تحقيقات‭ ‬أمريكية‭ ‬تكشف‭ ‬عن‭ ‬صواريخ‭ ‬إيرانية‭ ‬عبرت‭ ‬العراق‭ ‬والكويت‭ ‬وبومبيو‭ ‬في‭ ‬السعودية‭ ‬لبحث‭ ‬الرد

437

خامنئي‭ ‬يرفض‭ ‬التفاوض‭ ‬مع‭ ‬واشنطن‭ ‬مشترطاً‭ ‬اعلان‭ ‬توبتها

واشنطن‭ – ‬الرياض‭ – ‬الزمان‭ ‬

كشفت‭ ‬شبكة‭ ‬«سي‭ ‬إن‭ ‬إن»‭ ‬الأميركية،‭ ‬الثلاثاء،‭ ‬عن‭ ‬تفاصيل‭ ‬جديدة‭ ‬بشأن‭ ‬الهجوم‭ ‬الإرهابي‭ ‬الذي‭ ‬تعرضت‭ ‬له‭ ‬منشأتان‭ ‬تابعتان‭ ‬لشركة‭ ‬«أرامكو»‭ ‬شرقي‭ ‬السعودية،‭ ‬السبت‭ ‬الماضي،‭ ‬مشيرة‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬مصدر‭ ‬الهجوم‭ ‬كان‭ ‬قاعدة‭ ‬إيرانية‭ ‬قريبة‭ ‬من‭ ‬العراق‭. ‬فيما‭  ‬أعلن‭ ‬نائب‭ ‬الرئيس‭ ‬الأميركي‭ ‬مايك‭ ‬بنس‭ ‬ان‭ ‬وزير‭ ‬الخارجية‭ ‬مايك‭ ‬بومبيو‭ ‬سيتوجه‭ ‬الثلاثاء‭ ‬الى‭ ‬السعودية‭ ‬«للتباحث»‭ ‬في‭ ‬«الرد»‭ ‬الأميركي‭ ‬على‭ ‬الهجمات‭ ‬التي‭ ‬استهدفت‭ ‬منشآت‭ ‬نفطية‭ ‬سعودية‭.‬

وفي‭ ‬حين‭ ‬بدا‭ ‬الرئيس‭ ‬الأميركي‭ ‬دونالد‭ ‬ترامب‭ ‬حذرا‭ ‬الاثنين‭ ‬وقال‭ ‬بأنه‭ ‬يفضل‭ ‬انتظار‭ ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬تأكيدات‭ ‬حول‭ ‬كيفية‭ ‬حصول‭ ‬الهجوم‭ ‬وينوي‭ ‬التشاور‭ ‬مع‭ ‬الرياض،‭ ‬أعلن‭ ‬مسؤول‭ ‬اميركي‭ ‬الثلاثاء‭ ‬لوكالة‭ ‬الصحافة‭ ‬الفرنسية‭  ‬طالبا‭ ‬عدم‭ ‬الكشف‭ ‬عن‭ ‬اسمه‭ ‬أن‭ ‬الهجوم‭ ‬انطلق‭ ‬من‭ ‬الاراضي‭ ‬الايرانية‭.‬وتابع‭ ‬هذا‭ ‬المسؤول‭ ‬الذي‭ ‬طلب‭ ‬عدم‭ ‬الكشف‭ ‬عن‭ ‬اسمه،‭ ‬أن‭ ‬الادارة‭ ‬الاميركية‭ ‬تعمل‭ ‬حاليا‭ ‬على‭ ‬إعداد‭ ‬ملف‭ ‬لإثبات‭ ‬معلوماتها‭ ‬وإقناع‭ ‬المجتمع‭ ‬الدولي‭ ‬خاصة‭ ‬الاوروبيين‭ ‬بذلك،‭ ‬خلال‭ ‬أعمال‭ ‬الجمعية‭ ‬العامة‭ ‬للأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬الاسبوع‭ ‬المقبل‭ ‬في‭ ‬نيويورك‭. ‬وردا‭ ‬على‭ ‬سؤال‭ ‬حول‭ ‬ما‭ ‬إذا‭ ‬كانت‭ ‬واشنطن‭ ‬متأكدة‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬الصواريخ‭ ‬أطلقت‭ ‬من‭ ‬الأراضي‭ ‬الإيرانية،‭ ‬أجاب‭ ‬المسؤول‭ ‬«نعم»‭.‬

