توهّج ميسي يقود برشلونة لإجتياح غرناطة

312

توهّج ميسي يقود برشلونة لإجتياح غرناطة

آرسنال يتخطى نيوكاسل بشق الأنفس في البريميرليغ

مدريد – وكالات

تأهل آرسنال إلى الدور الرابع من مسابقة كأس إنجلترا، بفوزه الشاق على ضيفه نيوكاسل يونايتد، بنتيجة هدفين من دون رد بعد التمديد شوطين إضافيين، ضمن منافسات الدور الثالث.

وأحرز ثنائية آرسنال، إميل سميث رو في الدقيقة (109) والجابوني ببير إيميريك أوباميانج في الدقيقة (117).

واعتمد ميكيل أرتيتا مدرب آرسنال، على طريقة اللعب (4-2-3-1) حيث وقف دافيد لويز إلى جانب بابلو ماري في عــــــــمق الخط الخلفي، بإسناد من الظهيرين سيدريك سواريس وكيران تيرني.

فيما تمركز المصري محمد النني وجو ويلوك في منتصف الملعب، وتحرك الثلاثي نيكولاس بيبي وويليان وريس نيلسون، خلف المهاجم الصريح بيير إيميريك أوباميانج.

في الناحية المقابلة، لجأ مدرب نيوكاسل ستيف بروس إلى طريقة اللعب (4-5-1) حيث تشكل الخط الخلفي من إميل كرافث وكياران كلارك وجمالك لاسيليس وبول دوميت.

وتواجد على الجناحين كل من ميجيل ألميرون وجويلينتون، في تمركز بوسط الملعب كل من جيف هندريك وأيزاك هايدن وشون لونجستاف، وأدى العملاق أندي كارول دور المهاجم الصريح.

وهاجم آرسنال منذ الدقيقة الأولى، عندما شق نيلسون الذي لعب مكان جابرييل مارتينيلي لإصابة الأخير في عمليات الإحماء، طريقه في الناحية اليسرى، قبل أن يطلق تسديدة من حدود منطقة الجزاء، لم يجد الحارس مارتن دوبرافكا صعوبة في السيطرة عليها.

وفي الدقيقة الثالثة، تقدم بيبي بالكرة من الناحية اليمنى، ليسدد كرة في مكان وقوف دوبرافاكا، ونفذ ويليان ركلة حرة في الحائط البشري لنيوكاسل في الدقيقة السادسة.

وانتظر نيوكاسل حتى الدقيقة (20)  لشن أول هجمة خطيرة، عندما خطف جويلينتون الكرة من ويلوك، ليتقدم بها ويرسلها طويلة إلى كارول الذي وقف سواريس أمام محاولته.

وأرسل دافيد لويز الكرة فوق الدفاع إلى بيير إيميريك أوباميانج، الذي تابعها فورا ليتصدى لها دوبرافكا، فارتدت إلى ويليان الذي أطاح بها فوق المرمى في الدقيقة (25).

ووجّه تيرني كرة من الناحية اليسرى، وصلت إلى نيلسون الذي تلكأ في التسديد، ليقف دوميت أمام محاولته قبل أن تتهادى بين يدي دوبرافكا في الدقيقة (28).

وأرسل ويليان عرضية خطيرة أمام مرمى نيوكاسل، خرج دوبرافكا من مرماه للتصدي لها بيد أنه أخطأ، لينوب عنه المهاجم كارول ويحولها إلى ركنية في الدقيقة (41).

تسديدة قوية

وأجرى نيوكاسل تبديلا بين الشوطين بإشراك مات ريتشي مكان لاسيليس، ما يعني انتقال دوميت للعب كقلب دفاع، ثم جرب تيرني حظه بتسديدة قوية بعيدة المدى علت المرمى في الدقيقة (47).

وتدخل لينو لإنقاذ محاولة قريبة من كارول المتابع لركلة حرة في الدقيقة (54) وأرسل ريتشي كرة نحو منطقة الجزاء، تابعها هايدن لتصل أمام المرمى إلى الخالي من الرقابة كارول، الذي سددها بجانب القائم البعيد في الدقيقة (56).

ودخل إميل سميث رو إلى تشكيلة آرسنال مكان نيلسون، ومرر محمد النني كرة لحق بها أوباميانج الذي لم يحسن التعامل معها، ليسددها بعيدا عن المرمى في الدقيقة (60).

وتألق دوبرافكا في إبعاد رأسية ويلوك الخطيرة إثر عرضية بيبي في الدقيقة (64) ليجري الفريق اللندني تبديلا مزدوجا دخل على إثره بوكايو ساكا وجرانت تشاكا مكان ويليان وويلوك.

وواصل آرسنال مسعاه لإحراز هدف التقدم، فتخلص بيبي من دوميت قبل أن يسدد كرة بيسراه مرت بجانب القائم الأيسر بالدقيقة (72).

