توتنهام يسقط أمام ساوثهامبتون وليستر يعبر فولهام بثلاثية

848

توتنهام يسقط أمام ساوثهامبتون وليستر يعبر فولهام بثلاثية

قطار برشلونة يدهس رايو فاليكانو بثلاثية ويتربّع الصدارة

مدن – وكالات

حقق برشلونة الانتصار بنتيجة (3-1) على رايو فاليكانو، مساء اول امس السبت، في إطار منافسات الجولة الـ27 من الليجا، في معقل البارسا “كامب نو”.

وسجل الأهداف لبرشلونة جيرارد بيكيه في الدقيقة 38 وليونيل ميسي من ركلة جزاء في الدقيقة 51 ولويس سواريز في الدقيقة 82 بينا سجل راؤول دي توماس الهدف الوحيد لرايو فاليكانو في الدقيقة 24.

وبهذا الانتصار يرفع برشلونة رصيده إلى  63 نقطة في صدارة ترتيب الليجا، بينما تجمد رصيد رايو فاليكانو عند 23 نقطة في المركز التاسع عشر.

إعادة الفارق

وأعاد برشلونة بهذا الانتصار الفارق إلى 7 نقاط مع الوصيف أتلتيكو مدريد، ليستمر الصراع بين الثنائي مشتعلا.

أول تهديد صريح في المباراة، كان من أصحاب الأرض برشلونة في الدقيقة 18 حيث سدد لويس سواريز كرة قوية، تصدى لها حارس رايو فاليكانو ديميتريفسكي ببراعة وحولها إلى ركلة ركنية.

وكاد ليونيل ميسي أن يسجل أولى أهداف المباراة، من كرة رأسية في الدقيقة 22 لكن الحارس ديميتريفسكي تصدى للكرة.

ومن هجمة مرتدة نجح راؤول دي توماس مهاجم رايو فاليكانو في تسجيل الهدف الأول، حيث انطلق بسرعته وسدد كرة قوية أقصى يمين الحارس تير شتيجن في الدقيقة 25.

وحاول ليونيل ميسي تعديل النتيجة للبارسا، حيث قام بتسديد كرة قوية من حدود منطقة الجزاء، لكنها مرت أعلى مرمى الحارس ديميتريفسكي في الدقيقة 36.

واقتنص جيرارد بيكيه مدافع برشلونة، هدف التعادل للبارسا في الدقيقة 39 حيث حصل البلوجرانا على ركلة حرة غير مباشرة على الجبهة اليمنى نفذها ميسي وأسكنها بيكيه برأسه في شباك رايو فاليكانو.

وكان ميسي على أعتاب تسجيل هدفا رائعًا، حيث انطلق بالكرة في منطقة جزاء رايو فاليكانو وراوغ الدفاع، قبل أن يقطع جيانيلي إيمبولا الكرة قبل أن يُسدد ميسي في الدقيقة 43.

ومع بداية الشوط الثاني، قرر إرنستو فالفيردي مدرب برشلونة الدفع بعثمان ديمبيلي بدلا من آرثر ميلو، ثم إيفان راكيتيتش بدلا من كوتينيو، وأخيرًا مالكوم بدلا من بوسكيتس.

واحتسب حكم المباراة ركلة جزاء لصالح برشلونة في الدقيقة 49  بعد تدخل المدافع أمات ضد نيلسون سيميدو، نفذها ليونيل ميسي بنجاح حيث سدد على يسار الحارس ديميتريفسكي.

وكاد ميسي أن يُسجل الهدف الثالث في الدقيقة 58 حيث استقبل تمريرة من كوتينيو في منطقة جزاء رايو فاليكانو لكن الحارس ديميتريفسكي تصدى لها على مرتين بنجاح.

وعلى الجانب الآخر، قرر ميتشيل مدرب رايو فاليكانو الدفع بخوسيه بوزو بدلا من أمات.

وواصل الحارس ديميتريفسكي تألقه، حيث تصدى لكرة من لويس سواريز على الجبهة اليمنى، حيث حاول تمريرها إلى ديمبيلي في الدقيقة 73.

