حرب غابات لإنقاذ الأشجار القديمة

بورت‭ ‬رينفرو‭ (‬كندا‭) (‬أ‭ ‬ف‭ ‬ب‭) – ‬يتناوب‭ ‬مئات‭ ‬الكنديين‭ ‬في‭ ‬جزيرة‭ ‬فانكوفر‭ ‬منذ‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬عام‭ ‬على‭ ‬قطع‭ ‬الطريق‭ ‬إلى‭ ‬ما‭ ‬يسمى‭ ‬بالغابة‭ ‬القديمة،‭ ‬وبنوا‭ ‬لهذا‭ ‬الغرض‭ ‬متاريس‭ ‬وحفروا‭ ‬خنادق‭ ‬وأقاموا‭ ‬معسكرات،‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬منع‭ ‬الوصول‭ ‬إليها‭ ‬والحؤول‭ ‬تالياً‭ ‬دون‭ ‬قطع‭ ‬أشجار‭ ‬عمرها‭ ‬مئات‭ ‬الأعوام‭ ‬فيها،‭ ‬في‭ ‬وقت‭ ‬التزمت‭ ‬100‭ ‬دولة‭ ‬بينها‭ ‬كندا‭ ‬خلال‭ ‬مؤتمر‭ ‬الأطراف‭ ‬السادس‭ ‬والعشرين‭ ‬حول‭ ‬المناخ‭ (‬كوب‭ ‬26‭) ‬هذا‭ ‬الأسبوع‭ ‬مكافحة‭ ‬إزالة‭ ‬الغابات‭.‬

ولهذه‭ ‬الجزيرة‭ ‬الكبيرة‭ ‬في‭ ‬غرب‭ ‬كندا‭ ‬تاريخ‭ ‬قديم‭ ‬في‭ ‬معركة‭ ‬حماية‭ ‬الغابات،‭ ‬وبات‭ ‬حوض‭ ‬فيري‭ ‬كريك،‭ ‬حيث‭ ‬تحصل‭ ‬هذه‭ ‬التعبئة،‭ ‬الرمز‭ ‬الجديد‭ ‬للكفاح‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬التنوع‭ ‬البيولوجي‭.‬يلفّ‭ ‬الضباب‭ ‬هذه‭ ‬الغابة‭ ‬التي‭ ‬تبلغ‭ ‬مساحتها‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬1200‭ ‬هكتار،‭ ‬فتختفي‭ ‬تحته‭  ‬تختفي‭  ‬أشجار‭ ‬الأرز‭ ‬والتنوب‭ ‬التي‭ ‬يبلغ‭ ‬ارتفاعها‭ ‬عشرات‭ ‬الأمتار،‭ ‬ويصل‭ ‬عمر‭ ‬هذه‭ ‬الأشجار‭ ‬العملاقة‭ ‬إلى‭ ‬مئات‭ ‬السنين،‭ ‬وأحياناً‭ ‬إلى‭ ‬آلاف‭ ‬الأعوام،‭ ‬وهي‭ ‬موطن‭ ‬لأنواع‭ ‬الطيور‭ ‬المهددة‭ ‬بالانقراض‭ ‬كالفئران‭ ‬الرخامية‭.‬

ويرى‭ ‬النشطاء‭ ‬أن‭ ‬لا‭ ‬بد‭ ‬من‭ ‬الحفاظ‭ ‬على‭ ‬النباتات‭ ‬والحيوانات‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الموقع‭ ‬بأي‭ ‬ثمن‭. ‬وتقول‭ ‬رايفن‭ ‬التي‭ ‬تفضل‭ ‬كجميع‭ ‬رفقائها‭ ‬في‭ ‬الغابة‭ ‬استخدام‭ ‬اسم‭ ‬مستعار‭ “‬إذا‭ ‬قُطعت‭ ‬الأشجار،‭ ‬فلن‭ ‬يكون‭ ‬مِن‭ ‬مستقبل‭”.‬

ويقف‭ ‬إلى‭ ‬جانب‭ ‬رايفن‭ ‬نحو‭ ‬عشرين‭ ‬ناشطًا‭ ‬كندياً‭ ‬ينشدون‭ ‬الأغنيات‭ ‬فيما‭ ‬الأمطار‭ ‬تهطل‭ ‬بغزارة‭. ‬وحصلت‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬مواجهة‭  ‬في‭ ‬الأسابيع‭ ‬الأخيرة‭ ‬مع‭ ‬الشرطة‭ ‬التي‭ ‬تحاول‭ ‬فتح‭ ‬الطريق‭ ‬أمام‭ ‬مجموعة‭ “‬تيل‭ ‬جونز‭” ‬لتمكينها‭ ‬من‭ ‬الوصول‭ ‬إلى‭ ‬مناطق‭ ‬قطع‭ ‬الأشجار‭.‬