ونقلت‭ ‬الشبكة‭ ‬عن‭ ‬مصدر‭ ‬في‭ ‬التحقيقات،‭ ‬قوله‭ ‬إن‭ ‬الصواريخ‭ ‬أطلقت‭ ‬فوق‭ ‬العراق‭ ‬والتفت‭ ‬فوق‭ ‬الكويت‭ ‬وصولا‭ ‬إلى‭ ‬منشآتي‭ ‬النفط،‭ ‬لإخفاء‭ ‬مصدر‭ ‬إطلاقها‭. ‬وكان‭ ‬بومبيو‭ ‬قد‭ ‬ابلغ‭ ‬رئيس‭ ‬الحكومة‭ ‬العراقية‭ ‬ان‭ ‬الصواريخ‭ ‬لم‭ ‬تنطلق‭ ‬من‭ ‬ارض‭ ‬عراقية‭ . ‬وأضاف‭ ‬المصدر‭ ‬أن‭ ‬بعض‭ ‬الصواريخ‭ ‬فشلت‭ ‬في‭ ‬إصابة‭ ‬أهدافها‭ ‬وسقطت‭ ‬في‭ ‬الصحراء‭ ‬قبل‭ ‬الوصول‭ ‬إلى‭ ‬وجهتها،‭ ‬وقال‭ ‬إنه‭ ‬«لا‭ ‬مؤشرات‭ ‬على‭ ‬الإطلاق‭ ‬أن‭ ‬هذه‭ ‬الصواريخ‭ ‬جاءت‭ ‬من‭ ‬جنوب‭ ‬السعودية‭ ‬خاصة‭ ‬اليمن»‭. ‬وكانت‭ ‬حكومة‭ ‬الحوثيين‭ ‬تبنت‭ ‬الهجوم‭ ‬الذي‭ ‬استهدف‭ ‬معملين‭ ‬تابعين‭ ‬لشركة‭ ‬«أرامكو»‭ ‬السعودية‭ ‬بطائرات‭ ‬مسيرة،‭ ‬لكن‭ ‬التحالف‭ ‬العربي‭ ‬لدعم‭ ‬الشرعية‭ ‬في‭ ‬اليمن‭ ‬أكد‭ ‬ان‭ ‬النتائج‭ ‬الأولية‭ ‬للتحقيقات‭ ‬في‭ ‬الهجوم‭ ‬تشير‭ ‬إلى‭ ‬أنه‭ ‬لم‭ ‬ينفذ‭ ‬من‭ ‬الأراضي‭ ‬اليمنية‭ ‬وكذلك‭ ‬قالت‭ ‬المصادر‭ ‬الامريكية‭ .‬

وقال‭ ‬المتحدث‭ ‬باسم‭ ‬التحالف‭ ‬العقيد‭ ‬الركن‭ ‬تركي‭ ‬المالكي،‭ ‬إن‭ ‬الدلائل‭ ‬الأولية‭ ‬تشير‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬الهجوم‭ ‬على‭ ‬منشأتي‭ ‬أرامكو‭ ‬تم‭ ‬بأسلحة‭ ‬إيرانية‭.‬

وذكر‭ ‬مسؤولون‭ ‬أميركيون‭ ‬في‭ ‬وقت‭ ‬سابق‭ ‬أن‭ ‬المعلومات‭ ‬الاستخباراتية‭ ‬الأولية‭ ‬أظهرت‭ ‬أن‭ ‬الضربات‭ ‬لا‭ ‬تتفق‭ ‬مع‭ ‬نوع‭ ‬الهجوم‭ ‬الذي‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬ينطلق‭ ‬من‭ ‬اليمن‭.‬

