جيشنا في عيده الماسي

930

 

 

 

 

جيشنا في عيده الماسي

سامي الزبيدي

يا جيشنا يا عزنا وفخرنا

يا فخرنا طول الزمن

يا عزنا عند الوهن

يا سيفنا الماضي الأسَن

يا درعنا الحامي إذا اشتد الطعن

يا سورنا

يا خير سور للوطن

يا حاضراً كل المحن

ما غاب سيفك أو سكن

فأمشق حسامك هادراً

واقطع به رأس الفتن

يا جيشنا

يا ذا المبادئ والقيم

يا ذا المروءة يا أشم

أسرج خيولك واستقم

واحشد صفوفك وانتظم

وأوقد لها

ناراً لضاها يستعر ويلتهم

واحرق بها

من رام من بلد الحضارة ينتقم

وانخى رجالاً للشهادة تَستهم

لبسوا القلوب دروعهم في أغلى زَم

فاعبر بهم صوب الأعادي واقتحم

لا تلتفت للجرج

فالجرح نيشان البطولة والفدا

وأنت قد علمتنا

بجروحنا نتعضدا

ومن فيضها نتضمدا

فللجرح لا لا تستكن

واحمل على جمع العدا

بصولات جند لن تهن

واسحق فلول من اعتدى

بضربات جند لن تلن

ومزق جموع المعتدين

فما جمعهم إلا عهن

فأنت مغوار إذا اشتد الوغى

وأنت زلزال ونار ولضى

وأنت ذو الفقار عند الملتقى

وأنت عند العاديات الممتحن

فمن لربى الانبار غيرك يرتجى

ومن لحدباء العراق ونينوى

ومن على أرض العراق المؤتمن.

مشاركة