تحذيرات من عواقب وخيمة بحال تحدي الحر خلال الذروة

344

تحذيرات من عواقب وخيمة بحال تحدي الحر خلال الذروة
موسم الهجرة إلى كردستان يستبق العيد
بغداد- سارة الحديثي
تخطط العديد من الاسر للسفر لاقليم كردستان لقضاء عطلة العيد هناك هرباً من الحرارة الشديدة والاوضاع الامنية ولغرض الاسترخاء والتمتع بالمناظر الخلابة.
من جانبه نصح خبير الاسر بعدم الخروج الى المتنزهات خلال ذروة الحرارة والاكتفاء بتبادل الزيارات في المنازل موضحا ان (الخروج الى الحدائق والمتنزهات ليلا ممكن لان الطقس يكون لطيفا في هذه الاوقات ولن يؤثر على صحة الانسان).
وقال مواطنون لـ(الزمان) امس ان (درجات الحرارة تؤثر في صحة الانسان بارتفاعها ونتأمل ان تكون الحرارة في العيد معتدلة كي يتسنى لنا الخروج ومشاركة الاصدقاء والاهالي خارج البيت والذهاب الى المتنزهات).
واضافوا ان (من التقاليد المعروفة لدى العراقيين الخروج في العيد والذهاب الى ملاهي الاطفال للاحتفال فاذا استمرت درجات الحرارة بالارتفاع ستقل هذه الزيارات الى المتنزهات او لاي مكان لانها ستؤثر في صحتها وعلى صحة اطفالنا) مؤكدين ان (بعض الاسر تذهب في العيد الى اقليم كردستان هروبا من الحرارة لكي يتسنى لهم الخروج في الاوقات كافة ليحسوا بالمرح والاطمئنان من دون حدوث اية اضرار تخص صحة الانسان بسبب الحرارة التي تعكر المزاج ولا يستطيع ان يقضي ايام العيد مع الاقارب والاصدقاء).
من جهته قال الباحث الاكاديمي التربوي الدكتور رائد الركابي ان (ارتفاع درجة الحرارة عادة يؤثر في التفاعلات الكيمياوية داخل جسم الانسان وفي حالة الانفعالية والمزاجية للفرد وما يسبب ضغوطاً نفسيا في حالة توتر). واضاف الركابي لـ(الزمان) امس انه (بعد انتهاء هذه الظروف المثيرة بالابتعاد عن مصدر الحرارة قد يندم الفرد على ما قام به من سلوكيات لذا في هذا الحر الشديد ونحن على ابواب العيد تتحول ساعات السعادة الى لحظات حزينة وكئيبة قد تنغص هذه السعادة في اليوم السعيد).
مبينا (في هذه الظروف يقوم رب الاسرة او احد افرادها ببعض السلوكيات نتيجة الحر الشديد او الانفعال بسرعة لأتفه الاسباب). ودعا الاسر الى تجنب الخروج في هذا الحر والاكتفاء بتبادل الزيارات في المنازل والخروج ليلا الى المتنزهات.
/8/2012 Issue 4276 – Date 13 Azzaman International Newspape
جريدة الزمان الدولية العدد 4276 التاريخ 13»8»2012
AZQ01

مشاركة