جندي هارب مع أسد يعود نادماً وملاحقة على طريقة رامبو في المانيا

274

وارسو‭- ‬فرانكفورت‭ -(‬أ‭ ‬ف‭ ‬ب‭) – ‬أعلنت‭ ‬الشرطة‭ ‬البولندية‭ ‬أن‭ ‬جندياً‭ ‬سابقاُ‭ ‬حارب‭ ‬في‭ ‬أفغانستان‭ ‬سلّم‭ ‬نفسه‭ ‬إلى‭ ‬الشرطة‭ ‬في‭ ‬جنوب‭ ‬البلاد‭ ‬بعدما‭ ‬هرب‭ ‬قبل‭ ‬ثلاثة‭ ‬أيام‭ ‬إلى‭ ‬إحدى‭ ‬الغابات‭ ‬مع‭ ‬أسده‭ ‬من‭ ‬نوع‭ “‬بوما‭” ‬إثر‭ ‬رفضه‭ ‬تسليمه‭ ‬إلى‭ ‬حديقة‭ ‬حيوانات‭.‬

وكانت‭ ‬الشرطة‭ ‬شنّت‭ ‬عملية‭ ‬بحث‭ ‬واسعة‭ ‬عنه،‭ ‬شارك‭ ‬فيها‭ ‬نحو‭ ‬200‭ ‬عنصر،‭ ‬معززين‭ ‬بمروحيات‭ ‬وطائرات‭ ‬مسيّرة‭.‬

وكتب‭ ‬عناصر‭ ‬الشرطة‭ ‬في‭ ‬صفحتهم‭ ‬على‭ ‬موقع‭ “‬فيسبوك‭” ‬أن‭ ‬الجندي‭ ‬السابق‭ ‬ويُدعى‭ ‬كميل‭ ‬ستانك‭ “‬حضر‭ ‬بملء‭ ‬إرادته‭ ‬إلى‭ ‬مركز‭ ‬الشرطة‭ ‬في‭ ‬زافييرتشيه‭(‬جنوب‭) ‬وغادره‭ ‬بعد‭ ‬استجوابه‭”‬،‭ ‬فيما‭ ‬سُلّم‭ ‬الأسد‭ ‬إلى‭ ‬حديقة‭ ‬حيوانات‭.‬

وأبد‭ ‬هؤلاء‭ ‬سعادتهم‭ ‬بكون‭ ‬الأسد‭ ‬الذي‭ ‬يدعى‭ “‬نوبيا‭” ‬بات‭ ‬محاطاً‭ “‬برعاية‭ ‬مهنية‭ ‬من‭ ‬العاملين‭ ‬في‭ ‬حديقة‭ ‬خورزو‭ (‬جنوب‭) ‬للحيوانات‭”.‬

ويُمنع‭ ‬في‭ ‬بولندا‭ ‬الاحتفاظ‭ ‬بحيوانات‭ ‬خطرة‭. ‬وطلب‭ ‬القضاء‭ ‬البولندي‭ ‬من‭ ‬الرجل‭ ‬المقيم‭ ‬قرب‭ ‬زافييرتشيه‭ ‬أن‭ ‬يسلّم‭ ‬الحيوان‭ ‬إلى‭ ‬حديقة‭ ‬حيوانات،‭ ‬لكنّه‭ ‬رفض‭.‬

وقالت‭ ‬مديرة‭ ‬حديقة‭ ‬بوزنان‭ ‬للحيوانات‭ ‬في‭ ‬غرب‭ ‬بولندا‭ ‬إيفا‭ ‬زغرابجينسكا‭”‬هذا‭ ‬الحيوان‭ ‬ليس‭ ‬لعبة،‭ ‬إذ‭ ‬هو‭ ‬مصنّف‭ ‬بين‭ ‬أخطر‭ ‬الحيوانات‭ ‬في‭ ‬العالم،‭ ‬ويمكن‭ ‬أن‭ ‬يشكّل‭ ‬خطراً‭ ‬حقيقياً‭ ‬على‭ ‬صحة‭ ‬الناس‭ ‬وحياتهم‭”.‬

وأفادت‭ ‬وسائل‭ ‬الإعلام‭ ‬المحلية‭ ‬بأن‭ ‬كميل‭ ‬ستانك‭ ‬هدد‭ ‬ممثلي‭ ‬حديقة‭ ‬الحيوانات‭ ‬بخنجر‭ ‬عندما‭ ‬حضروا‭ ‬إليه‭ ‬الجمعة،‭ ‬ثم‭ ‬لاذ‭ ‬بالفرار‭ ‬في‭ ‬اتجاه‭ ‬الغابة‭ ‬آخذا‭ ‬معه‭ ‬الحيوان‭ ‬مربوطاً‭ ‬برسن‭.‬