وأوقفت‭ ‬الشرطة‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬1150‭ ‬متظاهراً‭ ‬منذ‭ ‬آب‭/‬أغسطس‭ ‬2020،‭ ‬مما‭ ‬جعل‭ ‬حركة‭ ‬الاحتجاج‭ ‬المدنية‭ ‬هذه‭ “‬الأهم‭ ‬في‭ ‬تاريخ‭ ‬كندا‭”‬،‭ ‬على‭ ‬ما‭ ‬يوضح‭ ‬أستاذ‭ ‬علم‭ ‬الاجتماع‭ ‬في‭ ‬جامعة‭ ‬كولومبيا‭ ‬البريطانية‭ ‬ديفيد‭ ‬تيندال‭ ‬المتخصص‭ ‬في‭ ‬الحركات‭ ‬البيئية‭.‬

وسبق‭ ‬أن‭ ‬نشات‭ ‬عام‭ ‬1993‭ ‬حركة‭ ‬احتجاجية‭ ‬في‭ ‬جزيرة‭ ‬فانكوفر،‭ ‬عندما‭ ‬قيد‭ ‬المتظاهرون‭ ‬أنفسهم‭ ‬بالسلاسل‭ ‬إلى‭ ‬الجرافات‭ ‬لحماية‭ ‬غابات‭ ‬كلايوكاوت‭ ‬ساوند،‭ ‬مما‭ ‬أدى‭ ‬إلى‭ ‬توقيف‭ ‬نحو‭ ‬850‭ ‬منهم‭ ‬خلال‭ ‬صدامات‭ ‬أطلقت‭ ‬عليها‭ ‬تسمية‭ “‬حرب‭ ‬الغابات‭”.‬ولاحظ‭ ‬تيندال‭ ‬أن‭ ‬عدد‭ ‬التوقيفات‭ ‬في‭ ‬فيري‭ ‬كريك‭ ‬كبير،‭ ‬مشيراً‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬الشرطة‭ ‬أقفلت‭ ‬كل‭ ‬مداخل‭ ‬الغابة‭ ‬مما‭ ‬أجبر‭ ‬المتظاهرين‭ ‬على‭ ‬المشي‭ ‬كيلومترات‭ ‬عدة‭ ‬للوصول‭ ‬إليها‭. ‬

وأدى‭ ‬ذلك‭ ‬إلى‭ ‬الحدّ‭ ‬من‭ ‬القدرة‭ ‬على‭ ‬التعبئة‭ ‬للمشاركة‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬الاحتجاجات‭ ‬بسبب‭ ‬صعوبة‭ ‬الوصول،‭ ‬وزادت‭ ‬من‭ ‬تعقيدها‭ “‬انتهاكات‭ ‬خطيرة‭ ‬للحريات‭ ‬المدنية‭” ‬ارتكبتها‭ ‬الشرطة‭. ‬وتضم‭ ‬مقاطعة‭ ‬بريتش‭ ‬كولومبيا‭ ‬التي‭ ‬تقع‭ ‬الجزيرة‭ ‬ضمنها،‭ ‬والتي‭ ‬تجني‭ ‬إيرادات‭ ‬كبيرة‭ ‬من‭ ‬قطاع‭ ‬الغابات،‭ ‬11‭ ‬مليون‭ ‬هكتار‭ ‬من‭ ‬الغابات‭ ‬القديمة‭ ‬التي‭ ‬تشكل‭ ‬موطناً‭ ‬لأشجار‭ ‬لا‭ ‬يقل‭ ‬عمرها‭ ‬عن‭ ‬250‭ ‬عاماً‭ ‬على‭ ‬الساحل‭ ‬أو‭ ‬140‭ ‬عاماً‭ ‬في‭ ‬الداخل‭.‬

لكن‭ ‬تقريراً‭ ‬مستقلاً‭ ‬نبّه‭ ‬ألى‭ ‬أن‭ ‬قطع‭ ‬الأشجار‭ ‬لم‭ ‬يترك‭ ‬سوى‭ “‬نسبة‭ ‬ضئيلة‭” ‬من‭ ‬الأشجار‭ ‬الفارعة‭ ‬الطول‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬المنطقة‭. ‬أما‭ ‬مجموعة‭ “‬تيل‭ ‬جونز‭” ‬التي‭ ‬تمتلك‭ ‬حقوق‭ ‬استثمار‭ ‬فيري‭ ‬كريك،‭ ‬فتشدد‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬أعمالها‭ ‬توفر‭ ‬المئات‭ ‬من‭ ‬فرص‭ ‬العمل‭. ‬ومع‭ ‬ذلك،‭ ‬أعلنت‭ ‬سلطات‭ ‬المقاطعة‭ ‬هذا‭ ‬الأسبوع‭ ‬عزمها‭ ‬على‭ ‬تأجيل‭ ‬قطع‭ ‬أشجار‭ ‬2‭,‬6‭ ‬مليون‭ ‬هكتار‭ ‬من‭ ‬غابات‭ ‬النمو‭ ‬القديمة‭ ‬بعدما‭ ‬اتخذت‭ ‬في‭ ‬حزيران‭/‬يونيو‭ ‬الفائت‭ ‬قراراً‭ ‬بإرجاء‭ ‬الأعمال‭ ‬في‭ ‬فيري‭ ‬كريك‭ ‬عامين‭.‬كذلك‭ ‬تعهد‭ ‬رئيس‭ ‬الوزراء‭ ‬الكندي‭ ‬جاستن‭ ‬ترودو‭ ‬مع‭ ‬نحو‭ ‬مئة‭ ‬من‭ ‬قادة‭ ‬العالم‭ ‬المشاركين‭ ‬في‭ ‬مؤتمر‭ ‬الأطراف‭ ‬حول‭ ‬المناخ‭ “‬كوب‭ ‬26‭” ‬وقف‭ ‬إزالة‭ ‬الغابات‭ ‬بحلول‭ ‬سنة‭ ‬2030‭. ‬

بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬المعركة‭ ‬البيئية،‭ ‬يرى‭ ‬الكثيرون‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬التحرك‭ ‬وسيلة‭ ‬للتعبير‭ ‬عن‭ ‬مساندة‭ ‬السكان‭ ‬الأصليين‭. ‬

وتحلم‭ ‬رايفن‭ ‬بأن‭ ‬يكون‭ ‬سكان‭ ‬فيري‭ ‬كريك‭ ‬الأصليون‭ ‬أصحاب‭ ‬القرار‭ ‬في‭ ‬شأن‭ “‬ما‭ ‬سيحدث‭ ‬لهذه‭ ‬الأرض‭”.‬

وتشرح‭ ‬هذه‭ ‬الأخصائية‭ ‬الاجتماعية‭ ‬السابقة‭ ‬البالغة‭ ‬27‭ ‬عاماً‭ ‬لوكالة‭ ‬فرانس‭ ‬برس‭ ‬أنها‭ ‬قدمت‭ ‬استقالتها‭ ‬من‭ ‬عملها‭ ‬لكي‭ ‬تتمكن‭ ‬من‭ ‬الدفاع‭ ‬عن‭ ‬فيري‭ ‬كريك،‭ ‬إذ‭ ‬أن‭ ‬ما‭ ‬هو‭ ‬على‭ ‬المحك‭ “‬أهم‭ ‬بكثير‭”.‬

أما‭ ‬مايكان،‭ ‬وهو‭ ‬متظاهر‭ ‬آخر،‭ ‬فيحرص‭ ‬على‭ ‬حماية‭ ‬الغابات‭ ‬القديمة‭ “‬لإعادة‭ ‬بناء‭ ‬أواصر‭ ‬الثقة‭ ‬مع‭ ‬السكان‭ ‬الأصليين‭” ‬وفرض‭ “‬احترام‭ ‬حقوقهم‭” ‬التاريخية‭. ‬

وبعد‭ ‬التجديد‭ ‬له‭ ‬لولاية‭ ‬ثالثة‭ ‬في‭ ‬ايلول‭/‬سبتمبر‭ ‬الفائت،‭ ‬قال‭ ‬جاستن‭ ‬ترودو‭ ‬الذي‭ ‬عين‭ ‬أخيراً‭ ‬أحد‭ ‬الناشطين‭ ‬البيئيين‭ ‬وزيراً‭ ‬للبيئة‭ ‬إنه‭ ‬مستعد‭ “‬لتوسيع‭ ‬المناطق‭ ‬المحمية‭” ‬التي‭ ‬تضم‭ ‬أشجاراً‭ ‬قديمة‭.‬

كذلك‭ ‬وعد‭ ‬بإنشاء‭ “‬صندوق‭ ‬للطبيعة‭ ‬لحماية‭ ‬الغابات‭ ‬القديمة‭” ‬في‭ ‬بريتش‭ ‬كولومبيا‭ ‬تبلغ‭ ‬موازنته‭ ‬50‭ ‬مليون‭ ‬دولار‭ ‬كندي‭ (‬نحو‭ ‬40‭,‬1‭ ‬مليون‭ ‬دولار‭ ‬أميركي‭).‬

ويقول‭ ‬أحد‭ ‬المحتجين‭ ‬مستخدما‭ ‬اسماً‭ ‬مستعاراً‭ ‬هو‭ “‬سويت‭ ‬سكانك‭” ‬إن‭ ‬هذه‭ ‬الحركة‭ “‬أبعد‭ ‬من‭ ‬مسألة‭ ‬الأشجار‭”‬،‭ ‬معتبراً‭ ‬أنها‭ “‬نقطة‭ ‬انطلاق،‭ ‬بذرة‭” ‬تُزرع‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬تغيير‭ ‬أكبر‭.‬

مشاركة