تعليق إيراني على حكومة الأغلبية في العراق

بغداد‭ -‬الزمان‭  رأى‭ ‬السفير‭ ‬الإيراني‭ ‬لدى‭ ‬العراق‭ ‬إيرج‭ ‬مسجدي،‭ ‬الأربعاء،‭ ‬أنّ‭ ‬‮«‬الوقت‭ ‬لم‭ ‬يحن‭ ‬بعد‮»‬‭ ‬لحكومة‭ ‬أغلبية‭ ‬في‭ ‬العراق،‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬تعليقه‭ ‬على‭ ‬الأزمة‭ ‬السياسية‭ ‬في‭ ‬البلاد‭ ‬ومسار‭ ‬تأليف‭ ‬الحكومة‭. ‬‮  ‬وقال‭ ‬مسجدي‭ ‬الذي‭ ‬سيغادر‭ ‬منصبه‭ ‬قريبا،‭ ‬خلال‭ ‬مقابلة‭ ‬تلفزيونية،‭ ‬إنّ‭ ‬‮«‬ما‭ ‬نطرحه‭ ‬عبارة‭ ‬عن‭ ‬موقفنا‭ ‬ولا‭ ‬يشكل‭ ‬تدخلاً‭ ‬أو‭ ‬املاءً‭ ‬أو‭ ‬محاولة‭ ‬فرض‭ ‬رؤية‮»‬‭.  ‬‮ ‬وأضاف‭ ‬السفير‭ ‬الايراني‭: ‬‮«‬نحن‭ ‬نحترم‭ ‬الارادة‭ ‬الشعبية‭ ‬في‭ ‬العراق‭ ‬وآراء‭ ‬الناخبين‭ ‬والسلطات‭ ‬المنبثقة‭ ‬من‭ ‬الانتخابات‭ ‬أياً‭ ‬كان‭ ‬شكل‭ ‬تلك‭ ‬الحكومة‭ ‬شرط‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬وفق‭ ‬قواعد‭ ‬قانونية‮»‬،‭ ‬مشيراً‭ ‬إلى‭ ‬أنّ‭ ‬‮«‬التجارب‭ ‬من‭ ‬العام‭ ‬2003‭ ‬تثبت‭ ‬أنّ‭ ‬التوافق‭ ‬هو‭ ‬المسهّل‭ ‬للوصول‭ ‬إلى‭ ‬التعاون‭ ‬لأن‭ ‬الجميع‭ ‬يشعرون‭ ‬بالمشاركة،‭ ‬ونحن‭ ‬نرى‭ ‬أنّ‭ ‬التوافق‭ ‬هو‭ ‬الأنسب‮»‬‭ ‬لتشكيل‭ ‬حكومة‭.  ‬وتعد‭ ‬ايران‭ ‬صاحبة‭ ‬النفوذ‭ ‬الإقليمي‭ ‬الأقوى‭ ‬في‭ ‬العراق‭ ‬بحكم‭ ‬الفصائل‭ ‬المسلحة‭ ‬المرتبطة‭ ‬بها‭ ‬فضلا‭ ‬عن‭ ‬شخصيات‭ ‬سياسية‭  ‬في‭ ‬بغداد‭ ‬على‭ ‬صلة‭ ‬منذ‭ ‬أربعين‭ ‬سنة‭ ‬معها‭. ‬‮ ‬ورأى‭ ‬مسجدي‭ ‬أنّ‭ ‬‮«‬الدعوات‭ ‬لحكومة‭ ‬أغلبية‭ ‬الوطنية‭ ‬محل‭ ‬تقدير،‭ ‬لكنها‭ ‬لن‭ ‬تكون‭ ‬ناجحة‭ ‬إلا‭ ‬في‭ ‬البلدان‭ ‬المؤسساتية‭ ‬والديموقراطية‮»‬،‭ ‬مضيفاً‭: ‬‮«‬لا‭ ‬أقول‭ ‬إنّه‭ ‬لا‭ ‬توجد‭ ‬ديموقراطية‭ ‬في‭ ‬العراق،‭ ‬إلا‭ ‬أنّ‭ ‬الوقت‭ ‬لم‭ ‬يحن‭ ‬بعد‭ ‬لحكومة‭ ‬أغلبية‮»‬‭. ‬‮ ‬وتابع‭ ‬أنّ‭ ‬‮«‬الجميع‭ ‬يريدون‭ ‬المشاركة‭ ‬في‭ ‬الحكومة،‭ ‬واستئثار‭ ‬بعض‭ ‬الأطراف‭ ‬بالحكم‭ ‬سيعقد‭ ‬الأمور،‭ ‬والقرار‭ ‬يعود‭ ‬للعراقيين‭ ‬أنفسهم‮»‬‭.‬

مشاركة