وذكر‭ ‬المصدر‭ ‬الذي‭ ‬نقلت‭ ‬عنه‭ ‬«سي‭ ‬إن‭ ‬إن»‭ ‬أن‭ ‬هناك‭ ‬احتمالية‭ ‬كبيرة‭ ‬أن‭ ‬الهجوم‭ ‬على‭ ‬معامل‭ ‬«أرامكو»‭ ‬تم‭ ‬بصواريخ‭ ‬كروز‭ ‬حلقت‭ ‬على‭ ‬ارتفاع‭ ‬منخفض‭ ‬مدعومة‭ ‬بطائرات‭ ‬مسيرة‭ ‬انطلقت‭ ‬من‭ ‬قاعدة‭ ‬إيرانية‭ ‬قرب‭ ‬الحدود‭ ‬مع‭ ‬العراق‭.‬

وقوبل‭ ‬الاعتداء‭ ‬على‭ ‬معامل‭ ‬أرامكو‭ ‬بإدانات‭ ‬عربية‭ ‬ودولية‭ ‬واسعة‭ ‬النطاق،‭ ‬شددت‭ ‬على‭ ‬استنكار‭ ‬الاعتداءات‭ ‬المؤدية‭ ‬إلى‭ ‬زعزعة‭ ‬الأمن‭ ‬والاستقرار‭ ‬في‭ ‬المملكة‭ ‬والمنطقة،‭ ‬واستهداف‭ ‬إمدادات‭ ‬الطاقة‭ ‬العالمية‭.‬

وأكدت‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬أنها‭ ‬تمتلك‭ ‬الأدلة‭ ‬التي‭ ‬تثبت‭ ‬تورط‭ ‬إيران‭ ‬بالهجوم،‭ ‬وقال‭ ‬الرئيس‭ ‬الأميركي‭ ‬دونالد‭ ‬ترامب‭ ‬إن‭ ‬واشنطن‭ ‬تعلم‭ ‬من‭ ‬الجاني‭ ‬في‭ ‬تنفيذ‭ ‬الهجمات‭ ‬على‭ ‬منشآت‭ ‬النفط‭ ‬السعودية،‭ ‬مؤكدا‭ ‬جاهزيتها‭ ‬للرد‭ ‬على‭ ‬من‭ ‬قام‭ ‬بهذا‭ ‬الاعتداء‭.‬

وقال‭ ‬وزير‭ ‬الخارجي‭ ‬الأميركي‭ ‬مايك‭ ‬بومبيو،‭ ‬إن‭ ‬«طهران‭ ‬تقف‭ ‬وراء‭ ‬نحو‭ ‬100‭ ‬هجوم‭ ‬تعرضت‭ ‬لها‭ ‬السعودية»‭.‬

وأكد‭ ‬بومبيو‭ ‬أن‭ ‬هذه‭ ‬الاعتداءات‭ ‬تأتي‭ ‬في‭ ‬وقت‭ ‬يتظاهر‭ ‬فيه‭ ‬الرئيس‭ ‬الإيراني‭ ‬حسن‭ ‬روحاني‭ ‬ووزير‭ ‬خارجيته‭ ‬جواد‭ ‬ظريف،‭ ‬بانخراطهما‭ ‬في‭ ‬الدبلوماسية،‭ ‬التي‭ ‬أكدت‭ ‬بومبيو‭ ‬أنها‭ ‬كاذبة‭.‬

من‭ ‬جهتهرفض‭ ‬المرشد‭ ‬الأعلى‭ ‬للجمهورية‭ ‬الإسلامية‭ ‬آية‭ ‬الله‭ ‬علي‭ ‬خامنئي‭ ‬الثلاثاء‭ ‬احتمال‭ ‬إجراء‭ ‬مفاوضات‭ ‬مع‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة،‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬تصاعد‭ ‬التوتر‭ ‬بين‭ ‬البلدين‭ ‬بعدما‭ ‬اتّهمت‭ ‬واشنطن‭ ‬طهران‭ ‬بالوقوف‭ ‬وراء‭ ‬الهجمات‭ ‬ضد‭ ‬منشأتين‭ ‬نفطيتين‭ ‬في‭ ‬السعودية‭.‬

وقال‭ ‬خامنئي‭ ‬إن‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬تبنت‭ ‬سياسة‭ ‬تتمثل‭ ‬بممارسة‭ ‬«أقصى‭ ‬درجات‭ ‬الضغوط»‭ ‬على‭ ‬إيران‭ ‬لاعتقادها‭ ‬بعدم‭ ‬وجود‭ ‬طريقة‭ ‬أخرى‭ ‬لإخضاع‭ ‬الجمهورية‭ ‬الإسلامية‭.‬