وتابع أوباميانج كرة مشتتة من الدفاع، بلمسة واحدة قوية فوق المرمى بالدقيقة (75) وبعدها بدقيقة واحدة وصلت تمريرة تيرني الخلفية إلى ساكا الذي أرسلها فوق العارضة.

ووصلت عرضية ريتشي المنخفضة إلى هندريك الذي سددها دون أن تشكل خطرا على مرمى آرسنال في الدقيقة (84) ونجا آرسنال من هجمة خطيرة في الوقت بدل الضائع، عندما تصدى لينو لمحاولة كارول القريبة في الوقت بدل الضائع.

وتراجع الحكم عن طرد سميث رو إثر خطأ بحق لونجستاف، ليكتفي البطاقة الصفراء بعد الاستعانة بتقنية الفيديو، ليلجأ الفريقان إلى شوطين إضافيين.

ومضى الشوط الإضافي الأول وسط سيطرة من آرسنال الذي كاد يتقدم بالنتيجة، عندما وصلت كرة مشتتة إلى تشاكا الذي سددها على الطاير ليبعدها الحارس دوبرافكا بأطراف أصابعه.

وجاء الفرج في الشوط الإصافي الثاني، عندما سجل آرسنال هدفين، الأول عن طريق سميث رو في الدقيقة (109)  بعدما تبادل الكرة من البديل ألكسندر لاكازيت قبل أن يضع الكرة بحرفنة في الشباك.

ووصع أوباميانج بصمته على الهدف الثاني في الدقيقة (117) عندما مرر تيرني كرة على طبق ذهبي من الناحية اليسرى إلى الدولي الجابوني الذي وضعها من مسافة قريبة في الشباك.

وحقق برشلونة فوزًا عريضًا على مضيفه غرناطة باربعة اهداف ، ضمن لقاءات الجولة الـ18 من الدوري الإسباني.

وأحرز أنطوان جريزمان الهدفين الأول والرابع للبارسا (ق 12 و63) بينما سجل ليونيل ميسي الهدفين الثاني والثالث (ق 35 و42).

مركز ثالث

ورفع برشلونة رصيده بذلك إلى 34 نقطة، في المركز الثالث بجدول الترتيب، بينما تجمد رصيد غرناطة عند 24 نقطة، في المركز السابع.

وأحرز جريزمان الهدف الأول للبلوجرانا، في الدقيقة 12 في لقطة أثارت احتجاجات كبيرة من لاعبي غرناطة.

وذلك بعدما مرر بوسكيتس الكرة لترتطم بسولدادو لاعب المنافس، وتغير اتجاهها لتصل إلى الفرنسي، الذي كان في موقف تسلل، ليسددها في الشباك.

وأقر الحكم بصحة الهدف، بعد العودة لتقنية الفيديو، التي أكدت أن الكرة ذهبت لجريزمان من سولدادو.وتمكن ميسي من تسجيل الهدف الثاني، بالدقيقة 35 بعد تمريرة من جريزمان، استلمها البرغوث وتوغل داخل منطقة العمليات، ليطلق تسديدة قوية على يمين الحارس سيلفا.

وأضاف ميسي الهدف الثالث في الدقيقة 42 بعدما سدد ركلة حرة من على حدود منطقة الجزاء، لتذهب أرضية في الشباك.

وفي مطلع الشوط الثاني، انطلق الهولندي دي يونج، لاعب وسط برشلونة، بالكرة من منتصف الملعب باتجاه منطقة جزاء، وأطلق تسديدة قوية علت عارضة حارس غرناطة.

وأسفرت الدقيقة 63 عن رابع أهداف برشلونة، حيث لعب بوسكيتس كرة طولية إلى ديمبلي بالجهة اليمنى، ليمررها إلى جريزمان داخل المنطقة، ويستلمها الفرنسي بقدمه اليسرى ويسددها باليمنى في الشباك.

وقرر رونالد كومان، مدرب برشلونة، إراحة نجمه ميسي، ليخرجه من المباراة بالدقيقة 64 ويشرك بدلا منه برايثوايت.

وتسبب برايثوايت في طرد فاييخو مدافع غرناطة، بعد تمريرة رائعة من ريكي بويج إلى الدنماركي، الذي كاد أن ينفرد بالمرمى، ليسقطه فاييخو ويحصل على بطاقة حمراء مباشرة، بالدقيقة 78.وحاول البرازيلي كينـــــــيدي، لاعب غرناطة، تقليص النـــــــتيجة عن طريق التسديد، بعدما استلم الكرة وأطلق تصويبة قـــــــــوية، أمسك بها الحارس تير شتيــــــــجن.وكاد برايثوايت أن يعلن عن نفسه بهدف خامس، عندما سدد من داخل منطقة الجزاء، فوق عارضة الحارس سليفا بالدقيقة 90 لتنتهي المباراة بعدها بفوز البارسا (4-0).

مشاركة