حسن حسني: أطبخ في بيتي ولا أقترب من المطاعم

  حسن حسني: أطبخ في بيتي ولا أقترب من المطاعم

الهلع احد أسباب ضعف المناعة عند ضحايا كورونا

 عمان – مجيد السامرائي

الايام المفعمة بالبساطة والجيرة والمحبة وسواليف الجدات واساطيرالآباء عن وطن مفدى نشم فيه راحئته حين يعطر المطر طيب الكاَع اصبحت الحياة بلا طعم بعد ان شوهها الشذاذ..انها جزء بسيط من مدونات حسن حسني في حصار الجائحة ؛ انه يفخر بسرد بدايته الاولى عندما جسد شخصية سرحان بشارة سرحان عام 1969 على خشبة مسرح بغداد  ودور البطولة  في مسرحية فوانيس للمخرج ابراهيم جلال ثم لمع نجمه بعد تجسيد الشخصية الشكسبيريه روميو وجوليت عام 1972 وتوالت الاعمال الدرامية  وكان آخرها دور  المليونير محمود  في مسلسل (الثانية بعد الظهر)على قناة (الشرقية) .اواساط تاريخه مخرجا ممثلا وخواتيمها معروفة للجميع اراد أن ينوه عما خفي عن الناس. بعمان حيث يعيش عزلته السعيدة – الحزينة ثم بين بين، سالته :

{ هل تسهم في نشر الاخبار التي تطلع عليها يوميا بما يخص الجائحه دون تمحيص؟

-الاخبار التي اطلع عليها حول الجائحة اعتمدها فقط من اخبار تطبيق ( نبض ) وان اردت نقل الهام منها سانقلها للاصدقاء المقربين فقط عبر الواتس اب حصرا ولا احاول نشرها عبر صفحتي الفيسبوكية خوفا من الهلع والخوف والهلع والخوف هما مسببان رئيسيان لضعف المناعة عند الانسان ويكون لقمة سائغة لوباء كورونا ..

{ هل تنتابك اعراض مماثله لما تسمعه عن المرض ؟

– بما ان الفايروس متشابه كثيرا  بالاعراض مع فايروس الانفلاونزا الا في القليل منها مثل حالة السعال الذي يبدأ عند الشخص قبل ارتفاع درجة الحرارة او الصداع يتوجب علي ان اكون منتبها لهذه الحالة فألجأ لاتباع ارشادات ونصائح الاطباء واتناول العصائر والفيتامينات  والخضروات والاغذية الصحية مبتعدا عن تناول الاطعمة في المطاعم والبوفيهات الصغيرة .

{ هل لك  استشارات طبية  لمن تثق بهم للاطمئنان على صحتك؟

-من بداية ظهور الوباء ولحد الان لازال التخبط بمعرفة اسرار وخفايا هذا الوباء المستجد فزادوا من حيرتنا وقلقنا وخوفنا وكثيرا ما توهموا ولم يفرقوا بين الكورونا والفلاونزة ونسبوا ضحايا الفلاونزة السنوية في العالم ونسبوها لكورونا ولكن العقلاء وغير المؤدلجين من الاطباء الحكماء كانت نصائحهم وارشاداتهم بالامكان الاقتداء بها .. وخاصة ممن اصابته الكورونا من الاهل والمقربين وخرجوا من الازمة سالمين معافين وما قدم لهم اطبائهم من ارشادات ونصائح طبية علاحية كانت بمثابة ارشادات قيمة ومجربة ممكن الاعتماد عليها .

{ هل تجد الامان خارج البيت ؟ اين في التحديد؟

– نفسيا وشعوريا لا اجد الامان الا في البيت واجده في الشارع العام البعيد عن الزحامات البشرية وبقية الاماكن اكون فيها حذرا والكمامة لا تفارق انفي وفمي.

{ العنف الاسري بسبب الحجر هل يمكن ان يصاغ بقصة درامية وفق ماتسمع او ترى ؟

– اكيد هناك حالات ولدتها هذه الجائحة  بسبب الحصار الجسدي والنفسي الطويل الذي امتد طوال العشرة شهور ولا امل لانتهاء هذه الجائحة على المدى القريب .. وهذه الحالة جديدة على الاسرة لم يعتادوها سابقا فلم يتحملوا هذا الحصار وما خلفه من اعطال كثيرة لنشاطات متنوعة كان الانسان يتعامل معها فاصبحت الاسرة مكتظة بافرادها  فترات طويلة فالحجر اجج الخلافات والعصبية بينهم فتحدث اشكالات وحكايات متأزمة تصل حد الصراع النفسي والجسدي والصراع هو اساس الدراما .. واكيد هناك مؤسسات فنية انتجت العديد من الاعمال الدرامية في هذا الخصوص.

{ كتاب قرأته دفعا للملل  ولم يكن ضمن ميولك؟

– لا اكيد لا اتقرب لاي كتاب لا يتقارب وميولي الملل ادفعه بقراءة ما يتناسب وميولي وخاصة وقت الفراغ اتسع بالححر المنزلي ولي حرية الاختيار.

