تحرير صبية ايزيدية من قبضة داعش تتكلم اللهجة المصرية فقط

408

الزمان –

اعلن الناشط الايزيدي علي حسين الخانصوري، عن تحرير طفلة ايزيدية من قبضة تنظيم داعش في سوريا.

وقال الخانصوري عبر صفحته في ” فيسبوك” اليوم السبت: انه وبعد متابعة طويلة لعدة اشهر، تمكنا من تحرير طفلة مختطفة باسم ” سوسن” التي اختطفت في 3 آب 2014، موضحا، ان سوسن ” 15 عاما”، كانت لدى قيادي داعشي مصري الجنسية يدعى ” ابو صهيب المصري”، وانها تتكلم الان باللهجة المصرية فقط.

واضاف: ان البيت الايزيدي في سوريا يضم الان، عدداً آخر من الناجيات، ربما سيتم نقلهم خلال الايام المقبلة الى ذويهم في قضاء سنجار.

 ولا يزال عدد كبير يقدر باكثر من الفين من نساء واطفال الايزيدية مختطفين لدى داعش حتى بعد خسارته جميع المدن التي كان يسيطر عليها .

 

مشاركة