تجدّد القصف التركي على مناطق حاج عمران

405

 

 

 

تجدّد القصف التركي على مناطق حاج عمران

اربيل – فريد حسن

عاود  الطيران التركي ضرباته الجوية لمناطق متفرقة من محافظات اقليم كردستان ، جاء ذلك عقب تهديدات اطلقها الرئيس التركي بعد ادائه صلاة الجمعة بمدينة اسطنبول. وقال مصدر إن (الطائرات التركية قصفت قرية الانه التابعة لقضاء حاج عمران في مدينة أربيل ما أدى الى احتراق غابات ومساحات زراعية واسعة)، واضاف أن (الطائرات حلقت في سماء القرية ساعة كاملة قبل أن تبدأ قصفها، الامر الذي اثار حالة من الهلع والرعب بين سكان الاقليم)، وتابع أن (حجم الخسائر البشرية لم يتسن معرفتها حتى الآن، بسبب الاضطراب الحاصل في المناطق التي تتعرض للقصف من قبل الطيران التركي). وعلق الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على إخراج من وصفهم بـالإرهابيين من سنجار.  واكد أن (بلاده قد تتدخل بنفسها من أجل إخراج إرهابيي منظمة بي كا كا من قضاء سنجار)، مضيفا (قد نأتي على حين غرة ذات ليلة). وتأتي تصريحات أردوغان بعد أيام من زيارة وزير الدفاع التركي، خلوصي آكار، الى العراق واستمرت يومين تلبية لدعوة رسمية، عقد خلالها مباحثات في بغداد، مع وزير الدفاع جمعة عناد، ورئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، ورئيس الجمهورية برهم صالح، ووزير الداخلية عثمان الغانمي، كما التقى رئيس حكومة إقليم كردستان مسرور البارزاني، ورئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود البارزاني في أربيل. وقال خلوصي خلال اللقاءات ان (بلاده مصرة على إنهاء الإرهاب عبر التعاون مع الحكومة المركزية في بغداد، وحكومة الإقليم)، مشيرا الى أن (الأطراف توصلت إلى تفاهمات بهذا الشان)،وأضاف أن (المرحلة المقبلة ستشهد تطورات مهمة على صعيد تعاون أنقرة مع كل من بغداد وأربيل في مكافحة الإرهاب)، وتابع ان (تركيا تتابع عن كثب إخراج الإرهابيين من محيط سنجار، وأن أنقرة مستعدة لتقديم الدعم في هذا الصدد)، ومضى آكار الى القول (ابلغنا الجانب العراقي بأن تركيا تعارض مساعي بعض القوى لتحويل العراق إلى ساحة للمنافسة)،  ولفت الى ان (أمن حدودنا مع العراق مهم جدا بالنسبة لنا، وأكدنا ذلك خلال لقاءاتنا مع المسؤولين العراقيين، وسنعمل ما بوسعنا من أجل تطهير المنطقة من الإرهاب).

ووقعت بغداد وأربيل، اتفاقا يقضي بحفظ الأمن في قضاء سنجار من قبل قوات الأمن الاتحادية، بالتنسيق مع قوات البيشمركة، وإخراج كل الجماعات المسلحة غير القانونية.

مشاركة