بيلوسي تعود للواجهة بمنصب أقوى ، وترامب أول المهنئين

907

واشنطن- الزمان

هنّأ الرئيس الأميركي دونالد ترامب الخميس  السياسية الديموقراطية الشهيرة  نانسي بيلوسي على انتخابها رئيسة لمجلس النواب، معرباً عن أمله في أن يتمكّنا من العمل سوياً.

وقال ترامب خلال مؤتمر صحافي مفاجئ في البيت الأبيض “أهنّئ نانسي على انتخابها”.

وأضاف في معرض تعليقه على الموصوفة بالداهية  “آمل أن نتمكّن من العمل سويّاً وأن نحقّق الكثير من الأمور، مثل البنى التحتيّة وأمور كثيرة أخرى، وأنا أعلم أنّهم (الديموقراطيون) يريدون ذلك حقّاً”.

وأتى تصريح الرئيس الأميركي بعيد ساعات من إلقاء بيلوسي خطاباً في الكابيتول إثر انتخابها بأكثرية 220 صوتاً من أصل 435 رئيسة لمجلس النواب، وهو منصب سبق لها وأن تولّته في 2007 حين دخلت التاريخ كأوّل امرأة تشغل ثالث أعلى منصب سياسي في الولايات المتّحدة.

وفي خطابها أكّدت بيلوسي أنّ لا “أوهام” لديها حول التحدّيات المقبلة في مواجهة رئيس جمهوري صعب المراس وكونغرس منقسم بين مجلس شيوخ جمهوري ومجلس نواب ديموقراطي، لكنّها وعدت في الوقت نفسه بالعمل على جمع الصفوف باحترام متبادل.

لكن التعاون بين الحزبين يبدو غير مرجح في ظل إصرار ترامب على أن يوافق الكونغرس على خطة بخمسة مليارات دولار لتمويل بناء جدار على الحدود مع المكسيك بهدف وقف الهجرة غير الشرعية، وهو مطلب يرفض الديموقراطيون الاستجابة له.

وأدّى النزاع بين الرئيس الجمهوري والمعارضة الديموقراطية إلى إغلاق ربع الإدارات الفدرالية لعدم إقرار موازنة لها.

مشاركة