حكم رابع بإعدام الهاشمي

229

حكم رابع بإعدام الهاشمي
بغداد ــ كريم عبد زاير أصدرت محكمة الجنايات المركزية في بغداد امس حكماً غيابياً رابعاً بالإعدام على نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي بتهمة محاولة تفجير سيارة مفخخة ضد زوار جنوب بغداد العام الماضي، كما اعلن المتحدث باسم مجلس القضاء الاعلى.وينفي الهاشمي كل التهم الموجهة اليه، مؤكدا انها مفبركة لاسباب سياسية بسبب خلافاته مع رئيس الوزراء نوري المالكي.وكان الهاشمي صرح في انقرة لن اعود بغض النظر عن الوقت المهلة . كل ما اريده هو الامن ومحاكمة عادلة ، وذلك غداة صدور حكم محكمة عراقية حاكمته غيابيا وطالبت بعودته الى العراق خلال 30 يوما.
وقال للصحافيين مع تأكيد براءتي المطلقة وبراءة حراسي، ارفض تماما ولن اعترف بالحكم الجائر وغير المنصف والمسيس الذي كان متوقعا من هذه المحاكمة الصورية .
واتهم الهاشمي رئيس الوزراء نوري المالكي بالوقوف وراء الحكم الصادر بحقه.
واعتبر الرئيس العراقي جلال الطالباني بعيد الحكم الاول بالاعدام على نائبه طارق الهاشمي عاملا من شأنه تعقيد جهود تحقيق المصالحة الشاملة في البلاد، لكنه اكد احترام أحكام القضاء، في بيان على موقع الرئاسة.
وقال المتحدث عبدالستار بيرقدار ان المحكمة الجنائية المركزية قضت بحكم الاعدام على طارق الهاشمي وصهره احمد قحطان وفقا لقانون مكافحة الارهاب .
واضاف ان التهمة تتعلق بوضع سيارة مفخخة في طريق زوار في جنوب بغداد كانوا يتوجهون مشيا على الاقدام الى كربلاء لاحياء زيارة عاشوراء العام الماضي .
واكد المتحدث ان قرار امس هو رابع حكم بالاعدام يصدر ضد الهاشمي .
وكانت المحكمة اصدرت حكما غيابيا الخميس بالاعدام ضده بتهمة التحريض على اغتيال ضابط امني.
كما اصدرت في التاسع من ايلول حكمي اعدام بتهمة التحريض على قتل المحامية سهاد العبيدي والعميد طالب بلاسم وزوجته سهام اسماعيل، بعد ان تولت المحكمة التحقيق في 150 قضية تشمل الهاشمي وحراسه الشخصيين.
واكد رئيس فريق الدفاع عن الهاشمي مؤيد العزي صدور الحكم الرابع بحق موكله .
واضاف ان القضية تتعلق بالعثور على سيارة مفخخة في المدائن وهي تعد القضية التي اشعلت الشرارة الاولى في قضية الهاشمي .
وذكر القضاء ان قضية السيارة المفخخة في المدائن الواقعة 20 شرق بغداد، هي اولى القضايا التي جلبت جميع الاعترافات في ملف الهاشمي.
وقالت مصادر قضائية ان قوة من الشرطة اعتقلت شخصا يدعى مروان مخيبر اثناء تفخيخه سيارة في داره في منطقة المدائن .
واضافت انه تبين ان مخيبر يعمل في الفوج الرئاسي ويحمل تخاويل خاصة تساعده في المرور خلال حواجز التفتيش .
وفي افادته امام القاضي، قال مروان مخيبر انه منتسب سابق في فوج حماية الهاشمي وكلف في ذلك الوقت من قبل الضابط المسؤول في الفوج احمد شوقي باعداد سيارة مفخخة في المدائن بالتعاون مع شخص اخر يدعى امجد حامد .
واكد علمه بأن احمد شوقي مسؤول فوج حماية الهاشمي يقود مجاميع ارهابية داخل الفوج الرئاسي . كما اكد انه تعرض وعائلته لتهديدات بالتصفية من قبل احمد شوقي وصهر الهاشمي في حال عدم الامتثال للاوامر التي تصدر منهما .
