تسيتسيباس يخشى مفاجآت الكاراز في أمريكا المفتوحة

أندريسكو وشابوفالوف يواصلان رفع العلم الكندي في أمريكا المفتوحة

تسيتسيباس يخشى مفاجآت الكاراز في أمريكا المفتوحة

{ نيويورك – وكالات: أطلقت الجماهير في نيويورك صيحات استهجان ضد المصنف الثالث عالميا، بعد أن قضى فترة طويلة في المرحاض خلال انتصاره 6-3 و6-4 و6-7 و6-0 على أدريان مانارينو في الدور الثاني يوم الأربعاء. وأثار تسيتسيباس غضب آندي موراي في الدور السابق، بعد حصوله على استراحة لـ7 دقائق من أجل دخول المرحاض، وقال اللاعب الاسكتلندي إن منافسه البالغ من العمر 23  عاما استغرق وقتا في المرحاض أطول مما احتاجه الملياردير جيف بيزوس للوصول إلى الفضاء الخارجي. وقال تسيتسيباس لم أرتكب أي خطأ، لذلك لا أفهم ما يحدث. الناس يحبون الرياضة ويأتون لمشاهدة التنس. ليس لدي أي شيء ضدهم. أنا أحب الجماهير. وأضاف لكن بعض الناس لا يفهمون. هذا كل شيء.. لم يلعبوا التنس على مستوى عالٍ لفهم مقدار الجهد ومدى صعوبة القيام بما نقوم به. وينصب تركيز تسيتسيباس على تجنب أي مفاجآت أمام ألكاراز الذي هزم الفرنسي أرتور ريندركنيش 7-6 و4-6 و6-1 و6-4  ليصبح أصغر لاعب يبلغ الدور الثالث منذ دونالد يانج في 2007  وتابع تسيتسيباس إنه موهبة شابة وكان أداؤه جيدا في الآونة الأخيرة. يتحسن باستمرار ويتقدم في التصنيف العالمي. إنه شخص يتمتع بأسلوب لعب جيد على جميع أنواع الملاعب. وأردف أراه كمنافس محتمل في المستقبل على ألقاب البطولات الأربع الكبرى وغيرها من البطولات. وتلتقي فيكتوريا أزارينكا مع جاربين موجوروزا، بينما تلعب أنجليك كيربر ضد سلون ستيفنز في مواجهة بين بطلتين سابقتين في البطولات الأربع الكبرى. وستكون حاملة اللقب نعومي أوساكا منتعشة قبل مواجهة الكندية الشابة ليلة فرنانديز، بعد انسحاب منافستها في الدور السابق، بينما تخوض سيمونا هاليب اختبارا صعبا أمام إيلينا ريباكينا. ويلعب دانييل ميدفيديف ضد الإسباني بابلو أندوخار ويلتقي مواطنه الروسي أندريه روبليف مع الأمريكي فرنسيس تيافو.

كما رفعت بيانكا أندريسكو ودينيس شابوفالوف علم كندا عاليا في بطولة أمريكا المفتوحة للتنس، بعد فوزهما في الدور الثاني باستاد لويس أرمسترونج. وتأخرت البطلة السابقة أندريسكو بكسر للإرسال أربع مرات خلال فوزها 6-4 و6-4 على الأمريكية لورين ديفيز لكنها لم تستسلم أبدا، وسددت 19 ضربة ناجحة باستاد لويس أرمسترونج مع سعيها لاستعادة سحر تتويجها باللقب في فلاشينج ميدوز عام 2019. وواجهت المصنفة السادسة البالغ عمرها  21 عاما صعوبات في إرسالها الأول في بعض الأحيان وارتكبت  3 أخطاء مزدوجة في المجموعة الثانية، لكنها نجحت في استغلال نقاط كسر الإرسال الثلاث التي أتيحت لها في المجموعة لتحسم الانتصار. وفازت أندريسكو على سيرينا وليامز في النهائي عام 2019  في مشاركتها الأولى بالأدوار الرئيسية، لكنها غابت عن موسم 2020  بسبب الإصابة وتحديات اللعب في خضم جائحة كوفيد-19. وقالت أندريسكو إن فوزها في مباراة من ثلاث مجموعات استغرقت ساعتين و49 دقيقة على السويسرية فيكتوريا جولوبيتش في الدور الأول منحها دفعة قوية، علما بأنها ستلتقي في الدور الثالث مع البلجيكية جريت مينن. وأبلغت الصحفيين: يتعلق الأمر كثيرا بالحالة الذهنية. لم ألعب الكثير من المباريات هذا العام. لعبت الكثير من المجموعات في التدريب، لكن الأمر يختلف عن اللعب في بطولة. وواصل شابوفالوف المصنف العاشر عالميا الاحتفالات الكندية في فلاشينج ميدوز، وقاتل ليفوز على الإسباني روبرتو كارباييس باينا 7-6 و6-3 و6-0 . وسدد شابوفالوف 21 ضربة ناجحة في المجموعة الأولى رغم أنه واجه صعوبات في التقليل من الأخطاء المزدوجة 19. وبعد أن حسم المجموعة الأولى في شوط فاصل، نجح شابوفالوف في إنهاء المباراة لصالحه بطريقة سلسة واستحوذ على الزخم بعد كسر إرسال منافسه في الشوط الرابع من المجموعة الثانية. ولم ينجح كارباييس باينا المحبط، الذي هزم اللاعب الكندي في الدور الثاني في رولان جاروس العام الماضي، في مجاراة شابوفالوف في المجموعة الثالثة ولم يفقد اللاعب الكندي أي نقطة على إرساله الأول أو الثاني. وقال شابوفالوف مازحا إنه كان يركز بشكل أكبر على تسديد الإرسال في الملعب وليس الفوز في الشوط الفاصل بعد ارتكابه ستة أخطاء مزدوجة في المجموعة الأولى.

مشاركة