وجاءت‭ ‬تصريحاته‭ ‬في‭ ‬أعقاب‭ ‬هجمات‭ ‬مدمرة‭ ‬وتسببت‭ ‬بخفض‭ ‬إنتاج‭ ‬النفط‭ ‬في‭ ‬السعودية‭ ‬‭ ‬أكبر‭ ‬مصدّر‭ ‬للخام‭ ‬في‭ ‬العالم‭ ‬‭ ‬بنحو‭ ‬النصف‭.‬

وقال‭ ‬في‭ ‬خطاب‭ ‬متلفز‭ ‬إن‭ ‬«سياسة‭ ‬+أقصى‭ ‬درجات‭ ‬الضغوط+‭ ‬ضد‭ ‬إيران‭ ‬لا‭ ‬قيمة‭ ‬لها‭ ‬وهناك‭ ‬إجماع‭ ‬لدى‭ ‬كل‭ ‬المسؤولين‭ ‬في‭ ‬الجمهورية‭ ‬الإسلامية‭ ‬الإيرانية‭ ‬على‭ ‬عدم‭ ‬إجراء‭ ‬أي‭ ‬مفاوضات‭ ‬مع‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬على‭ ‬أي‭ ‬مستوى‭ ‬كان»‭.‬

وارتفع‭ ‬منسوب‭ ‬التوتر‭ ‬بين‭ ‬إيران‭ ‬من‭ ‬جهة‭ ‬والولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬وحلفائها‭ ‬من‭ ‬جهة‭ ‬أخرى‭ ‬منذ‭ ‬أيار/مايو‭ ‬العام‭ ‬الماضي‭ ‬عندما‭ ‬أعلن‭ ‬الرئيس‭ ‬الأميركي‭ ‬دونالد‭ ‬ترامب‭ ‬انسحاب‭ ‬بلاده‭ ‬من‭ ‬اتفاق‭ ‬2015‭ ‬النووي‭ ‬وأعاد‭ ‬فرض‭ ‬عقوبات‭ ‬على‭ ‬طهران‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬حملة‭ ‬لممارسة‭ ‬«أقصى‭ ‬درجات‭ ‬الضغط»‭ ‬عليها‭.‬

وردت‭ ‬إيران‭ ‬بدورها‭ ‬بخفض‭ ‬مستوى‭ ‬التزامها‭ ‬بالبنود‭ ‬الواردة‭ ‬في‭ ‬الاتفاق‭ ‬التاريخي،‭ ‬الذي‭ ‬نص‭ ‬على‭ ‬تخفيف‭ ‬العقوبات‭ ‬المفروضة‭ ‬عليها‭ ‬مقابل‭ ‬وضع‭ ‬قيود‭ ‬على‭ ‬برنامجها‭ ‬النووي‭.‬

من‭ ‬جهته،‭ ‬دعا‭ ‬وزير‭ ‬الخارجية‭ ‬الفرنسي‭ ‬جان‭ ‬ايف‭ ‬لودريان‭ ‬في‭ ‬القاهرة‭ ‬الى‭ ‬«وقف‭ ‬التصعيد»‭ ‬في‭ ‬الخليج‭.‬

وقال‭ ‬لودريان‭ ‬«لقد‭ ‬أشرنا‭ ‬الى‭ ‬رغبتنا‭ ‬المشتركة‭ ‬في‭ ‬وقف‭ ‬التصعيد‭ ‬(‭..‬)‭ ‬ونعتقد‭ ‬أنه‭ ‬من‭ ‬الضروري‭ ‬تضافر‭ ‬كل‭ ‬الجهود‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬وقف‭ ‬التصعيد»‭.‬

‭ ‬«لا‭ ‬أسعى‭ ‬للدخول‭ ‬في‭ ‬نزاع»‭ ‬

وذكر‭ ‬ترامب‭ ‬أن‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬مستعدة‭ ‬لمساعدة‭ ‬حليفتها‭ ‬السعودية‭ ‬بعد‭ ‬الهجمات‭ ‬التي‭ ‬تسببت‭ ‬بارتفاع‭ ‬أسعار‭ ‬النفط‭ ‬العالمية‭.‬

