسؤولين‭ ‬في‭ ‬الحكومة‭ ‬السابقة‭ ‬في‭ ‬15‭ ‬آب‭/‬أغسطس‭ ‬بعد‭ ‬سيطرة‭ ‬طالبان‭ ‬على‭ ‬كابول‭. ‬

كان‭ ‬الفساد‭ ‬متفشياً‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬حكومة‭ ‬الرئيس‭ ‬السابق‭ ‬أشرف‭ ‬غني،‭ ‬وبالتالي،‭ ‬كان‭ ‬من‭ ‬الممكن‭ ‬تحويل‭ ‬عشرات‭ ‬الملايين‭ ‬من‭ ‬الدولارات‭ ‬من‭ ‬المساعدات‭ ‬من‭ ‬الخزانة‭ ‬العامة‭. 

فيما‭ ‬حذرت‭ ‬قطر‭ ‬الثلاثاء‭ ‬من‭ ‬عدم‭ ‬قدرتها‭ ‬على‭ ‬تحمل‭ ‬مسؤولية‭ ‬مطار‭ ‬كابول‭ ‬في‭ ‬حال‭ ‬عدم‭ ‬التوصل‭ ‬الى‭ ‬اتفاق‭ ‬بين‭ ‬جميع‭ ‬الأطراف‭ ‬بما‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬طالبان‭.‬‭ ‬

وقال‭ ‬وزير‭ ‬خارجية‭ ‬قطر‭ ‬الشيخ‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬عبد‭ ‬الرحمن‭ ‬آل‭ ‬ثاني‭ ‬في‭ ‬مؤتمر‭ ‬صحافي‭ ‬مشترك‭ ‬مع‭ ‬نظيره‭ ‬الإسباني‭ ‬‮«‬يجب‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬لدينا‭ ‬اتفاق‭ ‬واضح‭ ‬للجميع،‭ ‬لجميع‭ ‬الأطراف‮»‬‭ ‬بشأن‭ ‬الجهة‭ ‬التي‭ ‬‮«‬ستتولى‭ (‬الجانب‭) ‬التقني‭ ‬وتلك‭ ‬التي‭ ‬ستتولى‭ ‬الجوانب‭ ‬الأمنية‮»‬‭. ‬

وحذر‭ ‬الوزير‭ ‬القطري‭ ‬‮«‬لا‭ ‬يمكننا‭ ‬تحمل‭ ‬أي‭ ‬مسؤولية‭ ‬في‭ ‬المطار‭ ‬في‭ ‬حال‭ ‬عدم‭ ‬التطرق‭ ‬لهذه‭ ‬الأمور‭ ‬وتوضيحها‮»‬‭. ‬

وتابع‭ ‬‮«‬هناك‭ ‬احتمال‭ ‬لتعاون‭ ‬مع‭ ‬دول‭ ‬اخرى‭ ‬إذا‭ ‬لزم‭ ‬الأمر،‭ ‬ولكن‭ ‬حتى‭ ‬الآن‭ ‬فإن‭ ‬النقاشات‭ ‬تجري‭ ‬فقط‭ ‬بيننا‭ ‬وبين‭ ‬تركيا‭ ‬وطالبان‮»‬‭. ‬

وتؤدي‭ ‬قطر‭ ‬دور‭ ‬الوسيط‭ ‬بين‭ ‬طالبان‭ ‬والمجتمع‭ ‬الدولي‭ ‬ونقلت‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الدول‭ ‬بما‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬سفاراتها‭ ‬من‭ ‬كابول‭ ‬إلى‭ ‬الدوحة‭. ‬

وحطّت‭ ‬طائرة‭ ‬باكستانية‭ ‬في‭ ‬مطار‭ ‬كابول‭ ‬الاثنين‭ ‬في‭ ‬أول‭ ‬رحلة‭ ‬تجارية‭ ‬أجنبية‭ ‬منذ‭ ‬سيطرة‭ ‬حركة‭ ‬طالبان‭ ‬المتشدّدة‭ ‬على‭ ‬العاصمة‭ ‬الأفغانية‭ ‬منتصف‭ ‬الشهر‭ ‬الماضي‭. ‬

كما‭ ‬استأنفت‭ ‬شركة‭ ‬طيران‭ ‬أفغانية‭ ‬خدماتها‭ ‬المحلية‭ ‬في‭ ‬3‭ ‬أيلول‭/‬سبتمبر‭. ‬

