جموع الزوار يتدفقون الى كربلاء لاحياء أربعينية الحسين

 

كربلاء -الزمان

عززت قوات الأمن العراقية إجراءاتها يوم الثلاثاء (أول يناير) في كربلاء مع وصول مئات الآلاف من الشيعة إلى المدينة ليشهدوا إحياء ذكرى أربعينية الإمام الحسين   عليه السلام

ونشر زهاء 30 ألف جندي في المدينة وحولها ووضعت نقاط للتفتيش على الطرق المؤدية إلى مرقد الحسين لتأمين الزوار من أي هجمات محتملة.

وشهدت شوارع طربلاء العديد من المسيرات شارك فيها الزوار الشيعة المتشحون بالسواد وهم يدقون الصدور ويلطمون الرؤوس على قرع الطبول.

وقال أبو مصطفى رئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة كربلاء “في الواقع أعدت خطة أمنية في محافظة كربلاء وهذه الخطة تختلف عن سابقاتها لسببين. الأول حجم الزائرين الذي وصل كربلاء وأتوقع زيادة هذه الأعداد وحجم التهديد من الداخل والخارج من أعداء العراق وأعداء أهل البت.”

ورغم مقتل ما لا يقل عن 23 شخصا وإصابة 87 آخرين بجروح في هجمات متفرقة بأنحاء العراق يوم الاثنين (31 ديسمبر) استمر الزوار الشيعة يتوافدون على كربلاء.

وقالت زائرة شيعية للمدينة “جاية من علي الشرجي. جاية لزيارة العباس والحسين. وخير من الله. ولا مورمين وخير وأمن وكل شيء ماكو.”

ويتوافد زوار  شيعة  من أنحاء العالم في كربلاء ليشهدوا أربعينية الإمام الحسين التي تصل طقوسها إلى ذروتها يوم الخميس (3 يناير).

و ولا يزال المسلحون ينفذون هجمات بشكل شبه يومي ويشنون هجوما كبيرا على الأقل كل شهر.

مشاركة