وقال‭ ‬«لا‭ ‬أسعى‭ ‬للدخول‭ ‬في‭ ‬نزاع،‭ ‬لكن‭ ‬أحيانًا‭ ‬عليك‭ ‬القيام‭ ‬بذلك‭. ‬كان‭ ‬الهجوم‭ ‬كبيراً‭ ‬جداً‭ ‬لكن‭ ‬قد‭ ‬يتم‭ ‬الرد‭ ‬عليه‭ ‬بهجوم‭ ‬أكبر‭ ‬بكثير»‭.‬

وأضاف‭ ‬«بالتأكيد،‭ ‬سيبدو‭ ‬الأمر‭ ‬لكثيرين‭ ‬بأن‭ ‬إيران‭ ‬هي‭ ‬الفاعل‭.‬»

بدوره،‭ ‬أشار‭ ‬وزير‭ ‬الدفاع‭ ‬الأميركي‭ ‬مارك‭ ‬إسبر‭ ‬كذلك‭ ‬إلى‭ ‬دور‭ ‬إيران‭ ‬كقوة‭ ‬مزعزعة‭ ‬للاستقرار‭ ‬في‭ ‬المنطقة‭ ‬إلا‭ ‬أنه‭ ‬لم‭ ‬يتهمها‭ ‬مباشرة‭ ‬بتنفيذ‭ ‬الهجوم‭.‬

وقال‭ ‬إن‭ ‬الجيش‭ ‬الأميركي‭ ‬يعمل‭ ‬مع‭ ‬شركائه‭ ‬«للتعاطي‭ ‬مع‭ ‬هذا‭ ‬الهجوم‭ ‬غير‭ ‬المسبوق‭ ‬والدفاع‭ ‬عن‭ ‬النظام‭ ‬الدولي‭ ‬الذي‭ ‬تقوّضه‭ ‬إيران»‭.‬

وغداة‭ ‬الهجمات،‭ ‬أعلن‭ ‬البيت‭ ‬الأبيض‭ ‬أن‭ ‬ترامب‭ ‬قد‭ ‬يلتقي‭ ‬نظيره‭ ‬الإيراني‭ ‬حسن‭ ‬روحاني‭ ‬على‭ ‬هامش‭ ‬اجتماعات‭ ‬الجمعية‭ ‬العامة‭ ‬للأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬في‭ ‬نيويورك‭ ‬الأسبوع‭ ‬القادم‭.‬

وسبق‭ ‬لروحاني‭ ‬أن‭ ‬أعلن‭ ‬رفضه‭ ‬احتمال‭ ‬إجراء‭ ‬مفاوضات‭ ‬مباشرة‭ ‬مع‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬ما‭ ‬لم‭ ‬ترفع‭ ‬جميع‭ ‬العقوبات‭ ‬المفروضة‭ ‬على‭ ‬بلاده‭.‬

وقال‭ ‬إنه‭ ‬حتى‭ ‬وإن‭ ‬تم‭ ‬رفع‭ ‬العقوبات،‭ ‬فسيكون‭ ‬على‭ ‬المحادثات‭ ‬أن‭ ‬تجري‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬الاتفاق‭ ‬النووي‭.‬

‭ ‬خامنئي‭ ‬يدعو‭ ‬واشنطن‭ ‬«للتوبة»‭ ‬

وشدد‭ ‬المرشد‭ ‬الأعلى‭ ‬على‭ ‬هذه‭ ‬النقطة‭ ‬الثلاثاء‭ ‬قائلاً‭ ‬إنه‭ ‬إذا‭ ‬أعلنت‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬«توبتها»‭ ‬وعادت‭ ‬إلى‭ ‬الاتفاق‭ ‬النووي،‭ ‬فسيكون‭ ‬بإمكانها‭ ‬عندئذ‭ ‬إجراء‭ ‬محادثات‭ ‬مع‭ ‬إيران‭ ‬إلى‭ ‬جانب‭ ‬الأطراف‭ ‬الأخرى‭ ‬في‭ ‬الاتفاق‭.‬

