جمعية الخطاطين تستذكر روادها في يوم الوفاء

جمعية الخطاطين تستذكر روادها في يوم الوفاء

مبدع عراقي يفوز بجائزة مسابقة المصحف بتركيا

بغداد – فائز جواد

استضافت جمعية التشكيليين العراقيين السبت الماضي فعاليات يوم الوفاء لخطاطي العراق الراحلين ، وطرزت لوحات الراحلين جدران القاعة الكبرى وبحضور عدد كبير من فناني ومثقفي العراق الرواد وعوائلهم ليشهدوا الفعالية المتميزة  وافتتح على هامش التكريم  معرض الخطاط الرائد عبد الرضا جاسم القرملي وتضمن عدد من اللوحات الفنية التي طرزت جدران القاعة الكبرى .

وقال رئيس جمعية الخطاطين العراقيين روضان بهية بكلمته ( كانوا قناديل مضيئة حملوا اقلامهم وغمسوها بالحبر فخدموا فنا من اجمل واروع الفنون الاصيلة، اولئك المبدعون كانوا في ركب قافلة الخطاطين التي انطلقت مسيرتها منذ اكثر من الف عام ،يحدوهم عشق غامض لكائن صعب تفسيره افنوا حياتهم وهم يحاولون فك طلاسمه ومعرفة اسراره ورحلوا عن هذه الدنيا وهم مشدودون الى عوالم فن الخط العربي ) واضاف ( اليوم ماكان لجمعية الخطاطين العراقيين الا ان تستذكرهم باجلال وعرفان فكل واحد منهم يستحق الوفاء والترحم على روحه الطاهرة وستبقى ذكراهم ماثلة امامنا ماحيينا وستظل اثارهم الخطية علامة مضيئة تقاوم النسيان فالخط العربي يبقى دهورا بعد كاتبه وكاتب الخط تحت الارض مدفون ).

 وتم خلال الفعالية تكريم عدد من الراحلين ومنهم الخطاط علي الراوي ، نجاة كركوكلي ، محمد عزت كركوكلي ، احسان ادهم ، محمد سعيد الصكار ، جواد سبتي ، علي الغراوي ، عبد الكريم الحلبي ، علي الغراوي ، خليل الزهاوي ، محمد ماقلي والراحل جميل الواسطي .

وقال الخطاط هادي الدراجي الفائز بجائزة مسابقة خط المصحف في تركيا لـ ( الزمان ) ( هي مناسبة دولية وجود العراق في هذه المسابقة وكانت الدعوة عامة شارك بها العديد من الخطاطين في العالم منها ثلاث دول عربية الاول من العراق والثاني من سوريا والثالث من فلسطين ةكانت هذه المشاركة نوعا من التحدي حيث فزت بجائزة تركيا وهي عبارةعن مسابقة 15 صفحة متنوعة من القران الكريم) .مضيفا (كان خبر الفوز صادم بالنسبة لي وغير متوقع حيث استلمت الجائزة من القصر الرئاسي من قبل الرئيس اردوغان وسعيد بهذا الفوز الذي يضاف لجمعية الخطاطين العراقيين ولجميع خطاطي العراق ).

مشاركة