وبعد اتهامه في كانون الاول 2011 بقيادة عدد من فرق الموت وصدور مذكرة اعتقال بحقه، فر الهاشمي الى اقليم كردستان شمال العراق ثم سافر الى قطر والسعودية قبل ان ينتقل الى تركيا.
من جانبها نفت رئاسة الجمهورية العراقية، امس، ما تردد حول تدخل الرئيس جلال الطالباني لوقف تنفيذ حكم الاعدام الصادر بحق اشخاص يحملون جنسية احدى الدول العربية، من دون ان يسمها.
وقالت الرئاسة في بيان ان الدستور العراقي لا يمنح رئيس الجمهورية حق ايقاف تنفيذ أحكام الاعدام التي يصدرها القضاء.
وأضاف البيان أن التصريحات التي نسبت الى برلماني عراقي بأن رئيس الجمهورية أوقف حكم الاعدام ضد سجناء من مواطني احدى البلدان العربية الشقيقة غير صحيحة ، واعتبرها في حال دقة نقلها، تنم عن عدم دراية بالدستور العراقي الذي ينص على استقلالية القضاء واحترام قراراته ولا يمنح في أي من بنوده رئيس الجمهورية الحق الحصري في ايقاف تنفيذ أحكام الاعدام .
وتابع أن المادة 72 أولاً من الدستور، تنص على أن رئيس الجمهورية يصدر العفو الخاص بتوصية من رئيس مجلس الوزراء ويستثنى من ذلك ما يتعلق بالحق الخاص والمحكومين بارتكاب الجرائم الدولية والارهاب والفساد المالي والاداري .
ودعا البيان الذين يصدرون أو ينشرون تصريحات لها ارتباطات قانونية او سياسية أن يكونوا على بينة من أحكام الدستور والتشريعات تفادياً للوقوع في مطبات الزلل والخطأ، وتجنبا لتضليل الرأي العام المحلي والخارجي .
على صعيد آخر أعلنت الحكومة العراقية أنها بدأت، امس، عمليات دهم وتفتيش شمال وغرب بغداد بحثاً عن مسلحين من تنظيم القاعدة ، واعتقلت عشرات بينهم مسؤولون عن تفجيرات عيد الأضحى.
وقال الناطق باسم عمليات بغداد العقيد ضياء الوكيل، ان تشكيلات الفرقة 17 تمكنت من تنفيذ عملية أمنية في منطقة عرب جبور جنوبي بغداد، أسفرت عن القاء القبض على 11 ارهابياً مطلوباً للقضاء، كما تمكنت الفرقة من العثور على 22 قذيفة مختلفة في المنطقة المذكورة . مشيراً الى أنه تم تسليم المطلوبين والمضبوطات الى الجهات المختصة .
أفاد مصدر في شرطة محافظة التأميم بأن مدير مدرسة ابتدائية قتل أمام أنظار الطلاب بنيران مجهول اقتحم المدرسة الكائنة بمنطقة عرفة شمال مدينة كركوك.
واعلن مصدر في شرطة محافظة صلاح الدين بأن شخصين اصيبا بتفجير منزل قيد الانشاء يعود لأحد منسبي الأجهزة الأمنية شمال بغداد.
واصيب طالب في المرحلة الاعدادية بجروح خطيرة بهجوم مسلح نفذه مجهولون لدى مروره وسط قضاء الضلوعية الى الشمال من العاصمة العراقية.
وقتل ثلاثة جنود بهجوم مسلح ضد نقطة تفتيش تابعة للجيش بقضاء التاجي شمال بغداد.
كما اعلن المصدر بأن موظفا صحيا قتل بهجوم مسلح في حي الكمالية جنوب بغداد.
واكد مصدر في شرطة محافظة نينوى بأن أربعة مدنيين أصيبوا بجروح متفاوتة بانفجار عبوة ناسفة في حي البلديات شمال الموصل.
وقال المصدر ان شرطيا قتل بتفجير استهدف دوريته في ناحية القيارة جنوب الموصل.
AZP01