وقال‭ ‬«إذا‭ ‬تراجعت‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬عن‭ ‬تصريحاتها‭ ‬وأعلنت‭ ‬توبتها‭ ‬بعد‭ ‬انسحابها‭ ‬من‭ ‬الاتفاق‭ ‬النووي‭ ‬(‭…‬)‭ ‬فسيكون‭ ‬بإمكانها‭ ‬الانضمام‭ ‬لباقي‭ ‬الدول‭ ‬الموقعة‭ ‬على‭ ‬الاتفاق‭ ‬النووي‭ ‬ومحاورة‭ ‬إيران»‭.‬

وأضاف‭ ‬«وإلا‭ ‬فلن‭ ‬تجري‭ ‬مفاوضات‭ ‬على‭ ‬أي‭ ‬مستوى‭ ‬بين‭ ‬مسؤولي‭ ‬الجمهورية‭ ‬الإسلامية‭ ‬والأميركيين‭ ‬سواء‭ ‬خلال‭ ‬الزيارة‭ ‬إلى‭ ‬نيويورك‭ ‬أو‭ ‬أي‭ ‬زيارة‭ ‬أخرى»‭.‬

وأعلن‭ ‬المتمردون‭ ‬الحوثيون‭ ‬في‭ ‬اليمن‭ ‬الذين‭ ‬تدعمهم‭ ‬طهران‭ ‬مسؤوليتهم‭ ‬عن‭ ‬هجمات‭ ‬السبت‭ ‬على‭ ‬أكبر‭ ‬منشأة‭ ‬لمعالجة‭ ‬النفط‭ ‬في‭ ‬العالم‭ ‬في‭ ‬بقيق‭ ‬وحقل‭ ‬خريص‭ ‬النفطي‭ ‬في‭ ‬شرق‭ ‬المملكة‭.‬

وأفاد‭ ‬الحوثيون‭ ‬أن‭ ‬عشر‭ ‬طائرات‭ ‬مسيّرة‭ ‬ضربت‭ ‬الموقعين‭. ‬لكن‭ ‬السعودية‭ ‬حمّلت‭ ‬إيران‭ ‬المسؤولية‭.‬

وقال‭ ‬المتحدث‭ ‬باسم‭ ‬التحالف‭ ‬الذي‭ ‬تقوده‭ ‬المملكة‭ ‬العقيد‭ ‬السعودي‭ ‬تركي‭ ‬المالكي‭ ‬إن‭ ‬«التحقيقات‭ ‬الأولية‭ ‬في‭ ‬الهجوم‭ ‬الإرهابي‭ ‬على‭ ‬خريص‭ ‬وبقيق‭ ‬تشير‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬الأسلحة‭ ‬المستخدمة‭ ‬هي‭ ‬إيرانية»‭.‬

من‭ ‬جهته،‭ ‬اعتبر‭ ‬روحاني‭ ‬أن‭ ‬الهجمات‭ ‬تأتي‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬«الدفاع‭ ‬عن‭ ‬النفس»‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬الحوثيين‭ ‬ضد‭ ‬التحالف‭ ‬الذي‭ ‬تقوده‭ ‬الرياض‭ ‬في‭ ‬اليمن‭ ‬منذ‭ ‬2015‭.‬

ومع‭ ‬تواصل‭ ‬تأثّر‭ ‬أسواق‭ ‬المال‭ ‬حول‭ ‬العالم‭ ‬الثلاثاء‭ ‬بتداعيات‭ ‬الهجمات،‭ ‬أفادت‭ ‬مؤسسة‭ ‬«إس‭ ‬أند‭ ‬بي‭ ‬بلاتس»‭ ‬للمعلومات‭ ‬الاقتصادية‭ ‬أن‭ ‬إنتاج‭ ‬السعودية‭ ‬سيبقى‭ ‬منخفضاً‭ ‬بنحو‭ ‬ثلاثة‭ ‬ملايين‭ ‬برميل‭ ‬نفط‭ ‬يوميًا‭ ‬لقرابة‭ ‬شهر‭ ‬على‭ ‬الأقل‭.‬

واستدعى‭ ‬ارتفاع‭ ‬منسوب‭ ‬التوتر‭ ‬الذي‭ ‬أعقب‭ ‬الهجمات‭ ‬دعوات‭ ‬دولية‭ ‬عدة‭ ‬لضبط‭ ‬النفس‭ ‬وتجنب‭ ‬التصعيد‭.‬

مشاركة