وذكرت‭ ‬صحيفة‭ “‬غازيتا‭ ‬فيبورتسا‭” ‬أن‭ ‬المحارب‭ ‬السابق‭ ‬في‭ ‬أفغانستان‭ ‬اشترى‭ ‬أسد‭ ‬البوما‭ ‬قبل‭ ‬ستّ‭ ‬سنوات‭ ‬في‭ ‬تشيكيا‭ ‬وتولى‭ ‬تربيته‭ ‬في‭ ‬بيته‭.‬

فيما‭  ‬انتشر‭ ‬العشرات‭ ‬من‭ ‬عناصر‭ ‬الشرطة‭ ‬الإثنين‭ ‬في‭ ‬ألمانيا‭ ‬لليوم‭ ‬الثاني‭ ‬على‭ ‬التوالي‭ ‬مدعومين‭ ‬بمروحيات،‭ ‬بحثاً‭ ‬عن‭ ‬مسلّح‭ ‬فارّ‭ ‬يرتدي‭ ‬بزّة‭ ‬عسكريةاختبأ‭ ‬في‭ ‬الغابة‭ ‬السوداء،‭ ‬في‭ ‬عملية‭ ‬تشبه‭ ‬إلى‭ ‬حدّ‭ ‬كبير‭ ‬فيلم‭ “‬رامبو‭”.‬

وطلبت‭ ‬الشرطة‭ ‬المحلية‭ ‬في‭ ‬أوبيناو‭ (‬جنوب‭ ‬غرب‭ ‬ألمانيا‭) ‬من‭ ‬سكان‭ ‬المنطقة‭ ‬التي‭ ‬بدأت‭ ‬فيها‭ ‬العملية‭ ‬الأحد‭ ‬أن‭ ‬يلزموا‭ ‬منازلهم،‭ ‬ونبّهتهم‭ ‬الإثنين‭ ‬إلى‭ ‬ضرورة‭ ‬ألاّ‭ ‬يقلّوا‭ ‬أشخاصاً‭ ‬غرباء‭ ‬في‭ ‬سياراتهم‭ ‬قد‭ ‬يطلبون‭ ‬منهم‭ ‬التوقف‭.‬

وعمّمت‭ ‬الشرطة‭ ‬صورة‭ ‬للرجل‭ ‬الفار،‭ ‬وهو‭ ‬مشرّد‭ ‬مدجّج‭ ‬بترسانة‭ ‬تشمل‭ ‬قوس‭ ‬نشّاب‭ ‬وخنجراً‭ ‬وأسلحة‭ ‬نارية،‭ ‬ومعروف‭ ‬من‭ ‬الشرطة‭ ‬نظراً‭ ‬إلى‭ ‬سوابقه‭ ‬الجرمية‭ ‬المتمثلة‭ ‬في‭ ‬حيازة‭ ‬أسلحة‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬ترخيص‭ ‬والاعتداء‭ ‬على‭ ‬رجال‭ ‬الأمن‭.‬

ونجح‭ ‬الرجل‭ ‬الأحد‭ ‬في‭ ‬تجريد‭ ‬عناصر‭ ‬دورية‭ ‬للشرطة‭ ‬من‭ ‬أسلحتهم‭ ‬عندما‭ ‬حضروا‭ ‬لإخراجه‭ ‬من‭ ‬مخبأ‭ ‬شوهد‭ ‬فيه‭. ‬كذلك‭ ‬تمكن‭ ‬من‭ ‬الفرار‭ ‬والتوجه‭ ‬إلى‭ ‬الغابة‭ ‬السوداء،‭ ‬حيث‭ ‬يشارك‭ ‬نحو‭ ‬مئة‭ ‬عنصر‭ ‬شرطة‭ ‬في‭ ‬البحث‭ ‬عنه،‭ ‬بينهم‭ ‬عناصر‭ ‬في‭ ‬القوات‭ ‬الخاصة،‭ ‬إضافة‭ ‬إلى‭ ‬مروحيات‭.‬

وأشارت‭ ‬الشرطة‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬المطلوب‭ “‬شهر‭ ‬سلاحاً‭ ‬نارياً‭ ‬فجأة‭ ‬وهدد‭ ‬عناصر‭ ‬الشرطة‭ ‬الذين‭ ‬لم‭ ‬يتح‭ ‬لهم‭ ‬الوقت‭ ‬للتصرف‭” ‬لدى‭ ‬حضورهم‭ ‬إلى‭ ‬المكان‭ ‬الذي‭ ‬كان‭ ‬يختبئ‭ ‬فيه‭. ‬وأوضحت‭ ‬أن‭ ‬المطلوب‭ “‬أخذ‭ ‬معه‭ ‬على‭ ‬الأرجح‭” ‬لدى‭ ‬فراره‭ ‬الأسلحة‭ ‬التي‭ ‬جرّد‭ ‬منها‭ ‬عناصر‭ ‬الشرطة‭.‬

مشاركة