ونجح لويس سواريز في تسجيل الهدف الثالث لبرشلونة، بعد عدة تمريرات، في الدقيقة 82 حيث مرر سواريز لديمبيلي وأعادها له ليمرر لراكيتيتش الذي راوغ الدفاع ووضعها أمام الأوروجوياني الذي أسكنها في الشباك بسهولة.

وسعى ميسي لتسجيل الهدف الرابع، حيث حصل على ركلة حرة مباشرة من على حدود منطقة الجزاء، لكنه سدد أعلى مرمى رايو فاليكانو في الدقيقة 85.

واستمرت محاولات برشلونة نحو تسجيل الهدف الرابع، لكن دون أي إيجابية، حيث استبسل دفاع رايو ضد المد الكتالوني، لتنتهي المباراة بانتصار البارسا.

الدوري الانكليزي

على صعيد اخر خسر توتنهام من مضيفه ساوثهامبتون، بنتيجة (1-2) في المباراة التي أقيمت مساء اول امس السبت، على ملعب “سانت ميريز” في الجولة الـ30 من الدوري الإنجليزي.

تقدم توتنهام بهدف عن طريق هاري كين في الدقيقة (26) ولكن ساوثهامبتون رد بهدفين دونهما، لكل من يان فاليري وجيمس وارد في الدقيقتين (76 و81).

وتوقف رصيد توتنهام عند 61 نقطة في المركز الثالث ورفع ساوثهامبتون رصيده إلى 30 نقطة في المركز السادس عشر.

وفي باقي المباريات فاز كارديف سيتي، على ضيفه ويستهام يونايتد بنتيجة (0-2) وبنفس النتيجة فاز بورنموث على مضيفه هيديرسفيلد تاون، وفاز ليستر سيتي على ضيفه فولهام بنتيجة (3-1).

وبنفس الجولة، حقق نيوكاسل يونايتد، فوزًا صعبًا على ضيفه إيفرتون بنتيجة (3-2) كما فاز برايتون على مضيفه كريستال بالاس (2-1).

وعلى ملعب كارديف سيتي سجل ديفيد هويليت وفيكتور كاماراسا هدفي الفوز لكارديف في شباك ويستهام في الدقيقتين (4 و52)  الفوز رفع رصيد كارديف إلى 28 نقطة في المركز الثامن عشر وتجمد رصيد ويستهام عند 39 نقطة في المركز التاسع.

كما تغلب بورنموث على مضيفه هيديرسفيلد تاون بهدفين دون رد، سجلهما كاليوم ويلسون ريان فراسير في الدقيقتين (20 و67)  ورفع بورنموث رصيده إلى 37 نقطة في المركز الـ12 وظل هيديرسفيلد في المركز الأخير برصيد 14 نقطة.

واقتنص ليستر سيتي فوزا غاليا من ضيفه فولهام بنتيجة (3-1)  حيث سجل للثعالب يوري تيليمانس وجيمي فاردي (هدفين) في الدقائق (21 و78 و86)  وتكفل فلويد أييتي بالهدف الوحيد لفولهام في الدقيقة (51).

الفوز رفع رصيد ليستر إلى 38 نقطة في المركز العاشر وظل فولهام في المركز الثاني من القاع برصيد 17 نقطة.

واقتنص نيوكاسل يونايتد فوزا ثمينا من ضيفه إيفرتون بثلاثة أهداف مقابل هدفين.

الفوز رفع رصيد نيوكاسل إلى 34 نقطة في المركز الخامس عشر وتوقف رصيد إيفرتون عند 37 نقطة في المركز الحادي عشر.

وانتهـــــــى الشــــــــوط الأول بتقدم إيفرتون بهدفين حملا توقيع دومينيك كالفيرت ليوين وريتــــــــشاردليسون دي أندرادي في الدقيقـــتين (18 و32).

وفي الشوط الثاني رد خوسيه سولومون روندون بهدف لنيوكاسل في الدقيقة (65) وتكفل أيوزي بيـــــــريز بالــــــهدفين الثاني والثالث في الدقيقتين (81 و84).

مشاركة