خارطة القوات الأمريكية في الشرق الأوسط

544

خارطة القوات الأمريكية في الشرق الأوسط
واشنطن أ ف ب بامكان الولايات المتحدة التي وسعت هجماتها ضد تنظيم الدولة الاسلامية موجهة ضربات جوية للمرة الاولى ضد مواقعه في سوريا الاتكال على عديد عسكري وبشري مهم متمركز في الشرق الاوسط .
في ما يلي ابرز معالم الوجود الاميركي في المنطقة والضربات التي بدات في الثامن من اب»اغسطس الماضي، وفقا لوزراة الدفاع الاميركية وخبراء عسكريين. هناك 35 الف عسكري تقريبا منتشرين في الشرق الاوسط بينهم 15 الفا في الكويت و7500 في قطر و6000 في البحرين و5000 في الامارات والف في المملكة الاردنية كما يوجد عدد غير محدد من عناصر وكالة الاستخبارات الاميركية سي اي ايه في الاردن حيث يدربون المعارضة السورية المعتدلة، بحسب مسؤولين سابقين.
العراق سينتشر قريبا في هذا البلد ما مجموعه 1600 عسكري ضمنهم 475 مستشارا اضافيا ارسلهم الرئيس باراك اوباما في ايلول»سبتمبر الحالي. وهناك قرابة 600 عسكري اميركي يعملون كمستشارين لدى الحكومة العراقية والاكراد، ويقيمون في مركزين للعمليات في بغداد وشمال العراق. وبعض هؤلاء يشارك في تنسيق الضربات الجوية. اما باقي الجنود، فانهم يسهرون على امن الموظفين الاميركيين العاملين في السفارة لدى العراق. ومن المفترض ان تقلع المقاتلات الاميركية من اربيل.
تتباين التقديرات لكن بامكان الاميركيين تعبئة عشرات الطائرات المتمركزة في المنطقة وخصوصا المقاتلات من طراز اف 15 واف 16 واف اي 18 وطائرات من دون طيار من نوع ريبر وقاذفات بي 1 ومروحيات قتالية بالاضافة الى طائرات للمراقبة واخرى للتزود بالوقود. وتتمركز مقاتلات من طراز اف اي 18 سوبرهورنت على متن حاملة الطائرات يو اس اس جورج بوش التي تبحر في مياه الخليج حاليا. وافادت شبكة اي بي سي للتلفزيون ان المطاردة اف 22 الاكثر تطورا في الترسانة الاميركية شاركت في الضربات في سوريا، كما انها تشارك للمرة الاولى في عملية قتالية.
AZP02