‭ ‬من‭ ‬جهته‭ ‬دعا‭ ‬الدبلوماسي‭ ‬الذي‭ ‬عينته‭ ‬الحكومة‭ ‬الأفغانية‭ ‬السابقة‭ ‬لدى‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬في‭ ‬جنيف‭ ‬والذي‭ ‬لا‭ ‬يزال‭ ‬في‭ ‬منصبه،‭ ‬المنظمة‭ ‬الدولية‭ ‬الثلاثاء‭ ‬إلى‭ ‬التحقيق‭ ‬في‭ ‬انتهاكات‭ ‬حقوق‭ ‬الإنسان‭ ‬التي‭ ‬ترتكبها‭ ‬حركة‭ ‬طالبان‭. ‬

كما‭ ‬دعت‭ ‬المفوضة‭ ‬العليا‭ ‬لحقوق‭ ‬الإنسان‭ ‬في‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬ميشيل‭ ‬باشليه‭ ‬والاتحاد‭ ‬الأوروبي‭ ‬في‭ ‬الأيام‭ ‬الأخيرة‭ ‬أمام‭ ‬مجلس‭ ‬حقوق‭ ‬الإنسان‭ ‬إلى‭ ‬إنشاء‭ ‬آلية‭ ‬لرصد‭ ‬انتهاكات‭ ‬حقوق‭ ‬الإنسان‭ ‬في‭ ‬أفغانستان‭. ‬

الثلاثاء‭ ‬كرر‭ ‬ناصر‭ ‬أحمد‭ ‬أنديشا‭ ‬الذي‭ ‬لا‭ ‬يزال‭ ‬يمثل‭ ‬أفغانستان‭ ‬في‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬في‭ ‬جنيف‭ – ‬بما‭ ‬أن‭ ‬طالبان‭ ‬لم‭ ‬تطلب‭ ‬حتى‭ ‬الآن‭ ‬تمثيلها‭ ‬في‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة‭ – ‬هذا‭ ‬المطلب‭ ‬أمام‭ ‬المجلس‭ ‬الذي‭ ‬يعقد‭ ‬دورته‭ ‬العادية‭ ‬حتى‭ ‬8‭ ‬تشرين‭ ‬الأول‭/‬أكتوبر‭. ‬

وقال‭ ‬‮«‬من‭ ‬الواضح‭ ‬الآن‭ ‬أنه‭ ‬مع‭ ‬تطور‭ ‬وضع‭ ‬حقوق‭ ‬الإنسان‭ ‬في‭ ‬أفغانستان،‭ ‬أصبحت‭ ‬الحاجة‭ ‬إلى‭ ‬المراقبة‭ ‬واتخاذ‭ ‬إجراءات‭ ‬ملموسة‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬هذا‭ ‬المجلس‭ ‬أكثر‭ ‬إلحاحًا‮»‬‭. ‬

ودعا‭ ‬المجلس‭ ‬إلى‭ ‬‮«‬إيفاد‭ ‬فورا‭ ‬بعثة‭ ‬لتقصي‭ ‬الحقائق‭ ‬للتحقيق‭ ‬في‭ ‬انتهاكات‭ ‬حقوق‭ ‬الإنسان‭ ‬وتوثيقها‮»‬‭ ‬لا‭ ‬سيما‭ ‬في‭ ‬وادي‭ ‬بانشير‭ ‬حيث‭ ‬انتفضت‭ ‬حركة‭ ‬مقاومة‭ ‬ضد‭ ‬طالبان‭. ‬

ويمكن‭ ‬البت‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬التحقيق‭ ‬في‭ ‬نهاية‭ ‬الجلسة‭ ‬عندما‭ ‬يتم‭ ‬التصويت‭ ‬على‭ ‬القرارات‭. ‬لكن‭ ‬عدة‭ ‬دول‭ ‬منها‭ ‬باكستان،‭ ‬أعربت‭ ‬عن‭ ‬رفضها‭ ‬لهذا‭ ‬الاحتمال،‭ ‬خلال‭ ‬اجتماع‭ ‬استثنائي‭ ‬للمجلس‭ ‬بشأن‭ ‬أفغانستان‭ ‬عقد‭ ‬في‭ ‬24‭ ‬آب‭/‬أغسطس‭. ‬

وقال‭ ‬ناصر‭ ‬أحمد‭ ‬أنديشا‭ ‬‮«‬اليوم‭ ‬لا‭ ‬يمكن‭ ‬ولا‭ ‬يجب‭ ‬على‭ ‬العالم‭ ‬أن‭ ‬يظل‭ ‬صامتا‭ ‬في‭ ‬حين‭ ‬يخشى‭ ‬ملايين‭ ‬الأشخاص‭ ‬على‭ ‬حياتهم‭ ‬وحقوق‭ ‬الإنسان‭ ‬ومن‭ ‬تطور‭ ‬أزمة‭ ‬إنسانية‭ ‬في‭ ‬البلاد‮»‬‭. ‬

‭ ‬

‭ ‬

مشاركة