{ هل صرت اكثر اقداما على تناول الطعام من قبل ؟ ماذا تفضل الان ؟

– بما ان الحجر المنزلي طالت مدته وعدم الخروج للتسكع انتهى واللقاءات والتجمعات حجرت .. فصار الاهتمام بتصنيع الطعام في البيت اكثر اهمية وتفنن.. والبحث عن انواع الطعام المفيد لتقوية مناعة الجسم مبتعدا عن كل الاطعمة غير الصحية والمقالي جميعها مستثنيا منها البيض المقلي بزيت الزيتون والاكثار من الخضروات .. معتمدا على مهارتك بفن الطبخ ومساعدة العم اليوتيوب  .

{ هل تجمعت لديك معلومات طبية كافية  تجعل منك مرشدا وناصحا  في برنانج متلفز ؟

– المرشد والناصح يجب ان يكون ذو دراية ودراسة وتمحيص عالي العلمية حتى يكون محل ثقة المتلقي ، اما المعلومات الملتقطة من هنا وهناك لا تؤهل الشخص لان يكون مرشدا ..

{ النجوم والكمامة ؟ هل يمكن بسببها نفقد الكثير من المعجبين ؟

-الكمامة سلاح وقاية جنبنا العدوى من هذا الوباء فلم يخطر ببالنا انها تسبب فقد معجبينا . معجبونا يكونوا سعداء جدا عندما يشاهدونا نحافظ على صحتنا باستخدام الكمامات ونكون ايضا لهم مثالا يحتذى به .

{ اي بلد تود السفر اليه بعد انجلاء الازمة ؟

-تركيا ذات الطبيعة الخلابة والعراقة التاريخية والمناخ الرائع وسيادة القانون والامان ولقربها الجغرافي لبلد الاقامة الدائمية هذه الاسباب تجعلها الاولى في التفكير  لشد الرحال اليها .

 { من تود ان يشــــــاركك الحياة عن قرب ممن كنت تتواصــــــــــل معهم عن بعد في العالم الافتراضي ؟

-لم يخطر بتفكيري هذا النوع من المشاركة لانه من النادر اني تواصلت مع هكذا نوع من العلاقات الافتراضية الجديدة وانما ما جرى من تواصل فهو مع اشخاص تربطك علاقات سابقة معهم وحياة وعمل وزمن فاعيدت حكايا وتفاصيل حياتية واستذكار لموافق معينة لبشر كانوا على محك معك كانت هي المتعة الملاذية للقضاء على الخمول الذهني الذي اصابنا في العزلة التي سببتها تلك الجائحة اللعينة .

{ كم حبة تأخذ في اليوم دفعا لاي اعراض طارئة؟

– حبوب الفيتامينات التي تزيد من مناعتك وتمنحك احساس بالنشاط والحيوية هي القريبة دائما للاستخدام وخاصة الكبار بالعمر ،      فحبة الزنك وكبسولة فيتامين D  وقرص فيتامين C تلك الحبوب  يحق لهم وبحرية الدخول الى جسمنا لتمنحنا مناعة لحماية انفسنا واستعدادنا للمقاومة.

{ هل تخاف الرسائل الصباحية ؟

-لا طبعا لانها لا تحمل غير ان اصحابها يطمئنون على صحتك وسلامتك اما الاتصال الصباحي المبكر فهو الذي يجعلك تقلق ويشعرك بالخوف من هناك فقيدا ما ارتحل .

{ هل تخشى رحيل من تحب ؟ لذلك تتجنب فتح صفحتك على (فيسبوك)؟

– نعم احاول تحنب فتح الفيس كل يوم لاني على يقين ان اقرأ نبأ فقد شخص عزيز او اصابته بكورونا ولكن في نفس اللحظة لدي الرغبة بفتحه لاطلع على خبر من هنا خبر من هناك لخفوت الفايروس او موته على حين غفلة او لقاح اكتشف ليحمي الناس منه .. وايضا لتتبع نشاطات الاخرين وبعض النوادر لتضفي في النفس البهجة للراحة النفسية .

{ هل صرت تدون مذكراتك يوما يوما اكثر من ذي قبل ؟

– لا للاسف .. لم ادون شي له علاقة بالمذكرات اليومية ولكني ادون ما ينتابني من مشاعر تجاه مواقف واحداث تستفزني اطلع عليها من خلال (فيسبوك) او اسمع عنها من الاخرين واحيانا انشرها على صفحتي .

{ لمن بكيته اكثر من النجوم بعد الجائحة ؟

– جميعهم بكيتهم بصمت ووقفت عند كل واحد منهم واعدت شريط الذكرى من مواقف واحداث تشاركت واياه بها حلوها ومرها.. وكان الالم شديد فلرواحم الرحمة والغفران ولاهليهــــــم الصـبر والسلوان..

مشاركة