تأجيل 43 دعوى ببطلان لجنة الدستور


تأجيل 43 دعوى ببطلان لجنة الدستور
مصر تطلق حواراً حول القانون الجديد لانتخابات البرلمان
القاهرة ــ الزمان
قال محمد محسوب وزير الدولة لشؤون مجلسي الشعب والشوري المصري إن الاعداد لمشروع قانون انتخابات مجلس الشعب الجديد الغرفة الأولى للبرلمان سيبدأ من خلال حوار مجتمعي وحزبي تنطلق فعالياته مساء الثلاثاء.
على صعيد آخر أجّل القضاء المصري النظر في 43 دعوى تطالب ببطلان التشكيل الثاني للجمعية التأسيسية لصياغة الدستور الجديد لجلسة 9 تشرين الأول الجاري.
وصدر الحكم امس في جلسة لمحكمة القضاء الإداري، التي رفع عدد من المحامين أمامها الدعاوى للمطالبة ببطلان التشكيل الثاني للجمعية التأسيسية، لأسباب تتعلق بعدم تمثيلها لكافة أطياف المجتمع، ووجود نواب برلمانيين في تشكيلها. بحسب رافعي الدعاوي.
ومن المقرر أن تنتهي الجمعية من صياغة الدستور في تشرين الثاني المقبل، وفقا لحسام الغرياني رئيس الجمعية.
وتأسست هذه الجمعية الثانية في حزيران الماضي بعد شهرين من صدور حكم قضائي بحل الجمعية الأولى لأسباب تتعلق بوجود عوار قانوني في تشكيلها، وعدم تمثيلها لكافة أطياف المجتمع.
وأوضح محسوب أن اللقاء سيضم عدد من الأحزاب والقوى السياسية والقوى المجتمعية لمناقشة القانون الجديد، مشددا على أنه لا توجد رؤية مسبقة لدى الحكومة حول القانون ولكن سيتم بناء الرؤية من خلال تلك الحوارات المجتمعية .
وبحسب محسوب فإن هناك لجنة شكلت لمتابعة الأمر، وأن لقاء اليوم سيتبعه العديد من اللقاءات مع قوى مجتمعية أخرى لحين تكوين رؤية مشتركة متوافق عليها .
وتابع قائلا قانون مجلس الشعب وكذلك قانون الجمعيات الأهلية لن يصدرا إلا بعد استيفاء النقاش المجتمعي حولهما، وهذا هو نهج الحكومة قبل إصدار أي قانون .
يأتي ذلك في الوقت الذي بدأت فيه عدد من الأحزاب تعلن عن موقفها من قانون الانتخابات البرلمانية، حيث أبدى حزب الحرية والعدالة رغبته في أن تجرى الانتخابات على كل مقاعد البرلمان بالنظام الفردي واستبعاد الانتخابات بالقائمة الحزبية النسبية.
يذكر أن القضاء المصري أصدر حكما نهائيا بعدم دستورية قانون مجلس الشعب الحالي الذي كان يجمع بين النظامين الدوائر الفردية والقائمة النسبية ما ترتب عليه حل المجلس الذي كان يعد الأول بعد ثورة يناير 2011..
AZP02

مشاركة